المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مميزْ /" يا دنيا لا تسكبي الدمعه على خدِ حساس " روايتي اليابانـيــة ^__^


الصفحات : 1 2 3 4 [5]

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:43 PM
تقوم آيا وتشوف الشمس داخله على غرفتها ..
آيا : نمت ؟؟ ....
تصحى وتروح تفرش اسنانها وتغير ملابسها ... تطلع وفي طلعتها يقابلها توما ..
توما : صحيتي ؟؟
آيا ابتسمت: أيــه ..
توما : اوكي خلينا ننزل نفطر سوا ...
آيا : وين اندو ؟؟
توما : نايم ما بعد صحى ...
آيا : طيب خلينا ننزل ......
نزولو وجلسو يفطرون ....
توما : قال لي امس اندو اننا بنروح يا 10 الصبح او 5 العصر ..
آيا : يعني يخيرك ؟؟
توما : أيــه .... طيب انتي متى تبيننا نروح ؟؟
آيا : 10 الصبح ....
توما : هاه مو كأننا مبكرين ..
آيا : جلستنا مالها داعي .. وعشان نوصل هناك 1 الليل ....
ثم يحول اندو ويشوفهم قاعدين ويروح ويجلس معهم ..
توما : اندو بنروح الساعة 10 ....
اندو : هاه ؟؟
توما يغمز له يعني قول طيب ...
اندو : ااه طيب طيب ..
آيا توقف: اجل انا بروح فوق واجمع اغراضي ...
توما : طيب ...
تروح آيا ويجلس اندو مكانها ....
اندو : وين بتروحون ؟
توما : بنرجع لليابان .....
اندو : وليه كذا فجأة ؟؟
توما : قلت لآيا متى تبين نرجع 10 ولا 5 العصر واختارت 10 ....
اندو : ليه قلت لها كذا الحين تحسبك ما تبيها تقابل اكيرا ...
توما : هي قابلته ...
اندو : ايش؟؟
توما : انا ما سألتها هالسؤال الا عشان اعرف اذا كانت قابلته او لا ... وقالت ان جلستنا مالها داعي .... انت خلصت شغلك بس كنت تبيها تقابل اكيرا ....وهل الموضوع انتهى خلاص آيا تبي ترجع ...
اندو : توما ؟؟
توما : افهمها يا اندو معناها ما تبي تقابله اليوم ... خلاص كلها مده وتجي هنا .... خلينا نرجع
اندو يهز راسه : طيب...
توما يوقف : اجل حتى انا بروح اجمع اغراضي ..
اندو : طيب ....
ويروح توما ويصعد لفوق ....
آيا وهي تجمع اغراضها دموعها تنزل :
ليه كذا يا اكيرا ليش تسوي معي كذا.. بعد دقايق ..
توما يطق الباب و يقول لها السايق تحت ينتظرنا ..
سكرت شنطتها وراحت معاه وركبو السياره متجهين للمطار ....
في نفس الوقت في بيت اكيرا :.
اكيرا يفتح عيونه ويقوم يتلفت ولا يشوف احد ... يرفع راسه ويشوف الساعة 9 وربع ...
اكيرا : وش اللي حصل لي ...؟؟
يلمس ملابسه ويشوفها مليانه عرق يقوم ويدخل الحمام يدخل تحت الدش ويتذكر الموقف ....
اكيرا بحزن : آسف يا آيا لكن ما بغيتك تشوفيني في ضعفي ... لكن اليوم راح تعرفين كل شيء ..
يخلّص بسرعة ثم يطلع من الحمام ويشوف ورقة جنب سريرة ... يروح ويفتحها ....
اكيرا يقرا [ الى الغالي اكيرا ....
يمكن ما قدرنا نجلس مع بعض وقت اكثر ونتكلم ...
لكن الحين ما راح اعذرك لو ايش ما يكون عذرك ..
يمكن بكره نرجع لليابان في أي وقت ...
اذا قمت بالسلامة اتصل على جوال اندو البريطاني ..
وبيك تدق علي في اليابان فيه اشياء لازم تعرفها وضروري انك تستعجل .. وقولي اذا كنت التقيت بآيا ... راح اساعدك في أي وقت .... واخيرا .. من جد انا جيت لاني مشتاق لك ..
رقم اندو البريطاني : .........
رقم توما الياباني: ..........] .....
يرفع اكيرا راسه : توما .. وحتى انا كنت اتمنى اجلس معك اكثر ...
ثم تطيح عينه على الساعة 10 الا ربع ... يرجع اكيرا عينه على الورقة ويقرا [يمكن بكره نرجع لليابان في أي وقت ... ] ....
اكيرا : آيا ... مستحيـــل ...
ياخذ الورقة المكتوب فيها رقم جوال اندو ويتصل ...
وفي هذي الاثناء :.
يوصلون آيا والباقي للمطار ..
اندو : اعتقد ان جوالي ماله داعي راح اقفله ...
توما : لا مو الحين تونا مبكرين على اغلاقه ...
اندو : ما عندي استعداد الحين يتصلون علي وارجع انا قلت لهم اني بارجع لليابان ....
توما : غريبه الحين الساعة 9 ونص وخمس .. ما بقى كثير ...
اندو يقفل جواله ويدخله ....
اندو : هذا لاني توني اعلمهم اننا بنروح الساعة 10 هم على بالهم العصر ... او الليل ......
ويلتفت اندو : هذا هم جو .... وين آيا ؟؟
توما : في دوره المياه ...
نرجع لاكيرا.::
اكيرا يدق على جوال اندو ويشوفه مقفل ....
اكيرا يسكر جواله بضيق : ليش تقفل جوالك ... لا يكونـ ... لالا آيـــــــــــا ....
يروح بسرعة وياخذ اكيرا جاكيته وينزل بسرعة ... يقابله الخادم ....
الخادم : وين بتروح ؟؟
اكيرا : موعد ضروري .....
الخادم : بسبب انك طلعت امسـ...
ويطلع اكيرا بدون ما يسمع باقي الكلام .. توجه لسيارته وركبها وبأسرع ما عندها توجه للمطار ...
في المطار :.
تجي آيا لتوما ...
