المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ~:: أين حقوقنا ؟ ::~


dream power
03-09-2008, 03:06 PM
http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_BXOQzQPzDK.gif


مرحبا بكم أخواتي الكرام أعضاء منتدي أنديرا

عسي رمضانكم كريم وأتمني لكم دوام الصحة والعافية..

كالعادة أحببت أن اقدم شيئا مختلفا يمكن أن يعجب بعضكم ولكن قد يهم البعض الأخر لأن مايحويه يمسك أخي الكريم ويهمك أختي الكريمة ويمس كل مواطن عربي وأتمني ان تنال إعجابكم هذه المقالة وتصل إلى مبتغاها في قلوبكم..


http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_gM7XyqvW.gif


المقـــــــــــــدمة :


أول مايخطر ببال أي أنسان عند سماع سماع كلمة { الحقوق } يخطر بباله الكثير من الأشياء ومنها حق أن تكون عربيا دون وجود حد فاصل بيننا ، حق العودة إلى فلسطين ، حق المرأة وحريتها في النطاق ماقال بة الرسول الكريم ، حق الوالدين على أبنائهم ..والكثير من أنواع الحقوق ولكن مايهمنا ماسبق ذكره على الأخص لذلك سنبدأ في الحديث عنها والتكلم عن أبعادها ..


ولكن هنا السؤال الذي يطرح نفسة ..

ماذا تفعل حتى تسترجع حقك ؟

صحيح يمكن أن يكون الأنسان عاجزا أو مسيطراً عليه وابسط مثال المرأة العربية التي أصبحت كشيء او تحفة وليست كأنسانة لها حقها في مشاركة المجتمع والأختراع والصناعة وتطوير المجتمع ولكن هناك بعض النسوة خرقن هذه القاعدة وغيرن وجهت بعض المجتمعات ولم يتبعن الطريق الخاطيء مثل الهروب أو الأنحراف الأخلاقي أو الأفعال السرية الضارةبصورة المجتمع حيث قامت هؤلاء الفتيات بإضاءة شمعة المعرفة والثقافة في عقولهن وتنوير المجتمع ورفع سيطه وأصبحن يناقشن أهاليهن بالحجة والإيضاح وفعلا نجح هذا الشيء ودخلن في مجال النت والدراسات الجامعية ليتركن بصمة عرقية ويثبتن أنهن على حد سواء؛ وأنطلقن بمدأ {لكل مشكلة حل ، وفوق كل دي علماً عليم } والأن لنتدرج في الحديث عن الحقوق بصفة عامة ..

http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_LRV7JtmX9.gif

حق العروبة :


وهي من الحقوق التي ضاعت في مجتمعنا العربي حيث صارت الحدود ليست رمزية فقط بل فصلت بين القلوب وسقط هذا الحق بين التشتت والضياع بين العرب وعدم توحيد كلمتهم ولم يبق غير شيء واحد وأنا مؤمن أنه سيكون هو الحركة الدافعة لهذه الطريق والأمل الذي لا ينبض وهم الشباب حيث أصبحت قلوبهم مترابطة تجمعهم كلمة الحق وهم زهرة الغد الواعدة لأسترجاع هذا الحق ..

http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_LRV7JtmX9.gif


حق العودة إلي فلسطين :

وهو حلم لازال قابعاً على قابعة الطريق يصيغ حروفه التي تحلم في تجمع العرب تحت غطرسة العدوان لتطلب من الشباب ان تقتل ليس بقوة السلاح ولكن بقوة العقل والعلم لكي نبني شباباً واعدين بعلمهم واخترعاتهم يبنون الأمة ويسترجعون الأرض المقدسة ..

http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_LRV7JtmX9.gif

حق المرأة وحريتها :


صراحة بمجرد أن أقف عند هذه الكلمة يشير إليّ الجميع بأصابع الإتهام رغم أن ماسأقولة حقيقة وحتى ان رفضها الجميع فهم في قرارة انفسهم مؤيدين لرأيّ ، حيث أصبحت حريتها مقيدة جداً في دول أخري ومفلوتة في دول أخري وفي كلا الجانبين ستنحرف المرأة بين تلك الجبهتين إذا لم توجه بطريقة صحيح وتعامل كأنسانة وليست كلوحة فنية تعلق على الحائط ؛وللأسف هذا ما انبثق في المجتمع حيث سيطر عليها بطريقة مطبقة مانعاً لها من الخروج والتمتع بالحياة دون أن تخل بتعاليم ديننا الحنيف ومن هذه الأسباب التي تؤدي له هذه الأفكار :

1-الحزن والشعور بالأكتئاب .

2- التعب النفسي وتؤدي إلى امراض لاتعد ولاتحصي .

3- الخروج اللأخلاقي حيت تفعل الفتاة أشياء في السر من اكبر الكبائر .

4- الهروب من النطاق الأسري والتوجه إلى النطاق الخارجي لتقع في الأيدي الخاطئة فتؤدي إلى أنحرافها التام.

5- الإنتحار وهي من الأفكار التي بدأت تدخل إلى مجتمعنا .


صراحة لازال هناك الكثير من الأسباب مثل الملل وغيرها ولكن الفتاة المؤمنة الحقيقية هي التي تستفيد من هذه المشكلة وتجعلها في صفها لتعمل بالقول {الحاجة أم الأختراع } ليس في الأشياء الخاطئة فهناك عدة مراحل تساعدها في الخروج وتغيير وجهة نظر المجتمع فيها وهي :

1-أهم هذه النقاط هي الأيمان والصبر حيث يجب أن تؤمن بالله تعالي أيماننا صادقا فهو مع الحق ولا ينسي عبادة والصبر متعلق بالأيمان ليس في ليلة وضحها ستحقق أحلامها بل يجب ان تصبر وتجاهد لتحصل عليها .

