المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كيف تدون


خطيبة كامي
21-06-2009, 04:58 PM
(http://fisal.abukweik.blogunited.org/?p=612)http://fisal.abukweik.blogunited.org/files/2009/06/555551.thumbnail.jpg (http://fisal.abukweik.blogunited.org/files/2009/06/555551.jpg)
http://www.youtube.com/watch?v=md2aRxrg2zY
كيف تصبح مدونا لم أطرح هذا الموضوع إلا بعد إتمام مائة تدوينه, على غرار انه من يحفظ مائة قصيدة يصبح شاعرا , و من خلال تجربتي البسيطة بمجال التدوين الإلكتروني حيث أني بدأته قبل سنة واحدة فقط , ومن خلال الموضوع سأطرح بعض الأفكار التي قد تساعد كل من لديه ملكة الكتابة بالبدء بالتدوين فعليا .


أولا - كيف تكتشف أنك قد تكون مدونا : إذا كنت قادرا على صياغة أحداث حصلت معك بالشارع , العمل أو السفر بطريقة جذابة شفوية أمام أصدقائك أو أسرتك , و ليس بالضرورة ذلك فهنالك مقولة تقول – من يبرع بالكتابة ليس لديه أصدقاء – و لتكن شبكة – الفيس بوك – مثالا؛ فلدي صديق لديه حساب على ذلك الموقع , حيث يطرح وجهات نظره بطلاقة بلاغية مطعمة بصوره بشتى الأماكن , بينما هو بالحياة العادية , لا يستطيع أن يكون اجتماعيا بقدر ما هو اجتماعي بالفيس بوك .

ثانيا – لكي تكون مدونا : يجب أن يكون لديك مخزون لا بأس به من الألفاظ و التعبير الأدبي , إضافة إلى الحس الساخر الذي سيجذب القارئ ؛حيث أنك و من خلال مواضيعك ستمزج الواقع الحياتي الذي تعيشه بما فيه من أحداث اعتيادية , قد تحصل مع كل شخص ضمن مقالة ساخرة بحيث يشعر القارئ و من خلال المزج أنه حدث جديد بالنسبة له , كمثال أنه بحال انقطاع التيار الكهربائي عن المنزل , ما الذي سيفعله الآخرون , بالطبع سينتظرون عودة التيار بينما هم جلوس بالمنزل , المدون و بحسه الساخر و نظرته الأخرى , و مخزونه من المفردات و خياله الواسع , سيروي انقطاع الكهرباء عن منزله من خلال مقالة يصف بها كيف كان يبحث عن الشمع فسقطت الخزانة عليه , و قد يضع سائل الديتول الكيماوي بدلا من الزيت على طبق العشاء الذي يتناوله بسبب عدم وجود كهرباء .

ثالثا – القدرة على خلق الأحداث : يجب أن يكون المدون قادرا على خلق الأحداث و تضخيم الأشياء الصغيرة و الهامشية و التي لا يلتفت إليها الآخرون , بحيث ستصبح الأحداث أكثر جاذبية بالمقالة , كجعل رحلة ذهابك للمهرجان و بصحبتك آلة تصويرك الخاصة بك , و رغبت بتصوير شخصية المهرجان التي هي عبارة عن مجسم يقبع بين شارعين سريعين , ورغبت بتصوير المجسم عن قرب , لتقول عبر المقالة أنك و بينما تمر الشارع السريع , و بينما أنت كذلك كادت أن تصدمك سيارة مسرعة فغيرت رأيك بالتقاط الصورة خشية تعرضك للاصطدام مرة أخرى , هنا يمكنك أن تخلق الحدث و تعتبر أن السيارة صدمتك فعليا , لتكمل مقالك و تقول أنها صدمتك و رمتك أسفل المجسم فلتقط له صورة فأغمي عليك بعدها , لكن تضخيم الأحداث ليس جيدا حال زجه بالمقالات ذات الأحداث التي تتطلب توثيق حقيقي .