آيا : وش عندكم ما بعد جاء وقت الرحلة ؟؟
توما : اندو الحين يتكلم معهم ..
آيا : ما امداني ادخل هالمطار الا انا طالعة منه .....
توما : ما ودك تجلسين اكثر ؟؟
آيا : لا .. ما احتاج اني اجلس فيــه ....
توما : آيا يمكن يكون سؤالي مباشر ومفاجئ ... لكن ودي اسألك ..
آيا : قول ؟؟
توما : آيـــا .... انتي ..
ويقطع اندو كلامه : يالله ....
توما يبلع ريقه ويسكت ثم : طيب ...
آيا : لحظة قول وش عندك توما ....
توما : في الطيارة ..
يوصل اكيرا للمطار ويدخل بسرعة وهو يركض .. يدور في المطار وهو يدّور عليهم ....
آيا تمشي جنب اندو متجهين للبواية وتوما يمشي وراهم ..
توما يوقف في مكانه ويقول في نفسه : ليــه احس بشيء غريب ... ليه احس المفروض نجلس شوي على الاقل شوي ... شوي
ثم يلتفت ويناظر للمطار نظره عامة ....
آيا تنادي توما : توما ... وش فيك واقف هناك ؟؟
يلتفت توما عليهم : لا لا جاي جاي ...
آيا وهي تناظر توما تناظر اللي وراه وتلمح اكيرا ...
آيا في نفسها : لا يتهيأ لك .... ما راح يجي بعد ما تركك ....
تنزل آيا عيونها على الارض .... ويمشي توما متجه لها ..
اكيرا يشوف توما من بعيـــد ....
يصرخ اكيرا ويتكلم باليابانيــة : شوتو ماتي توماااااااااااا ..... ( انتظــــر لحظة ... توما ) ...

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:49 PM
واااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه
1000
وصلت للالفيه ........... واااااااااااااه شيء مو طبيعي بجد ..........
em033em033em033
مناسبه جداً جداً حلوه ......
وحلو بعد تكون مشاعري هنا بين بارت لقاء آيا واكيرا .... ومواصله للبارت الثاني .....
يقولون كل تأخيره فيها خيــــره ......
تخيلو لو اني قاطعتكم اسبوع على آخر جمله في البارت السابق ......
الظاهر كنت بأكون في المشنقه وهذا اكيــــــــد .........
بس يله ما اكثر كلام ...... ودوزو البارت الجديد ..... ^_^

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:51 PM
http://img153.imageshack.us/img153/2448/362copy.png


هذا قراري .... وانا اقتربت للنهايــــة ........ (( الفصل الثالث – الجزء 4 ))
تسمع آيا وتوما الصوت من بين كل الناس صوت ياباني اكيد بيلفت الانتباه ..
يلتفت توما وآيا في نفس الوقت على مصدر الصوت ...
اكيرا يركض ناحية توما وفجأه انتبه لآيا ... ( هو ما شافها قبل لانها كانت خلف توما فما انتبه لها ) ...
اكيرا يوقف مكانه وهو يتنفس سرعه بسبب الركض : آيـــــا ..!!
آيا توقف وتشوفه بدون أي حركة مصدومه من وجوده ...
اكيرا : لا تروحين ... آيــــــا .. انا ما اقدر افقدك مره ثانيـــه ....
آيا لما سمعت كلامه حست بجرح في قلبها فعطته ظهرها بتروح تركب الطياره و عيونها مليانه دموع..
اكيرا لحقها ومسكها مع كتفها : آيا انا آسف آيـ...
قطع كلامه حركة آيا لما مسكت يده وبعدتها عن كتفها بدون ما تعطيه وجهها وكملت مشيها ودموعها في نزول..
اكيرا مسكها بقوه ولفها لجهته وصار وجهها مقابل وجهه ..لما شاف دموعها ضمها بصدره بقوة وآيا ما تحركت ولا حركه واطلقت العنان لدموعها تعبر عن مافي داخلها ....
يطلع اندو وهو يقول بتذمر : وينكم لي ساعة جوا انتظـ....
وينقطع كلامه بشوفته لاكيرا و هو ضام آيا ....
اكيرا : انا آسف .. ما كنت اقصد وربي غصب عني اللي صار امس وجيت هنا بخوف انك ترحلين وانتي كارهتني ..
يبعدها عنه وهو ماسكها مع عضودها و حاط عينه عليها وآيا منزله راسها...
اكيرا متردد : امس رحت وتركتك بسبب .... بسبب ...
اندو يقاطعه : لانه مريض وما كان يبي ينهار قدامك .....
آيا رفعت راسها وعلى هالكلمه نزلت دمعه على خدها و هي تشوف اكيرا ..
اكيرا يهز راسه بدون ما يصدر أي صوت..
توما يبرر : كنت انا واندو امس عند اكيرا راح متجه لك على الوقت لكن امطرت والدكتور قال ما يطلع في المطر ... رجع لنا وانهار .. ما قدرنا نقول لك أي شيء لاننا ما كنا نعرف اذا كنتي التقيتي به او لا ....
رفعت آيا يدينها وحطتها على وجه اكيرا ...
آيا : ليــه ليــه سويت كذا اكيرا ؟؟ .. صحتك عندي بالدنيا كلها ليش طلعت في هالجو البارد الماطر..
اكيرا يبعد عينه عنها : خفت ما اشوفك مره ثانيه خفت تروحين وماترجعين ابد خفت افقدك بعد ما اطول عليك .. ماقدرت اصبر او استنى المطر..
آيا انتي مو شيء بسيط انتي قلبي اللي ينبض داخلي ..
آيا تسمع كلامه وما تعلق تركت دموعها تعلق عنها وفي داخلها تقول : كل هذا عشاني يا نظر عيني وكل خلاني ..
آيا تكلمت: لو ما شفتك هاللحظه ولا عرفت الحقيقة كا ...
اكيرا يحط يدها على فمها يعني لا تكملين : لا تقولين لو .... انا كنت ناوي اليوم اجيك لو اضطريت اني ارجع لليابان ...
آيا بابتسامه تمسح دموعها : الحين انا مرتاحة لاني قابلتك مره ثانية وفهمت كل شيء .... لكن انا لازم ارجع لليابان الحين .... انا راح اجي مره ثانية ... لان عندي بعثة لبريطانيا عشان اكمل دراستي هنا ....