2-الأبتسامة : فهي تخرق حاجز الحزن والكئابة فهي تعطي الأمل وهي الحل لأغلب المشاكل ولكن لاتكفي لوحدها دون الصبر والأيمان .

3-الصلاة وقراءة القراءن حيث يعتبران الركيزة الأساسية والحل الجذري للتقرب من الله فيزيد الأيمان في قلوبهم ويمنح الأمل ويفتح طريقا إلى أفاق جديدة فسبحانة وتعالى خلق الأنسان في ابهى صورة وساوى بينهم واعطاهم حقوق معروفة لذلك فهو لاينسي عبادة الصالحين ..

4 الثقافة حيث أن هذه سهلة جدا وفي متناول الجميع فليس هناك أنسانة يصعب عليها الحصول على بعض الكتب أو بعض المعلومات لزيادة مستوى معرفتها في نطاق ديني مسلم .

5- الأنترنت : ولقد اصبح متوفرا بن يدي اغلب الفتيات ولكنه سلاح ذو حدين :


الجانب السيء :
حيث أستخدامة في الخروج من المجتمع بطريقة خاطئة أدى إلى :


أ‌-وقوع الفتاة بين أناس لايخافون الله ليرسموا بعقولهن عالم وردي مليء بالكذب والنفاق لويقعها في شرك الحرام .


ب‌-الأنحراف السلوكي وتعلم الأشياء السيئة المضيعة للوقت .


ت‌-البحث عن منافذ للهروب من البيت مع فارس الأحلام وهذا من أكبر الأخطاء التي تحدث لتؤدي إلى دمارها وضياع شرفها فليس كل شيء جميل من الخارج جميل من الداخل فحاولي التعامل بعقلك ليس بشعورك وقلبك فقط ...


الجانب الجيد :


حيث أن هناك فتيات كثر أستفدن من هذا الشيء ولدينا مثال على ارض الواقع أخواتي لوتشيا وليلو وكاثرين وشطورة وبارو وجيمني ومسافره والعديد من الأخوات اللاتي مشين في الطريق السوي والجيد حيث استخدمنه في :


أ‌- تعلم الأشياء الجديدة والمفيدة من تصاميم ورسم وتطوير مهارات من قراءة وثقافة .

ب‌- ترك بصمة عريقة في هذا المجال وفتح باب إلى مستقبل واعد مليء بالواقع الرائع .

ت‌- التعرف على الثقافات العربية الأخرى وزيادة الوعي والفهم حتى لاتقع في شرك الخداع { فهن جيل الغد الواعد وامهات المستقبل }.

ث‌- الترفيه على النفس رغم الضغوط وجعل حياتهن أباعا وطريقً في عالمهن الحقيقي ليتحدين الصعاب بالصبر والأيمان والتوكل على الله وطاعتة لتحرر المرأة تحت راية الأيمان والتقوي دون خروج عن الطريق السوي ..


وهناك الكثير من الشخصيات العربية التي وصلن إلى هذه المرحلة وتغيير وجهة مجتمعاتهن للمرأة ومن أمثلتها في ليبيا اول إمرأة عربية تحصل على ادارة في منظمة الأمم المتحدة واثبت سيطها وأنطلقت منه المرأة لتبني سواعدها وترفع من بلادها ، صحيح أن ماقلته ليس حلا جذرياً للمشكلة ولكن الصورة بين أيديكن أخواتي فغتنمنها ؛فأنا لم أقدم سوى الأشياء الداعمة والباقي يحتاج إلى الفعل والأيمان والتوكل على الله ...

http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_LRV7JtmX9.gif

حق الوالدين علي الأبناء :


حيث يعتبر هذا الحق موجوداً أو مطبقا ولكن هناك بعض الناس لم يؤيدوا هذا فالأب الأم هما سبب وجودنا ومن غيرهما لم نكن طبعا بعد فضل الله سبحانة وتعالى فلابد من طاعة الوالدين وخاصة الأم لأن الجنة تحت أقدام الأمهات ولكن هذا لايغني عن دور الأب الذي يعتبر عمود الأسرة وهو الذي يوفر الطعام والشراب والمسكن وكل مانحتاجة ليبنون سواعد الغد ؛وأعمل على أرضائهما والسعي لطاعتهما فلا تنسي حقهما فهما خير ما استطيع الختام به .

http://www.an-dr.com/vb/images/Pictures/U11P_lkRms5OQ9s.gif

أعتذر على أطالتي وعلى الموضوع الذي لم اتكلم فيه بتوسع ولكن أتمني أن اكون ققد أوصلت الفكرة ولو بنسبة 1 % ، ارائكم وأقترحاتكم يمكن أضافتها لتزيد من محتوي الموضوع فهو لكم قبل أن يكون لي ..

الموضوع قابل لتعديل ..

أهداء خاص إلى أختي الكريمة ..^_^
وإلى جميع أخواتي وأخواني

ولكم مني كل الشكر والتقدير

ــدمتم في حفظ الله ورعايتهــ

Gemini
03-09-2008, 04:36 PM
وعليكم السلام اخي دريم
موضوع رائع يستحق النقاش بالفعل



ولكن هنا السؤال الذي يطرح نفسة ..