رابعا – عنوان الموضوع : إذا كان لكلمات القصيدة الشعرية 30 بالمائة من القصيدة فإلقائها بأسلوب ملفت 70 بالمائة منها لأستماله أسماع الجمهور , كذلك لعنوان المقالة دور رئيسي بها , فإذا كان الموضوع ذو طرح اعتيادي مكرر فللعنوان دور لجذب القارئ ليكمل قراءتها للنهاية دون شعور منه و مثالا على ذلك أنك إذا كنت تكتب موضوعا للفت الآخرين بضرورة المحافظة على الصلاة على وقتها , فليكن عنوانك جذابا ك – حالة واحد راحت عليه صلاة العصر – أو إذا كنت مستاء من طريقة شرح معلم الفصل على بطريقة اعتيادية , ليكون عنوانك – وجه الشبه بين المدرس و الكاسكو .

خامسا - إمكانية التدوين الآن : حال تأكدت انك تمتلك موهبة الكتابة , و شعرت بأن شياطين الكتابة تداهمك و تقض مضجعك , عجل و باشر بافتتاح مدونة لك على الإنترنت , و أهجر مدونتك الورقية فلن يراها أحد سواك , و حولها لمسودة تجمع من عليها أفكارك لوضعها على برنامج word و من ثم نقلها للمدونة على الشبكة الدولية .

سادسا – اختيار المدونة : لشكل مدونتك دور لجذب القراء إليها , وليكن السيرفر الذي تعمل من خلاله المدونة ذو سرعة عالية و غير بطيء , و أن يكون فتح صفحة المدونة سريعا , فمتصفح الإنترنت ملول بطبعه يحب السرعة , و لتبحث عن ألوان مميزة لمدونتك ؛فأما أن تكون معدة من الموقع نفسه ,أو أن تعدلها أنت بنفسك كخيارات متوافرة بالإعدادات لديك .

سابعا – القراء : لمتابعي تدويناتك دور كبير , و إلا فلا فائدة من التدوين , فالسماح للقراء بالتعليق دور بإثراء الموضوع أو القصة التي تتحدث عنها ؛ إضافة لدوره بإشعال الحيوية بالمدونة , و لا تكن متزمتا برأيك , يقول الله تعالى بأن هنالك حكمة من اختلاف الرأي؛ فيقول جل وعز (ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة، ولايزالون مختلفين إلاّ من رحم ربك ولذلك خلقهم) سورة هود من الآية 118.

ثامنا – الأحداث لا تنتهي : من خلال خبرتي الشخصية بالتدوين شعرت أني سوف أتوقف في بداياتي التدوينية , حيث شعرت بأن الأحداث قد انتهت بالنسبة لي , و من خلال متابعتي لأحد المواقع الإخبارية وجدت خبرا يقول أن الكيان الصهيوني جند حيوان –العلند- البري الإفريقي للقضاء على مقاومي حزب الله اللبناني, فوجدت الخبر طريفا ,فأثريته من خلال قلمي بقليل من الطرافة فأصبح رائعا و ملكا لي , فالأحداث لا تنتهي . إلا إذا انتهت الحياة على الأرض.

تاسعا – المعاهدة على التدوين : لا تربط تدوينك , بالفشل بالعمل أو الدراسة , و لا تربط إنهاكك بشيء ما كالمذاكرة أو السفر بالتدوين , فيمكنك استغلال هذه الأحداث بإضافة مواضيع جديدة لتعرض بها تجربتك الشخصية على الملأ الافتراضي بالانترنت , لتبادل الأفكار و الحلول المفيدة .

عاشرا – الجودة معيار : لا تحرص على ملئ مدونتك كما , و نسيان الجودة نوعا , فالجودة هنا هي انتقاء المواضيع و المفردات و الحبكة الفنية و الخاتمة , بطريقة جيدة و جذابة , دون ملئ المدونة كما لمجرد زيادة عدد مواضيعك .