اكيرا متفاجئ : بعثة ؟!
آيا تهز راسها بسعاده : أيــه ما راح اتأخر ..... اعتقد اننا تعودنا على الانتظار ... ممكن تنتظر شوي الى موعد جيتي القادمه الى هنا ؟؟ .....
اكيرا : آيـــا .....
آيا تبتسم : شكرا اكيرا .... لاني في اعماق قلبي كنت ابي اقابلك مره ثانية .....
ينتهي الحديث ويودع اكيرا آيا واندو وتوما ... وهو راضي بكل اللي حصل ومبتسم ....
يرجعون لليابان ووصلون الساعة 1 الليــــل ....
ومن بكره :.
جولي شافت باب غرفة آيا مفتوح وراحت تشوف وتفاجأت بوجودها قربت منها وهزتها : آيا ... آيـــا ...
آيا بضيق : هممممممم وش عندك يا جولي ؟
جولي بقهر : اصحي يا بنت ابي اسألك متى جيتي ؟؟
آيا وهي تغطي نفسها بالفراش : امـــس ...
جولي : متى يعني كم الساعة ؟؟؟
آيا بنفس الحالة : وحدة الليــل ...كل هذا تحقيق خليني انوم ومتى ما صحيت خبرتك..
جولي تسحب منها الفراش : هييييييي انتي تعرفين متى الوقت الحين ترى الساعه وحده الظهر انتي ما تشبعين نوم 12 ساعه ما كفتك؟
آيا تتلفف على نفسها من البرد : خليني تكفيــن الله يخليك وجيبي المفرش بردانه ....
جولي تصعد فوق السرير وتناقز عليه وتتكلم باصراخ : اصحي وقوليلي عند مين نمتي ؟؟
آيا تجلس على حيلها تسد آذانيها : آآآآآه ......ازعجتيني قلت لك صديقتي ..
جولي توقف مناقز وتحط يديتنها على خصرها : لكن صديقاتك جو هنا يسألون عنك ....
آيا كانت تفرك عيونها وتتثاوب بس لما سمعت كلام اختها قطعت تثاوبها : مين جاء منهم ؟؟
جولي جلست على السرير وقربت من عند اختها : كلهم يونا وماري وراي .. يوم قلت لهم انك نايمة عند صديقتك قالو انك ما نمتي عند احد منهم ولا حتى يوكي لانهم دقو عليها ....
جولي تناظرها بطرف عين: اجل عند مين كنتي نايمه ؟؟ هاه ؟؟
آيا تسفهها وتقوم بتدخل الحمام : آآآه الله يصبرني على التحقيق ....
جولي تلحقها : قولي لي ....
آيا وهي تفتح المويه بتغسل وجهها : عند صديقه اعرفها في الجامعة انتم ما تعرفونها ... قالت لي انها ودها نسهر سوا ونجلس نسولف قبل ما اروح لبريطانيا ...
جولي وهي متسنده على باب الحمام : اها ...
آيا تسكر المويه وهي تمسح وجهها : امي وابوي رجعو من الدوام ؟؟
جولي تناظر ساعتها : لا انا توني جاية ....
آيا تمسكها من طرف ملابسها وطلعها برا الغرفه : طيب يالله برا .. روحي غيري ملابسك وانا باغير ملابسي واشوف الغداء ..
جولي تزين لبسها : طرده معتبره يا اخت آيا ..
آيا ابتسمت : على الرحب والسعه..
جولي ترد الابتسامه : شكرا على الضيافه..
آيا وهي تسكر الباب : لا شكر على واجب..
سكرت الباب وجولي راحت لغرفتها تبدل ملابسها ..
بعد مرور الوقت الساعه 5 العصر ...
توما يكلم راي على الجوال ::
توما : كنت عند صديق اعرفه ....
راي : مين ؟؟ انا سألت سوما و مورا وقالو انك ما جيتهم و اندو تقول ماري انه مسافر واكيرا في بريطانيا .... هذولا كل اصدقائك ... مين غيرهم ؟؟ هاه ؟؟
توما ينسدح على السرير تعب من الجلوس : يا الله منك يا راي قلت لك صديق من الجامعة ...
راي مستلمته اسئله : مين؟؟ انا اعرف كل اصدقائك في الجامعة وبعد احتكاكك بهم مو ذيك الدرجة ...
توما : قال انه يبني نجلس سوا ونسولف عادي ...
راي : آآه .... انا ودي اعرف وش قصة الصداقة هاليومين عندك انت وآيا ... كلكم رايحين لصديق تعرفونه ولا نعرفه احنا ....
توما : طيب راي وش رايك اليوم نروح للسينما واعوضك عن هاليومين ؟؟
راي : تعرف كيف ترضيني ...
توما : خلاص اجل راح اعطيك اتصال ...
راي تسلك له : طيب يالله مع السلامة ....
توما : مع السلامة ...
يسكر توما السماعة ويحط جواله على الكمدينه اللي جنب السرير.....
حط يده على راسه من الاسئله اللي ازعجته راي فيها : يا الله منك يا راي اسئلتك ما تخلص احس راسي بينفجر من كثر الاسئله .. كله منك يا اندو ما تعرف تطلع اعذار غير بعض حاط لي انا وآيا نفس العذر ....
غمض عيونه يبي ياخذ غفوه و فجأه يرن جواله ....
توما رفع يده ومدها للجوال : يا الله من هالراي ....
يرجع ويشوف الرقم دولي ....
توما : اكيرا ؟؟
قام جلس على حيله ورفع السماعة : هلا واللــه ...
اكيرا : قلت اكيد هذا الوقت بتكون فيه رايق ..
توما : أيــه كنك تشوف ....
اكيرا : عندك شي تسويـــه ؟؟
توما : ابدا ....
اكيرا : فيــه اشياء ودي اتكلم عنها ... واكيــد انت اللي تفهمني ....
توما : وصلت ....
اكيرا : الموضوع يتعلق بآيا ....
توما : وش الموضوع ؟؟
اكيرا : انت فاضي ؟؟
توما حس ان الموضوع قوي قام وتوجه لباب الغرفه ورجع قعد على مكتبه : ايه فااااضي وحتى لو ما كنت فاضي اتفضى لك ...