ماذا تفعل حتى تسترجع حقك ؟

صحيح يمكن أن يكون الأنسان عاجزا أو مسيطراً عليه وابسط مثال المرأة العربية التي أصبحت كشيء او تحفة وليست كأنسانة لها حقها في مشاركة المجتمع والأختراع والصناعة وتطوير المجتمع ولكن هناك بعض النسوة خرقن هذه القاعدة وغيرن وجهت بعض المجتمعات ولم يتبعن الطريق الخاطيء مثل الهروب أو الأنحراف الأخلاقي أو الأفعال السرية الضارةبصورة المجتمع حيث قامت هؤلاء الفتيات بإضاءة شمعة المعرفة والثقافة في عقولهن وتنوير المجتمع ورفع سيطه وأصبحن يناقشن أهاليهن بالحجة والإيضاح وفعلا نجح هذا الشيء ودخلن في مجال النت والدراسات الجامعية ليتركن بصمة عرقية ويثبتن أنهن على حد سواء؛ وأنطلقن بمدأ {لكل مشكلة حل ، وفوق كل دي علماً عليم } والأن لنتدرج في الحديث عن الحقوق بصفة عامة ..


كلام جميل بالفعل بالمراءه يجب ان تعطى الحق في عمل تلك البصمه التي
تسهم في تقدم المجتمع بشكل اكبر
لكن حاليا اعتقد ان مساله التعليم امر اصبح مسلم
بها على عكس ماكان قديما من منع المراءه
من التعلم او العمل


حق العروبة :


وهي من الحقوق التي ضاعت في مجتمعنا العربي حيث صارت الحدود ليست رمزية فقط بل فصلت بين القلوب وسقط هذا الحق بين التشتت والضياع بين العرب وعدم توحيد كلمتهم ولم يبق غير شيء واحد وأنا مؤمن أنه سيكون هو الحركة الدافعة لهذه الطريق والأمل الذي لا ينبض وهم الشباب حيث أصبحت قلوبهم مترابطة تجمعهم كلمة الحق وهم زهرة الغد الواعدة لأسترجاع هذا الحق ..

بالنسبه لهذا الحق فهو مطلب لدى الجميع
اتمنى احيانا ان تزول تلك الفرقه بيننا وان تجتمع
كلمه العرب جميعا لتكون واحده
وانا نهتم بالامور المعنويه اكثر من تلك المحسوسه


حق العودة إلي فلسطين :

وهو حلم لازال قابعاً على قابعة الطريق يصيغ حروفه التي تحلم في تجمع العرب تحت غطرسة العدوان لتطلب من الشباب ان تقتل ليس بقوة السلاح ولكن بقوة العقل والعلم لكي نبني شباباً واعدين بعلمهم واخترعاتهم يبنون الأمة ويسترجعون الأرض المقدسة ..



ها ها هذا الحق لاتعليق عليه
فمن المؤكد اننا نتمنى ذلك ونسال الله
ان يعيد فلسطين لنا ولاهلها

حق المرأة وحريتها :


1-الحزن والشعور بالأكتئاب .

2- التعب النفسي وتؤدي إلى امراض لاتعد ولاتحصي .

3- الخروج اللأخلاقي حيت تفعل الفتاة أشياء في السر من اكبر الكبائر .

4- الهروب من النطاق الأسري والتوجه إلى النطاق الخارجي لتقع في الأيدي الخاطئة فتؤدي إلى أنحرافها التام.

5- الإنتحار وهي من الأفكار التي بدأت تدخل إلى مجتمعنا

ممكن ان نقول ان هذه الافكار قد تخطر على البال
لكن بالنسبه لي اعتقد ان مساله الحزن والتعب النفسي
شيء طبيعي لكن البقيه يعتبر مرض يجب العلاج منه
لانها افكار غير مقبوله في ديننا
يجب ان نتحلى جميعنا بالايمان
ونتوكل على الله لانه المنجي الوحيد لنا



صراحة لازال هناك الكثير من الأسباب مثل الملل وغيرها ولكن الفتاة المؤمنة الحقيقية هي التي تستفيد من هذه المشكلة وتجعلها في صفها لتعمل بالقول {الحاجة رب الأختراع } ليس في الأشياء الخاطئة فهناك عدة مراحل تساعدها في الخروج وتغيير وجهة نظر المجتمع فيها وهي :

1-أهم هذه النقاط هي الأيمان والصبر حيث يجب أن تؤمن بالله تعالي أيماننا صادقا فهو مع الحق ولا ينسي عبادة والصبر متعلق بالأيمان ليس في ليلة وضحها ستحقق أحلامها بل يجب ان تصبر وتجاهد لتحصل عليها .

2-الأبتسامة : فهي تخرق حاجز الحزن والكئابة فهي تعطي الأمل وهي الحل لأغلب المشاكل ولكن لاتكفي لوحدها دون الصبر والأيمان .

3-الصلاة وقراءة القراءن حيث يعتبران الركيزة الأساسية والحل الجذري للتقرب من الله فيزيد الأيمان في قلوبهم ويمنح الأمل ويفتح طريقا إلى أفاق جديدة فسبحانة وتعالى خلق الأنسان في ابهى صورة وساوى بينهم واعطاهم حقوق معروفة لذلك فهو لاينسي عبادة الصالحين ..

4 الثقافة حيث أن هذه سهلة جدا وفي متناول الجميع فليس هناك أنسانة يصعب عليها الحصول على بعض الكتب أو بعض المعلومات لزيادة مستوى معرفتها في نطاق ديني مسلم .