الحادي عشر – لمن تكتب : أحرص من خلال كتابتك أن تتذكر أن لديك رسالة يجب إيصالها بطريقة غير مباشرة للطرف المستهدف , كالتذكير بصيام شهر شعبان كسنة متبعة عن رسول الله صلى الله عليه و سلم , حيث كان يصوم أكثره , فبإمكانك طرح الموضوع معنونا إياه ب- بدأ الصيام يا جماعة – فيفاجئ الجميع بالعنوان لأننا لسنا بشهر رمضان , ومن خلال الموضوع يمكنك طرح أفكارك , كما يمكنك تذكير الناس بصلاة التراويح ليلة إعلان بدء شهر رمضان فالناس يغفلون عنها لانشغالهم بشراء حاجياتهم الرمضانية تلك الليلة .

الثاني عشر – لا تكن مدونا يعمل لحساب الشيطان : لا تعرض أفكارك الهدامة و التي تساهم بالانحلال الأخلاقي من خلال المدونة, و لا تكن شياطنا تنشر الفساد بالأرجاء , فيكفينا الشياطين الحالية و يكفينا الفساد المستشري , و حاول من خلال مدونتك أن تكون كمانع أو جدار بوجه هذا الانحلال عبر طرح الأفكار و النصائح , و تأكد أن السفينة التي لا تسير إلى الله لا و لا يمكن أن تسير مهما اخترقت عباب البحار فمردها لمرساها , و كن على يقين بأن كل ما هو جيد و صالح سيبقى .

الثالث عشر – تذكر الصور : حال كتابتك مواضيع حاول وضع صور مرتبطة بالحدث , فإذا كنت تكتب عن الامتحانات النهائية للثانوية العامة , فقم بوضع صور كحافلة مدرسية , و ليس بالضرورة أن تكون من تصويرك أنما يمكن إيجادها عبر محركات البحث , فالانترنت جانب مرئي بالدرجة الأولى .

الرابع عشر – نشر رابط مدونتك : إذا كنت ترغب بالمزيد من القراء و التفاعل لمدونتك ,فقم بالاشتراك بالمنتديات و الشبكات الافتراضية, وضع رابط مدونتك كتوقيع بالأسفل , إضافة لأخبار أصدقائك عن مدونتك .

الخامس عشر – المخترقون يترصدون : يجب عليك بعد انتهاء كل تدوينه , و بعد نشرها على الانترنت أن تنسخها و تحفظها على جهازك أو أي وسيلة أخرى , لأن هنالك من يترصد صفحتك الإلكترونية , ليخترقها أو يتلاعب بها , و لكي لا تفقد مجهودك .


السادس عشر – الصحف الورقية : حاول أن تنشر مواضيعك قبل نشرها بالفضاء الإلكتروني بالصحف و المجلات ,التي توفر مساحة لمواضيع القراء , و لتكن صحيفة العالم مثالا يحتذى للمدونين لعرض مواضيعهم و أفكارهم بين صفحاتها , إضافة لصحيفة الخليج الإماراتية؛ و غيرها الكثير من الصحف , فنشر أعمالك و إبداعاتك؛ يعد كدافع و حافز للمزيد من الإنتاجية و المزيد من الكتابة . أسأل الله أن أكون قد طرحت أفكارا ؛ و أن كانت محدودة لمن يرى بنفسه القدرة على التدوين بسبيل عرض أفكاره التي ستساهم بصلاح المجتمع جنبا إلى جنب مع جموع المدونين .


سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم

مدونة فيصل أبوكويك (http://fisal.abukweik.blogunited.org/)

S7oOorh
22-06-2009, 02:34 AM
مآشآإءآلله عليك يآإ " حنون "

طرح في قمة آلروعه :icon26:

تسلم يمنآإك مع يسرآإك ..

ولآإ عدمنآإ جديدك

mач
22-06-2009, 08:52 AM
طرحٌ جميل ..
شكراً لك..

(:smile35:)

.
.