اكيرا : ما اعرف كيف ابدا .. لكن تعرف ليــه انا قبلت اتزوج ساكورا وليـه قلت لكم اني ما ابي اقابل آيا ؟؟
توما : كنت حاس ان فيــه سبب واكيــد قوي ...
اكيرا : انا ما كنت مجبور لذاك الحد اني اتزوج بساكورا كاياما ...
توما : اجل ليــه قبلت برضاك ....
اكيرا : بعد ما رحت لبريطانيا كلمني ابوي وقال لي انه سأل آيا اذا كان عندها طلب مقابل تنساني ..... قال انها طلبت انها تدخل لافضل جامعة طب في اليابان .. قال بذاك الطلب تعلن انها باعتني مقابل هالطلب ... وقال لي حتى اني ما احاول حتى محاوله اني اقرب منها او اكلمها ... ولا حتى أي احد من اصدقائي اللي كانو معي في الثانوي ....
توما : انت قبلت هالشيء ؟؟
اكيرا : قبلته بعد ما سألته وش بيصير لو عارضته ... قال لي [ اذا قربت من آيا راح تكرهك .. وراح تندم .. اشوفك تخطي لها خطوة .. بعد خطوة وحده .. راح تسمعها وهي تقول اكرهك ..... ] خوفني من كلامه وبعدها حاولت ثانية وقال [ هل تبي تحطم حياتها ... بدال ما تخليها تعيش مثل أي بنت .. تعيش جحيــم .... ؟؟ قلت لك من قبل والحين اقول لك .... آيا مو لك ولا انت لآيا ... اذا على قولتك تحبها ... اتركها وانساها وخلها تعيش حياتها الخاصة ... ] ...
توما : طيب انا ما اشوف أي شيء ؟؟

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:52 PM
اكيرا : هذا لاني ما قربت منها ولا كلمتها .... جتني ايام كنت اكلم نفسي فيها واقول ... يمكن بُعدي عن آيا يسعدها ... لاني انا اللي دخلها في هالعالم واعتقد اني انا المفروض انقذها منه ... قلت يمكن ببعدي اخلي آيا تعيش مطمئنة .. بعيدة عن المشاكل اللي دائما انا اللي اسببها .... قلت انا اللي احزن آيا دائما ... قلت عسى تلتقي بشخص يخلي بسمتها دائما على شفتها ... كنت اكلم نفسي كثير ... لكن قلبي ما كان يترجم هالكلام بداخله .. بعدها قالت لي امي ان ابوي يبي يزوجني .... في البداية ما قبلت .... لكن قال لي ابوي .. اذا رفضت الزواج بتبدأ معاناة آيا .. اولها قال انه ما راح تؤخذ بشهادتها الجامعة اذا تخرجت ... يعني راح تعتبر انها ما كأنها درست شيء ... وقال بعد رفضك للزواج راح تسمع كلمتها وفي ذاك الوقت لا تقول ليتني ... بعد ما قال هذا شيء كرهت اني اكون انا السبب في حزنها مره ثانية .... قبلت بالزواج ... وقلت لعلّ آيا نستني ... لكن بعدها اتصلت علي ماري وقالت لي كلام ما كنت ابي اسمعه ... بما ان ماري كرهتني .. معناها ان آيا ما زالت مخلصة لي ... الغي هذا الزواج على يد ساكورا ... وانا كنت المتفرج لا غير .... حسيت بعدها بالضعف واني عاجز عن أي شيء .... كنت اطلع واصرخ باعلى صوت انادي على آيا وأتأسف منها .. لكن ما كنت القى جواب ... قلت اصبر الى ان تخلص آيا دراستها وتقبل شهادتها وبعدها راح ارجع لليابان ...
توما : الصراحة انا ما ادري كيف اقول لكـن .. احسن حاجه انك تخلي كل شيء يمشي بحاله ... لكن اللي عليك تسويه انك ما تقطع علاقتك بآيا لما تجيك في بريطانيا .. قابلها عيش هالسنة واللي بعدها معها .. آيا تعتبر مختفية وهم ما يدرون ان عندها بعثة ... وبحاول اتصرف بشيء مع اندو بخصوص لو عرفوا ان عندها بعثة يقولون انها في أي دوله غير بريطانيا وبكذا راح ينسونها تماماَ .. لكن انت قابلها كعمل يعني اللي حولك هناك يمكن يكونون جواسيس عليك عشان كذا لا يعرفون شيء عن آيا ... فهمت ؟؟
اكيرا : أيــه فهمت ... راح اسوي اللي قلته ... بس تعرف ... احس براحة كبيره ما تتصورها وبانشراح في الصدر ... شكرا توما ...
توما : لا تشكرني انا .. لاني ما سويت شيء ..
اكيرا : كلامك ريحني ... خلينا نغير الموضوع .. ودي اسأل عن سوما ومورا ... وربي مشتاق للقعده والسوالف معكم .. اشتقت لايام الثانوي .. لما اتذكر كيف كانت حركاتنا ابتسم واقول ليت الزمن يرجع ..
توما : هم تمام التمام .. وكل ما جلسنا سوا تدخل في حديثنا .. تدري ودي ترجع ايام الثانوي ونصير ( الشله الخماسيه ) ....
اكيرا : ومين الخامس ؟؟
توما : اندو ..
اكيرا : ههه اندو مو لم هالتصرفات ...
توما : اجل انا اعرفه اكثر منك .. لانه يحبها كثير ..
اكيرا : تشتغلون كلكم ؟؟
توما : أيــه انا اشتغل في شركة استثمار عالمية وسوما قرر ياخذ الماجستير والدكتوراه عشان يصير دكتور في الجامعة ومورا يشتغل في وزارة المياه والكهرباء وكل احوالنا زينه ... وطبعاَ اندو يشتغل هو وماري في شركتكم ...
اكيرا : يا حليلكم والله وكبرتو ...
توما : ليه يالعود انت اكبر مننا ؟؟
اكيرا : لا انا توني صغير لاني ما زلت ادرس ... طيب كيف علاقتك براي هل ما زلت نقطة ضعفها ؟؟ ههههه
توما : يا الله منك ما تنسى كلمة انقالت ..