5- الأنترنت : ولقد اصبح متوفرا بن يدي اغلب الفتيات ولكنه سلاح ذو حدين :


ههههههه انا احتاج الابتسامه
هذه عوامل مهمه تسهم في النجاح الى ابعاد لامعقوله
واهمها اكيد التمسك بالصلاه وقراءه القرآن
وياتي بعد ذلك الثقافات بانواع
ومع الايمان والصبر يصبح كل شىء صعبا
سهلا باذن الله

الجانب السيء :
حيث أستخدامة في الخروج من المجتمع بطريقة خاطئة أدى إلى :


أ‌-وقوع الفتاة بين أناس لايخافون الله ليرسموا بعقولهن عالم وردي مليء بالكذب والنفاق لويقعها في شرك الحرام .


ب‌-الأنحراف السلوكي وتعلم الأشياء السيئة المضيعة للوقت .


ت‌-البحث عن منافذ للهروب من البيت مع فارس الأحلام وهذا من أكبر الأخطاء التي تحدث لتؤدي إلى دمارها وضياع شرفها فليس كل شيء جميل من الخارج جميل من الداخل فحاولي التعامل بعقلك ليس بشعورك وقلبك فقط ...


فارس الاحلام ..... في قصص الكرتون بس
في حياتنا الواقعيه مافي فارس احلام
لكن الله يبعدنا عن مثل تلك الافكار ( الانحراف , الهروب , الخ
ويهدينا الى ماافضل منها باذن الله
والتي لاتوجب الى الطاعه لله



الجانب الجيد :


حيث أن هناك فتيات كثر أستفدن من هذا الشيء ولدينا مثال على ارض الواقع أخواتي لوتشيا وليلو وكاثرين وشطورة وبارو وجيمني ومسافره والعديد من الأخوات اللاتي مشين في الطريق السوي والجيد حيث استخدمنه في :


أ‌- تعلم الأشياء الجديدة والمفيدة من تصاميم ورسم وتطوير مهارات من قراءة وثقافة .

ب‌- ترك بصمة عريقة في هذا المجال وفتح باب إلى مستقبل واعد مليء بالواقع الرائع .

ت‌- التعرف على الثقافات العربية الأخرى وزيادة الوعي والفهم حتى لاتقع في شرك الخداع { فهن جيل الغد الواعد وامهات المستقبل }.

ث‌- الترفيه على النفس رغم الضغوط وجعل حياتهن أباعا وطريقً في عالمهن الحقيقي ليتحدين الصعاب بالصبر والأيمان والتوكل على الله وطاعتة لتحرر المرأة تحت راية الأيمان والتقوي دون خروج عن الطريق السوي ..



الحمد لله اعتقد ان هذا كله بفضل الله اولا
ثم بالتريه السلميه والصحيحه
اتمنى بحق ان اوصل دائما كل المفيد مما تعلمته
على امل ان اكون في حسن ظن الجميع بي




حق الوالدين علي الأبناء :


حيث يعتبر هذا الحق موجوداً أو مطبقا ولكن هناك بعض الناس لم يؤيدوا هذا فالأب الأم هما سبب وجودنا ومن غيرهما لم نكن طبعا بعد فضل الله سبحانة وتعالى فلابد من طاعة الوالدين وخاصة الأم لأن الجنة تحت أقدام الأمهات ولكن هذا لايغني عن دور الأب الذي يعتبر عمود الأسرة وهو الذي يوفر الطعام والشراب والمسكن وكل مانحتاجة ليبنون سواعد الغد ؛وأعمل على أرضائهما والسعي لطاعتهما فلا تنسي حقهما فهما خير ما استطيع الختام به .


من اجمل الحقوق
ولانخفي حق الابناء على والديهم
فالاثنين مرتبطات ببعضهم
لاتصلح هذه الى بتلك



أعتذر على أطالتي وعلى الموضوع الذي لم اتكلم فيه بتوسع ولكن أتمني أن اكون ققد أوصلت الفكرة ولو بنسبة 1 % ، ارائكم وأقترحاتكم يمكن أضافتها لتزيد من محتوي الموضوع فهو لكم قبل أن يكون لي ..


ههههههه لاطولت ولاشيء
استفتد واستمتعت حق بقراءة الموضوع والرد عليه
1% نسبه قليله



الموضوع قابل لتعديل ..

أهداء خاص إلى أختي الكريمة ..^_^
وإلى جميع أخواتي وأخواني

ولكم مني كل الشكر والتقدير

ــدمتم في حفظ الله ورعايتهــ







بانتظار المتالق من جديدك
لانرضى الى بالابداع منك
كل الشكر لك
على طرح هذا الموضوع
وعلى اهداءه لنا اخي
في امــــــــــــــــــــــــــــ^ــــ^ــــــــــــــ ــان الله


bye1

barooo
03-09-2008, 05:06 PM
أهلاأخي : دريم باور
سأبدأ التعليق ....


حق العروبة :
وأنا مؤمن أنه سيكون هو الحركة الدافعة لهذه الطريق والأمل الذي لا ينبض وهم الشباب حيث أصبحت قلوبهم مترابطة تجمعهم كلمة الحق وهم زهرة الغد الواعدة لأسترجاع هذا الحق ..

وانا أُؤمن معك ... بأننا لابد لنا من الإتحاد فالإتحاد قوة ...


حق العودة إلي فلسطين :
ان تقتل ليس بقوة السلاح ولكن بقوة العقل والعلم لكي نبني شباباً واعدين بعلمهم واخترعاتهم يبنون الأمة ويسترجعون الأرض المقدسة ..

ان الله خلقنا ... وجعل لنا العقول ... لنفيدونستفيد ..
بهذا الشكل لابد لنا من إنقاذ بلادنا ... وأهلنا ... والأهم حياتنا وضميرنا وإنسانيتنا ..

فالأمل موجود دائمااااا .. ولن نقطعة طالما أننانجد شبابنا يتحمسون للنصر ... للكفاح ... للنضال ... للوقوف في صفوف القتال ... لإنقاذ بلادنا التي نحبها أكثر من أيٍ كان ...

أتمنى أن يأتي اليوم الذي نسترجع فيه آملانا وتتحقق به أحلامنا ... سيكون أسعد يوم ... هو يوم رجوع الحق ...

حق المرأة وحريتها :
ستنحرف المرأة بين تلك الجبهتين إذا لم توجه بطريقة صحيح وتعامل كأنسانة وليست كلوحة فنية تعلق على الحائط

... رأيّ بصراحة متناهية :
المرأة دوماااا هي الفتنه .. ولو لم تكن كذلك لما فرض الله عليها الحجاب ... فالجمال هوالسبب ... وبالرغم من أن كلامك كله صحيح وأتفق معك فيه ...

إلا أن المرأة فعلا أصبحت لوحة فنية ... لجمالها طبعا بالدرجة الاولى ولخلقها بالدرجة الأخيرة ... وهذا مايتبعة الشباب في هذة الايام ... فهم يقيسون المرأة بذلك المنظار -----<<أكره الوصف ....
طبعاً أنا ضد هذا ... وسأكون ضده للأبد !!!!!!
لان الشباب الضائع والذي يقيس المرأة بمنظار الجمال ... واللوحة الفنيه ... لابد له من قرآءة حديث رسولنا الحبيب :

عَنِ أَبي هُريرة رضيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ عَنِ النبيِّ صَلّى الله عَلَيْهِ وَسَلّم قال: " تُنْكحُ الْمَرْأَةُ لأرْبَعٍ: لمالها ولِحَسَبها ولِجَمَالها وَلدينها: فَاظْفَرْ بذاتِ الدِّينِ تَربَتْ يَدَاكَ " مُتّفَقٌ عَلَيْهِ
طبعا لتفسير ذلك :
الحسب : هو الفعل الجميل للرجل وآبائه.
قوله: "تربت يداك" أي التصقت بالتراب من الفقر ..


والآن فلسفستي الخاصة ... المرأة لها حسها وجمالها
والجمال لديها نوعان ... جمال حسي ومعنوي
الحسي : هو مانراه ... من جمال ....و عذوبة صوت ... ورقة و....الخ
اما المعنوي : هو إكتمال الدين الذي هو الاساس
فالمرأة الفائزة والمحظوظة هي من تملك الجمال الكامل بنوعية ... أسأل الله لي ولأخواتي الجمال بنوعية ...

أعتذر على الإطالة ولكن لم أستطع الوقوف دون تعليق ...!!!
وفعلا ... فالمرأة هي الفريسة السهلة ... لان طيبتها تجرفها دوماااااا
ولكن ... لابد من أن تتحكم بمصيرها ... وتختار الجانب الصحيح .. والذي يليق بها ..

وعن نفسي فأنا مثلي ومثل غيري من الفتيات ... لدينا حريتنا وإن كانت مقيدة .. لكن أرحب بالتقييد المفيد ... فحرص الاهل علينا هو الاساس ... واذا كان التقييد سيفيدنا ... فأنا أرحب به في كل الاحوال ... كتقييد الام لإبنتها ...بأن تلبس الحجاب في سنٍّ معين ... وتقييد الاب لولده .. بأن يدرس لكي ينجح ويعمل ...

فالاب والام لهما الحق في التقييد ... أما المجتمع ... فالظلم يلعب معنا ... ولاأعرف متى سيأتي اليوم الذي سنرتاح فيه ... ونمارس كل حقوقنا وحريتنا في حدود ديننا وأخلاقنا ... وتقاليدنا ^_^


هناك الكثير من الأسباب مثل الملل وغيرها ولكن الفتاة المؤمنة الحقيقية هي التي تستفيد من هذه المشكلة وتجعلها في صفها لتعمل بالقول {الحاجة أم الأختراع }

فعلا الملل والملل والملل .... هذا أكبر الاسباب بالنسبة لي ... في أوقات الاجازة التي لانسافر فيها !!!! أما عند عودت الدراسة فتبدأ حياتي بالترتيب .. ويبدأ الاجتهاد الذي أبذله لأنجح في الأخير ^_^ فالحاجة أم الاختراع ... لذا أخترعت أن أطور نفسي ... والحمدلله أنني مؤمنه ولم لم أكن كذلك ...لكنت في حالةٍ يرثى لها

الأيمان والصبر : لابد منهما .. فهما محفوران في قلوبناوهما مايميزنا ويرفع من شأننا ..

الأبتسامة: أحب الابتسام فهودواء القلب ... ومرح الشفاة ... وإشراق الوجه والتغلب على المشكلات ... فهي تزيد الامل .. وتشرح الصدر ...

الصلاة وقراءة القراءن:أهم مافي الكون ... فهما مايفرقان بين المسلم والكافر
((إن العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة ... فمن تركها فقد كفر ))بصراااحة أفضل الموت ألف مرة على أن أضيع صلاتي ولو لمرة ....