اكيرا : ههههه امزح بس ... كيف احوالك معها ؟؟
توما : تمام زي العادة ... ايه ما دريت ؟؟
اكيرا : وش عنه ؟؟
توما : مورا ... صار عنده صديقه ...
اكيرا : اخيراً .؟؟ هاه كيف اختياره عساه موفق ؟؟
توما : حليوه وطيبه وتقول راي انها تدخل القلب على طول ...
اكيرا : كويس ... والله توقعت انه بيتزوج بدون ما يكّون علاقة سابقة ..
توما : طيب تدري عن اختك ؟؟
اكيرا : ماري ؟؟ وش فيها ؟؟
توما : ما تدري ان عندها الحين رفيق ...
اكيرا : كيف ؟! لا يكون شخص مختاره ابوي لها ؟؟
توما : لا لا شخص يعجبك ..
اكيرا : قابلته ؟؟
توما : وانت بعد مقابله وكثير ... ما عرفته ؟؟
اكيرا : لا ....
توما : متأكد ؟؟
اكيرا : ما ادري كثير اللي اعرفهم ...
توما : طيب ما خطر على بالك اندو ؟؟
اكيرا : احلف ...
توما : أيــه والله .. وعلاقته بماري توها يعني هالشهرين اللي راحوا ..
اكيرا : واندو ذا ما قال لي شيء ...
توما : ليه انت ما تكلم ماري ؟؟
اكيرا : ماري بعد ما عرفت اني وافقت على الزواج من ساكورا زعلت علي ولا تكلمنا ابدا ...
توما : لازم تدق عليها وتكون طبيعي ... تراها اختك ...
اكيرا : اكيد ان شاء اللـــه ...
توما : وانت ما عندك أي شيء جديد ؟؟
اكيرا : ولا شيء وحتى احتكاكي مع زملائي في الجامعة بس على الدراسه .. وانا اصلاً دائما مشغول يعني حتى وقت الفراغ يالله انوم فيه ... من الجامعة الى العمل الى المذاكره وينتهي اليوم ..... وكل يوم على نفس الروتين ...
توما : الله يكون في عونك ...
اكيرا : هانت سنتين وراح اطلع من هالقفص ....
توما : لازم اسكر الخط عشان ما اخسرك بما انها مكالمة دوليه ..
اكيرا : انا ما يهمني الوقت اللي اتكلم معك فيه .. المهم اني افضفض واعرف اخبار جديدة ..
توما : راح نكون على اتصال دائم وما راح ننقطع عن بعض .. صح ؟؟
اكيرا مبسوط : اكيــد كل يوم في نفس هذا الوقت انا اكون فارغ وانت يمكن بما انه العصر عندكم صح؟؟ ...
توما ابتسم : صح ...
اكيرا : يالله مع السلامة وسلمني على الكل ...
توما : ههه ما اقدر لانهم ما يعرفون اني قابلتك ...
اكيرا : اوكي يالله مع السلامة ...
توما : مع السلامة ....
ويسكر اكيرا السماعة وينسدح على السرير ...
اكيرا : آآآآه ليتك بكّرت اكثر في جيتك يا توما ....
وبعد يوم يجتمعون البنات في المطعم ويتغدون سوا .... ( آيا , يونا , راي , ماري )
آيا : كم مره لازم اقول اني كنت نايمة عند صديقه اعرفها ...
راي : من هالبنت وليه ما نعرفها ...؟؟
آيا : بنت في الجامعه ..
ماري : احنا ما نعرف غير يوكي ... مين بعد ؟؟ معقوله نسيتينا ؟؟
آيا : لا هذا مستحيل انتم بالنسبه لي الصديقات الوحيدات ...
يونا : اجل ليه رحتي ونمتي عندها يومين وانا ما نمتي عندي الا يوم ...
راي : على الاقل مره نامت عندك انا ولا مره ...
ماري : أيــه جيده تنوم عند صديقات الجامعة واحنا لا ...
آيا : لا والله ما كان قصدي والله ...
راي : اجل ليه ؟؟
آيا : يوووووه يا راي قالت انها ودها نجلس ونسهر سوا قبل ما اروح لبريطانيا ....
يونا : وحتى احنا نبي نسهر معك ونسولف قبل ما تروحين لبريطانيا ...
آيا : طيب جتني فكره ...
راي : وش هي ؟؟
آيا : اسمعو يوم السبت الجاي نروح للسكن وننوم فيه ليلة الاحد بما انها اجازة عندكم .. وانا اصلاً فيني فيني اروح لاني بروح اجمع اغراضي اللي هناك ...
راي : انا ما عندي مانع ...
يونا : وحتى انا ....
ماري : طيب وش اقول لاهلي ؟؟
آيا : قولي انك بتروحين تنومين عند وحده من صديقاتك .. يعني صديقات الجامعة ...
ماري : انا ما عندي صديقات لاني كنت دائما مع اندو ...
آيا : يا الله منك .... طيب اسمعي قولي امممم ...
راي : قولي انك تبين تاخذين راحة وتروحين لمكان تسترخين فيه ...
يونا : طيب قولي بتروحين مع اندو لمكان حلو في مدينه قريبه وبتنومين هناك ...
آيا : المهم صرفي نفسك اذا كنتي بتجين معنا ....
ماري : باشوف بحاول ...
يونا : خلاص اتفقنا ... لكن اخاف نزعج يوكي بجيتنا بدون اذن ..
آيا : لا يوكي انا اعرفها وهي تقول انها حبتكم كثير ....
راي : طيب .... لحد ينسى الموعد ...
آيا : ثنتين الظهر كلكم ابيكم جاهزين .....
يونا : حاضر ...
وتمر الايام طبيعية الى يوم السبت ويجتمعون البنات الساعة 2 الظهر ....
راي تكلم بالجوال : اليوم ؟؟ حلو ....
توما : طيب اسألي ماري كان اندو فاضي يجي معنا ....
راي تلتفت على ماري ...
راي : ماري .. ~ اندو اليوم مشغول ؟؟
ماري : ما اعتقد يوم قلت له اني باطلع قال طيب وبس ....
راي ترجع للسماعة : تقول ماري انها ما تدري انت دق عليه وشوف ؟؟
توما : طيب ...