الثقافة:لابد من التزود بالعلم .. والثقافة ... لانه سيجعلنا أقوى ... وأعقل ^_*

النت : آآآآآآآآآآآه الوتر الحساس ...
فالاهل يخافون علينا نحن البنات..وأغلب العائلات تشك بهم ... ليس لانهم لايستحقون الثقة بل لأنهم يروننا صغار .. ويخافون علينا من كل مافي الكون لذا لابد لنا من إثبات أننا نستحق الثقة .... الثقة والثقة والثقة بعدها .. فسيكون الوضع مختلف لاننا سنكون بالطريق الصحيح ..
وأظن أن هذا مانحن عليه الآن .... فأهلنا يخافون علينا ولكن يثقون بنا في كل الأحوال

ولدينا مثال على ارض الواقع أخواتي لوتشيا وليلو وكاثرين وشطورة وبارو وجيمني ومسافره والعديد من الأخوات اللاتي مشين في الطريق السوي والجيد
فعلا كل الذين ذكرتهم فتيات رائعات ... وأنا فرحة لأني ضمنهم ...
وهناك الكثيرات والكثيرات ... وفعلا نستحق الاحترام ..

وهناك الكثير من الشخصيات العربية التي وصلن إلى هذه المرحلة وتغيير وجهة مجتمعاتهن للمرأة ومن أمثلتها في ليبيا اول إمرأة عربية تحصل على ادارة في منظمة الأمم المتحدة
فعلا وهذا فخر لنا .... كعرب...
وبالنسبة لي ...أجد أن
الملكة رانيا من الشخصيات التي تسعى نحو الافضل
فهي أثبتت للجميع بدون لإستثناء أنها مثال المرأة الناجحة ... بكل إتقان
وحقوق الوالدين ... لولا وجودهما لما كنّا هنا...
أشكرك دريم باور... لقد إستمتعت بالموضوع .. بالرغم من أنني علقت ... ولكن هنالك العديد من الأمور التي تطرقت لها بتوسع ... أعتذر على ذلك ... فقد أطلت كثيرااااااااااااا
أتمنى لك الافضل يا أخي
موضوع رائع + ناجح + مفيد ----->>يستحق التقييم ^_*
أختك:بارووو

عواطف الحب
03-09-2008, 07:05 PM
....{

السلام عليكم

كيفك اخي الغالي دريم؟؟

ان شاء الله بخير

الصراحه موضوع رائع ويستحق القراءه والرد عليه

عنوان رائع جدا احسنت بأختيار هذا العنوان

صدقت في كلامك خيوو وان اكثر اسباب انحارف المرأه هو تصرف

الاهل والضغوط التي تحصل لها هذا سبب يخلي المرأه تنحرف

-أهم هذه النقاط هي الأيمان والصبر حيث يجب أن تؤمن بالله تعالي أيماننا صادقا فهو مع الحق ولا ينسي عبادة والصبر متعلق بالأيمان ليس في ليلة وضحها ستحقق أحلامها بل يجب ان تصبر وتجاهد لتحصل عليها .

الايمان والصبر يروح عنا الملل وخاصه اننا لمن نقول احنا مو ملانين حتى لو كنا ملانين ونصبر ونتجاوز هذا الملل بالأيمان والصبر ....

2-الأبتسامة : فهي تخرق حاجز الحزن والكئابة فهي تعطي الأمل وهي الحل لأغلب المشاكل ولكن لاتكفي لوحدها دون الصبر والأيمان .

اكيد ان الأبتسامه تخترق حاجز الحزن كما ذكرت انت لأن الأبتسامه تعطينا الطاقه لتجاوز الحزن

3-الصلاة وقراءة القراءن حيث يعتبران الركيزة الأساسية والحل الجذري للتقرب من الله فيزيد الأيمان في قلوبهم ويمنح الأمل ويفتح طريقا إلى أفاق جديدة فسبحانة وتعالى خلق الأنسان في ابهى صورة وساوى بينهم واعطاهم حقوق معروفة لذلك فهو لاينسي عبادة الصالحين ..

لمن نصلي او نقرأ قران راح نحس بالراحه والطمأنينه فهذه خطوه مهمه

الصراحه موضوعك رائعه ولا يسعني ان اقوول غير اني اشكرك

مشكووور اخووي على الموضوع الرائع جدا والذي سيساعد الكثير منا

فاالله يجزاك الف خير وماننحرم من كل جديد وابداعاتك

تحيااتي

}....

luchia
03-09-2008, 07:50 PM
موضوع يحتاج لقراءة متفهمة متمعنة

لذا لى عودة بالطبع^_^

R u k i a c h a n
03-09-2008, 09:29 PM
السلام عليكم أخوي دريم
في سماء الإبداع تلمع نجوم كثيرة وأنت أخي أحد هذه النجوم*_^
موضوع قمة ورائع جدا مجهود تشكر عليه...

حق المرأة وحريتها :




صراحة بمجرد أن أقف عند هذه الكلمة يشير إليّ الجميع بأصابع الإتهام رغم أن ماسأقولة حقيقة وحتى ان رفضها الجميع فهم في قرارة انفسهم مؤيدين لرأيّ ، حيث أصبحت حريتها مقيدة جداً في دول أخري ومفلوتة في دول أخري وفي كلا الجانبين ستنحرف المرأة بين تلك الجبهتين إذا لم توجه بطريقة صحيح وتعامل كأنسانة وليست كلوحة فنية تعلق على الحائط ؛وللأسف هذا ما انبثق في المجتمع حيث سيطر عليها بطريقة مطبقة مانعاً لها من الخروج والتمتع بالحياة دون أن تخل بتعاليم ديننا الحنيف ومن هذه الأسباب التي تؤدي له هذه الأفكار :


1-الحزن والشعور بالأكتئاب .


2- التعب النفسي وتؤدي إلى امراض لاتعد ولاتحصي .


3- الخروج اللأخلاقي حيت تفعل الفتاة أشياء في السر من اكبر الكبائر .