راي : اشوفك بعدين ....
توما : مع السلامة ....
راي : بااااي ...

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:53 PM
تسكر السماعة ....
ماري : وش عند توما وش يبي باندو ؟
راي : يقول انه اليوم بيروح هو وسوما ومورا يلعبون بيسبول مسوين بينهم تحدي ... وقال انه وده يجي اندو معهم ....
ماري : آها ...
آيا : ماري وش قلتي لاهلك ؟؟
ماري : قلت بروح اتمشى انا وزميله لي في الجامعة ويمكن ارجع على حدود النهار .....
آيا : ليه ما قلتي بانوم ؟؟
ماري : لا لا انا اعرف امي اذا قلت كذا بتعطيني محاضره في الادب وانه عيب انوم عند الناس وكذا ....
آيا : اها .... يعني منتي نايمة معنا ؟؟
ماري : لا بارجع على حدود النهار يعني باسهر معكم كل الليل .....
آيا بضيق : خساره كان ودي تنامين معنا والله بيكون وناسه..
ماري: انتي صادقه بس اجي واسهر الى النهار ازين من اني اجلس ولا اسهر معكم خير شر..
آيا باقتناع : أي والله معاك حق..
يونا : يالله ما ودكم تمشون ؟؟
آيا : يالله ....
راي : انا باركب مع ماري ويونا روحي اركبي مع آيا ..
يونا : طيب ...
يروحون يركبون متجهين للسكن ... :: في بيت آيا :: ..
جولي تنزل من الدرج ...
جولي : راحت آيا ؟؟
الام : قبل شوي .....
جولي : متى بترجع ؟؟
الام : بكره ...
جولي : اها ... وين ابوي ؟؟
الام : راح لواحد من اصدقاءه ....
جولي : اها ....
الام : وش فيك تدورين على الناس ؟؟
جولي : توني قايمة من النوم وشفت البيت فاضي ؟؟
الام : طيب يالله تعالي عشان نتغدا ....
جولي : حاااااضر ....
آيا في السيارة تكلم بالجوال : هلا حبيبتي كيفك ؟؟ اسمعي ابيك الحين تطلّعين سناعتك وتسوين ذاك الغدا اللي يحبه قلبي ....
يوكي : قلتي لي امس .... طيب طيب.
آيا : لا امس نسيت اقولك اهم شيء في المكالمة كلها ...
يوكي : وشو ؟؟
آيا : سوي غدا لخمسة اشخاص مو شخصين ...
يوكي : ليه مجّوعه ؟؟
آيا تستهبل بصوتها : ايه مجّوعة امي اليوم حارمتني من الغدا ....
يوكي : ههههههه .. طيب يا المحرومة بس لا تتأخرين على وجبتك ....
آيا : انا الحين متجه لك ....
يوكي : زين ....
آيا : يالله اشوفك على خير .....
يوكي : مع السلامة ...
تسكر آيا السماعة ...
يونا : والله عيب في البنت ليه ما نتغدا في مطعم ثم نروح لها ؟؟
آيا : طبخ يوكي يجنن ... ومالي خلق لمطعم ...
يونا : لكن والله بنتعبها ..
آيا : لا لا ما راح تتعبينها ... وبعدين انا ما قلت انكم معي يعني كأن هاللي بتسويه لي ... وانا امون عليها ....
يونا : الله يهديك يا آيا ....
تبتسم آيا وتكمل طريقها ..... وبعد شوي ... في بيت آيا ...
جولي : ماما بتروحين لشيء ؟؟
الام : لا عندي اشغال للعمل باسويها في البيت ... انتي بتروحين لشيء ؟؟
جولي : ايه بعد الغدا بروح مع لينت ....
الام : متى بترجعين ؟؟
جولي : باتعشى هنا ....
ويرن جوال جولي ...
جولي : هذا هو ....
وتقوم يالله ماما اشوفك على خير ....
الام : انتبهي لنفسك .....
طيب وتطلع جولي .... تقوم الام وتروح تصعد فوق تشوف باب غرفه آيا مردود وتروح تدخل على غرفتها .... تتلفت وهي تشوف اغراضها ثم تبتسم ..
الام في نفسها : كلها ايام وتروحين يا قلبي ...
تشوف طاوله آيا وتشوف الكتب مو مرتبه والاغراض محيوسه .... تروح وتمسك اول كتاب تشوف تحته دفتر عريض مكتوب عليه ( مذكراتي ) ..
الام : آيا تكتب مذكرات ؟؟ توني ادري ....
تشيل الكتب وتفتح الدرج بتدخلها ثم تطيح منها على الارض .....
الام : يووووه ...
تقعد وهي تشيلها تشوف دفتر مذكرات آيا مفتوح على صفحة .... تشوف بلمحة المكتوب ( وكان هذا اليوم من احزن الايام التي مرت علي ... اذ ان دموعي لم تتوقف عن السيلان ... اجلس بجانب نافذتي كالمعتاد ابحث عن اكبر نجم ... اصبحت حياتي روتينية مليئة بالالم والحزن .... ) تمسك الام الدفتر متعجبة لــيه هذا كلام آيا المرحة والمبتسمة ... تمسك الدفتر وتقعد على السرير وتفتحة من اوله ....
تقرا : المكتوب [ من هذا اليوم الاثنين ... في تاريخ ****** .. شهر اغسطس ..... ابدا بكتابه اولى يومياتي بالرغم انها يوميات حزينه لكن اريد ان ابوح بما في قلبي من آلام ... اريد ارساله لاكيرا لكي يعرف بما اشعر به .... اريد ان ابوح لامي ولكن خوفي على قلبها الحساس من ان يضيق ويختنق حزناا على حالي ... اتمنى اعز صديقاتي(يونا) ان ارسل لها ولو ذبذبات مما يجول بداخلي لتخفف عني بعضا من معاناتي ولكن بعدها عني جعلني اكتم آهاتي وصرخاتي .... هناك الكثير الكثير في اعماق قلبي لا استطيع بوحها او التعبير عنها مهما حاولت .... ولكن سأكتب من اليوم فصاعدا علّي اخرج ولو الشيء البسيط مما في قلبي سواء كان ألما او فرحا ... حزني وسعادتي محفوضة هنا ..... ]
الام مسحت دمعه سقطت على دفتر بنتها : كنتي تعانيني يا قلبي وانا ما ادري خايفه على مشاعري ..
فتحت صفحات واستقرت على هالصفحه:.
( اكيرا ... تعرفت عليك او بالاصح تعرفت على شلتك من اولى ثانوي لاننا كنا بنفس الفصل ... ومشو معي كل سنواتي الثلاث .... لكن في السنة الاخيرة في الثانوي بدت المعجزات بالظهور شوي شوي .... بدت علاقتي باكيرا يوم كنت في المستشفى وتطورت في زواج اخوه ... في ذاك الوقت حصلت اشياء كثيره شيء اتذكره وشيء ما اتذكره .. طلعت علينا ماري ورجعت لي ايام كثيرة وانقلبت الاحداث بأن تكون ماري اخت اكيرا التوأم ... صرت كثير اروح لاهل اكيرا .... امه مره حبوبة وطيبة وانيقة وواضح عليها العز .. ابو اكيرا بالرغم انه في النهاية قسى علي لكن انا اعرف اصله هو حبوب كثير ... اخو اكيرا نيزو مالي علاقة كبيره به لكن زوجته حبوبه وجميله وامنيتي الحين اشوف طفلهم اللي كانت حامل به قبل ما افترق عنهم .... عرفني اكيرا على ولد عمه اندو ... علاقتي معه كانت قويه كثير خصوصاً انه هو اللي وقف معي بعد فراق اكيرا .... هههه الحين دق وبروح معه ... لما ارجع اكتب وش حصل ..... باااي ...... ]
الام : آيا مثل ما توقعت اكيرا ما راح برضاك .... ليتك كنتي تعلميني ؟؟
وبدت تكمل قراية ......
في السكن :.
تدخل آيا ومعها البنات على يوكي في البيت ......
آيا : سبراااااااااايز .........
يوكي متفاجئة ثم ابتسمت : كلكم ؟! هلا
آيا : يالله جاهز الغدا ؟؟؟
يوكي بغمزة : يا شريره .... هذي معدتك حقت خمس اشخاص ؟؟
آيا : المهم سويتي حق 5 اشخاص ؟؟
يوكي : ايه خفت تاكليني .....
والكل : هههههههههه
يوكي : لكن حتى ليه ما قلتي عشان اسوي غدا على اصول اخاف ما يعجبهم طبخي ...
آيا : لالا بيعجبهم ....... صح بنات ؟؟
ماري : خلينا نجرب ونحكم ...
يوكي بابتسامه : تفضلو الغدا توه جاهز .....
آيا : تعالي يونا ساعديني في الشيل ......
يونا : طيب ....
يروحون يجلسون ويبدون الاكل ...
في بيت اهل آيا ::
الام تقرا ثم تفتح عيونها : مستحيل ..... كيف توصل الامور لكذا .... الحين عرفت ليه تسوي كذا يا " ساسو " ؟؟
يمر الوقت ويجي حول نهاية العصر البنات جالسين في الصاله ...
يوكي : من وده يروح معي لحفلة اراشي ؟؟ تكفون بنات خلينا نروح آيا ما تحب تروح ...
راي : ليه يا آيا ... ؟؟
آيا : تكفين رحت ذيك المره معها لحفلة رأس السنة والله لا يوريك الزحمة وزياده على كذا كملت القصه يوكي تسحب يدي تخاف الظاهر اضيع وتنشب جزمتي وينكسر الكعب ... تعرفين كيف صار شكلي يقطع ابو الاحراج اللي جاني .. والاخت ما اهتمت تقول ايه ايه زحمه محد منتبه لك ....
يوكي : وش اسوي فيك اصلاً انتي الغلطانه المفروض تلبسين كويتش ....
آيا : شوفو وش تقول ... انتي اللي سحبتيني ولا عطيتيني فرصه افكر انا وين باروح اصلاً .....
راي : يوكي شكلك ما تضيعين ولا حفله الا وانتي حاضرتها .....
يوكي : اكيد .... يختي اموت على هالمجموعه .....
راي : آآآه يكفيك " شو " يعجبني كثير .....
آيا بتهديد : طيب طيب كل شيء يوصل لتوما ......
راي ارتبكت : ههههههه هو يدري ... لكن بس انا احب ستايله بس ....
ماري : بدت ترقعها ....
والكل : هههههههههه ......
آيا : بنات اليوم الجو مره حلو وش رايكم نجلس برا ؟؟
يوكي : لا لا مو زين ....
آيا : طيب وش رايكم بالسطح ..... السهره فيه تجنن .... تذكرين يا يوكي يوم ننوم فوق ؟؟
يوكي : أيــه والله مره كان حلو .... بس كان شوي برد ...
آيا : اليوم الجو حلو يناسب ....
يوكي : طيب وسخ ....
آيا : احنا كثيرين بنخلص منه بسرعة ... وش رايكم بنات ؟؟
راي : تغيير ...
ماري : تجربة
يونا : بكيفك .....
آيا : طيب ..... يالله يابنات خلينا ننضفه قبل ما تغرب الشمس ...
الكل : يالله ...
يمر الوقت وينظفون السطح ويفرشون فوق ويجلسون ... وكان حول غروب الشمس ....
ماري واقفه وتطل وهي تشوف غروب الشمس .... تجي آيا وتوقف جنبها .....
ماري : احب هالمنظر كثيـــر .....
آيا : اكيد لانه يذكرك كثير باندو ....
ماري تلتفت على آيا : ليــه اندو يحب هالمنظر ؟؟
آيا : شفت هالمنظر كثير مع اندو ...
ترجع ماري تلتفت على الشمس ... وتقول بصوت خافت ..
ماري : تعرفين يا آيا ..
آيا : وشو ؟؟
ماري : يوم كنت اشوفك مع اندو من قبل كنت استغرب اشياء كثيره ... وكانت تجيني توقعات غريبه ... لكن بعد ما صرت مع اندو وعرفته اكثر قلت لو صار حقيقه اللي كنت اتوقعه فما الوم آيا ابدا ... ومن جهة ثانية ما الوم اندو على آيا ...