4- الهروب من النطاق الأسري والتوجه إلى النطاق الخارجي لتقع في الأيدي الخاطئة فتؤدي إلى أنحرافها التام.


5- الإنتحار وهي من الأفكار التي بدأت تدخل إلى مجتمعنا .



صراحة لازال هناك الكثير من الأسباب مثل الملل وغيرها ولكن الفتاة المؤمنة الحقيقية هي التي تستفيد من هذه المشكلة وتجعلها في صفها لتعمل بالقول {الحاجة رب الأختراع } ليس في الأشياء الخاطئة فهناك عدة مراحل تساعدها في الخروج وتغيير وجهة نظر المجتمع فيها وهي :


1-أهم هذه النقاط هي الأيمان والصبر حيث يجب أن تؤمن بالله تعالي أيماننا صادقا فهو مع الحق ولا ينسي عبادة والصبر متعلق بالأيمان ليس في ليلة وضحها ستحقق أحلامها بل يجب ان تصبر وتجاهد لتحصل عليها .


2-الأبتسامة : فهي تخرق حاجز الحزن والكئابة فهي تعطي الأمل وهي الحل لأغلب المشاكل ولكن لاتكفي لوحدها دون الصبر والأيمان .


3-الصلاة وقراءة القراءن حيث يعتبران الركيزة الأساسية والحل الجذري للتقرب من الله فيزيد الأيمان في قلوبهم ويمنح الأمل ويفتح طريقا إلى أفاق جديدة فسبحانة وتعالى خلق الأنسان في ابهى صورة وساوى بينهم واعطاهم حقوق معروفة لذلك فهو لاينسي عبادة الصالحين ..


4 الثقافة حيث أن هذه سهلة جدا وفي متناول الجميع فليس هناك أنسانة يصعب عليها الحصول على بعض الكتب أو بعض المعلومات لزيادة مستوى معرفتها في نطاق ديني مسلم .


5- الأنترنت : ولقد اصبح متوفرا بن يدي اغلب الفتيات ولكنه سلاح ذو حدين :



كلامك صحيح فالمرأة المؤمنة مهما كانت ضروفها يجب أن تستعين بالله وتستعيذ بالله من الشيطان الرجيم وكما قلت تستغل وقتها بقراءة القرآن والصلاة والذكر والتسبيح والتهليل
فلا تدع شيئا يكون عقبة لإكمال طريقها وطموحها...
مشكووووووووووور أخوي على الموضوع المتميز
ننتظر المزيد من ابداعاتك
تقبلــــ مروريــــ

dream power
04-09-2008, 05:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ياهلا وغلا بك أختي جيمني القمر المحبوب ..

حياك الله .

صراحة اعجبني ردك كثير واستفدت من النقاط التي رويتها لنا

ويارب يخليك لنا مشان نشوف ردودك المفيدة والرائعة ولا انحرمنا منك يارب ..

ولكي مني جزيل الشكر والتقدير

دمتي في حفظ الله ورعايته

dream power
04-09-2008, 08:12 PM
سلام الله عليكم

ياهلا وغلا بأختي الفراشة السريعة بارو

اشكرك يا اختي فانتي دائما تخجلينني بارائك المميزة ..

أعدريني لأني لن ارد علي ردك الرائع والجميل كلهة وبتفصيل لأنه كل كلامك صحيح بالمية بس وقفتني دي النقطة

وأظن أن هذا مانحن عليه الآن .... فأهلنا يخافون علينا ولكن يثقون بنا في كل الأحوال
عَنِ أَبي هُريرة رضيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ عَنِ النبيِّ صَلّى الله عَلَيْهِ وَسَلّم قال: " تُنْكحُ الْمَرْأَةُ لأرْبَعٍ: لمالها ولِحَسَبها ولِجَمَالها وَلدينها: فَاظْفَرْ بذاتِ الدِّينِ تَربَتْ يَدَاكَ " مُتّفَقٌ عَلَيْهِ


صدق رسول الله فيما قال صح لسناك اختي فعلا كلامك جميل جدا كله درر


والآن فلسفستي الخاصة ... المرأة لها حسها وجمالها

والجمال لديها نوعان ... جمال حسي ومعنوي

الحسي : هو مانراه ... من جمال ....و عذوبة صوت ... ورقة و....الخ

اما المعنوي : هو إكتمال الدين الذي هو الاساس

فالمرأة الفائزة والمحظوظة هي من تملك الجمال الكامل بنوعية ... أسأل الله لي ولأخواتي الجمال بنوعية ...

أعتذر على الإطالة ولكن لم أستطع الوقوف دون تعليق ...!!!

وفعلا ... فالمرأة هي الفريسة السهلة ... لان طيبتها تجرفها دوماااااا

ولكن ... لابد من أن تتحكم بمصيرها ... وتختار الجانب الصحيح .. والذي يليق بها ..

وعن نفسي فأنا مثلي ومثل غيري من الفتيات ... لدينا حريتنا وإن كانت مقيدة .. لكن أرحب بالتقييد المفيد ... فحرص الاهل علينا هو الاساس ... واذا كان التقييد سيفيدنا ... فأنا أرحب به في كل الاحوال ... كتقييد الام لإبنتها ...بأن تلبس الحجاب في سنٍّ معين ... وتقييد الاب لولده .. بأن يدرس لكي ينجح ويعمل ...


صراحة وجهة نظرك سديدة وغفلت عن قولها في الموضوع

صراحة اشكرك خيتو علي ايصال الفكرة بالوضوح التام ..

النت : آآآآآآآآآآآه الوتر الحساس ...


فعلا البنت تاترت بارووو قومي بلا احلام يقظة << نكدي


فالاهل يخافون علينا نحن البنات..وأغلب العائلات تشك بهم ... ليس لانهم لايستحقون الثقة بل لأنهم يروننا صغار .. ويخافون علينا من كل مافي الكون لذا لابد لنا من إثبات أننا نستحق الثقة .... الثقة والثقة والثقة بعدها .. فسيكون الوضع مختلف لاننا سنكون بالطريق الصحيح


كلامك صحيح وبمحلة ...



وبالنسبة لي ...أجد أن

الملكة رانيا من الشخصيات التي تسعى نحو الافضل

فهي أثبتت للجميع بدون لإستثناء أنها مثال المرأة الناجحة ...



واااااااااااو فعلا جبتيها الملكة رانيا من افضل الامثال التي تقال ..

أشكرك دريم باور... لقد إستمتعت بالموضوع .. بالرغم من أنني علقت ... ولكن هنالك العديد من الأمور التي تطرقت لها بتوسع ... أعتذر على ذلك ... فقد أطلت كثيرااااااااااااا
بالعكس انا سعيد جدا بتطرقك لأنه افادي وافاد الكثير غير ؟؟


أتمنى لك الافضل يا أخي

موضوع رائع + ناجح + مفيد ----->>يستحق التقييم ^_*


شكرا وبارك الله فيك

ولكي مني كل الشكر والتقدير

دمتي في حفظ الله ورعايته

Happy
05-09-2008, 01:19 AM
أخوي أنا معك في كل حرف خطته أنـاملك .. لكن . .

بعض الحقوق التي ذكرتها .. هل بـإعتقادك انه بإستطاعتنا استرجاعها الآن ؟؟

مستحيل أن يحدث ذلك .. إذاً كل ما علينا هو أن ننمي القاعدة و نغذي الاساس و البدء خطوة خطوة

نحو حقوقنا التي نريدها و اقصد بـالقاعدة و الأساس هم الجيل القادم من أخواننــا و أطفالنـا ..

و الله يكتب اللي فيه الخيـر !

dream power
05-09-2008, 05:03 AM
السلام عليكم


وعليكم السلامم ورحمة الله وبركاته

كيفك اخي الغالي دريم؟؟

ان شاء الله بخير

الحمد لله تمام يلسمو علي سؤالك ..

الايمان والصبر يروح عنا الملل وخاصه اننا لمن نقول احنا مو ملانين حتى لو كنا ملانين ونصبر ونتجاوز هذا الملل بالأيمان والصبر ....


صراحة انتي فهمتيني غلط نقصد انه نروح الملل بقراءة القراءن والمطالعة
وتعلم هويات جديدة ومفيدة وتسوي شيء مفيد لنفسك او لغيرك ..

لمن نصلي او نقرأ قران راح نحس بالراحه والطمأنينه فهذه خطوه مهمه

الصراحه موضوعك رائعه ولا يسعني ان اقوول غير اني اشكرك

مشكووور اخووي على الموضوع الرائع جدا والذي سيساعد الكثير منا

فاالله يجزاك الف خير وماننحرم من كل جديد وابداعاتك


بارك اللخ فيك اختي وعلي مروك الأكثر من رائع ...
واتمني لكي كل التوفيق

دمتي في حفظ الله ورعايته

dream power
05-09-2008, 05:09 AM
موضوع يحتاج لقراءة متفهمة متمعنة

لذا لى عودة بالطبع^_^



في الأنتظار عوديتك خيتو ..

dream power
07-09-2008, 05:34 PM
السلام عليكم أخوي دريم

وعليك السلام ورحمة الله وبركاته

اختي المبدعة الصغيرة الاسميرالدا



في سماء الإبداع تلمع نجوم كثيرة وأنت أخي أحد هذه النجوم*_^
موضوع قمة ورائع جدا مجهود تشكر عليه...

بارك الله فيك اختي الكريمة اخجتني كثيرا واتمني ان اكون عند حسن ظنك ..

كلامك صحيح فالمرأة المؤمنة مهما كانت ظروفها يجب أن تستعين بالله وتستعيذ بالله من الشيطان الرجيم وكما قلت تستغل وقتها بقراءة القرآن والصلاة والذكر والتسبيح والتهليل
فلا تدع شيئا يكون عقبة لإكمال طريقها وطموحها...

بارك الله فيك وصح لسانك ويديك ..واتمني لكي كل الشكر والتقدير

ولكي مني كل آيات الود

ــدمتي في حفظ الله ورعايتهــ

dream power
07-09-2008, 06:01 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ياهلا بك أختي السعيدة بصفاتك البهية بطلتك ..



أخوي أنا معك في كل حرف خطته أنـاملك

شكر لك خيتو

.. لكن . .

ايوا لكن دي تدل انه فية تشائم وتردد

بعض الحقوق التي ذكرتها .. هل بـإعتقادك انه بإستطاعتنا استرجاعها الآن ؟؟
مستحيل أن يحدث ذلك .. إذاً كل ما علينا هو أن ننمي القاعدة و نغذي الاساس و البدء خطوة خطوة


والله يا أختي مافي شيء مستحيل زمان قالو مستحيل نوصل للقمر والحين فية رحلات لناس عامة ومن زمان قالوا مستحيل اديسون يخترع النور والحين حقيقة ومافي احد يقدر يعيش من دونة صراحة حاولي ان تزيلي

كلمة لكن وتوكلي علي الله لأنه دي راح بيتعبك حتي في حياتك فتوكلي علي الله الأن وراح كل شيء يتحقق عاجلا ام اجلا

واتمني لكي التوفيق ...

دمتي في حفظ الله ورعايته