آيا : هاه .... ما فهمت .. وش تقصدين ؟؟
ماري : لا لا ولا شيء ... آيا علميني كيف اعجب اندو .... ؟؟
آيا : ما اعتقد انك تحتاجين انك تعجبينه .... انتي معجبته ..
ماري : انا ما اعرف شيء عن اندو ... اللي اعرفه يقدر كل شخص انه يعرفه ... اندو غامض ما اعرف كيف يشوفني .. انا احس انه .. انه
آيا : اندو غامض ... انا حاولت بكل الطرق اني اعرف كل شيء .... ما راح اجحد هالشيء .... اندو في ذاك الوقت والى وقت قصير كان ماخذ مني اكبر اهتمام ... كنت افكر فيه لوقت طويل ..... وكل مره يفاجئني بصفه فيــه ... لكن الشيء الوحيد اللي ما يتغير فيه هو انه كل مره يكون فيها معي احس بطمأنينة ... كنت اعرف انه شخص رائع و اعجبت فيـــه ...
ماري تشوف آيا متفاجئة ...
آيا : ماري اندو يحب هالمنظر كثيـــر ... اندو واكيرا من قبل كانو يروحون لطلة مهرجان الالعاب النارية مع بعض ... فيه صفات كثيره مشتركة بين اكيرا واندو .... بكذا تقدرين تعرفين كيف يفكر اندو ... اندو حساس ... شاعر ... حكيم .. رجل بمعنى الكلمه ... شخص رائع ... هذا اللي اعرفه عن اندو ...
ماري : زي ما توقعت ...... آيا هي الشخص القريب من اندو ...
آيا : اتمنى اكون كذا .....
ماري تشوف آيا ثم تبتسم ...
ماري : انا اعرف هذا الشيء .....
آيا : وشو ؟؟
ماري : اندو ما يحبني .... اندو يحاول يتقبلني ..... اندو يحاول يبعد نفسه عن شيء عشان كذا اختار اني اكون انا رفيقته .... اندو يعرف اني احبه .. عشان كذا هو يحاول انه يحبني ....
آيا : ليه تفكرين كذا ؟؟
ماري : اقدر احس بهالشيء .... هذا التفكير كان دائما في بالي .... آيا ... انا ودي ان اندو يحبني مثل ما انا احبه .....
آيا : راح يحبك .... راح يحبك ... لانك طبيعية ... لانك من النوع اللي يحبه .....
ماري تناظر آيا وتبتسم ....
راي تجي لهم : وش عندكم وش تتهامسون فيــه ... ؟؟
آيا : نمدح في راي ....
ماري : ههههه ...
راي : اجل بخليكم تكملون مدح ...
آيا وماري : ههههههه ..
آيا : وش عندك راي ؟؟
راي : يوكي تقول وين الشطرنج ؟؟
آيا : في دولابي الصغير ... او خلاص انا بروح اجيبه ....
وتروح آيا تنزل عشان تجيب الشطرنج .....
يمر الوقت اللي يلعب واللي يسولف ... الى الساعة 9 الليل ...
آيا ويونا جالسين في المطبخ ...
يونا : وش بتسوين عشاء ؟؟
آيا : باتفنن ... ما حطيت شيء محدد في بالي ...
يونا : من قبل يا آيا كنتي فاشلة في الطبخ ... لا يمكن انسى هالشيء ...
آيا : يعني ما تبيني اتسنع ...
لحظة صمت بين الثنتين ::
يونا جالسه على طاوله الطعام : يوه احس سنتين كثيره ......
آيا : راح تمر بسرعة ....
يونا : تعودت على وجودك ...
آيا : لازم تحسين بي يوم تروحين ثلاث سنين ....
يونا : لكن انا غير كنت اجي في الاجازات الطويله ...... اما انتي بتمدينها كامله .....
آيا : يونا ما راح اكون قاطعة راح اتصل كثير وتقدرين تكلميني بالمسن اشوفك بالسكايبي ... يعني ما كأننا بعدنا عن بعض ....
يونا : اعرف ..... لكن ما راح نقدر نتقابل ... ما نقدر نقعد في نفس المكان لساعات طويله ..... التوقيت راح يختلف انتي راح تنشغلين كثير بدراستك ... فيــه اشياء كثيره راح تلهيك ....
آيا : ليه تفكرين كذا ... يوم رحتي انا ما فكرت كذا ابدا ........ يوم راح اكيرا كنت كثير متفائلة .. يونا اضمني شيء واحد بس .... انا ما راح اتغير عليك ........
يونا ابتسمت والكل سكت وكملو شغلهم .... ومن بعد العشاء ... جالسين كلهم سوا ويسولفون ...

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:55 PM
آيا : الجو هناك بارد ... عشان كذا احتاج لجيكيتات اكثر وشوية اغراض ....
راي : متى بتروحين ؟؟
آيا : بعد بكره ...
راي : اها ..... لكن ....
يوكي : حفلة اراشي ....... راي مو وعدتيني ؟؟
راي : صح ..
يونا : اوكي انا بروح معك ...
آيا : والله ؟؟
ماري : وانا بعد ما عندي شيء .....
آيا : شكرا يا حبيلكم ....
راي : آسفة آيا .....
آيا وهي تستهبل : عادي عادي لكن معليش لازم اعلم توما باعجابك بـ"شو" ...
راي : لااااااااا تكفين .....
والكل : هههههههههه ......
ينتهي اليوم على كذا والحين الفجر ....
آيا وافقه مع ماري : لكن هالوقت ؟؟
ماري : عادي عادي يا آيا والحين الشمس بتشرق والدنيا بتصير نهار ما علي خوف ...
يونا : انا بارجع معك ..
ماري : قلت لك عادي ..
يونا : لا لا انا صدق عندي اشياء ولازم اروح ..
آيا : خسارتكم ...
يونا : خلاص ما بقى غير النوم ..... كل اليوم سهرناه معك ... اشوفك اليوم ....
آيا : ان شاء الله ...
يونا : بيننا اتصال .....
آيا : طيب مع السلامه ...
وتروح ماري ويونا .... تروح تصعد آيا لفوق وتنوم هي وراي بغرفة وحده .... ومن بعد ما صحو ...
آيا : راي اصحي شوفي الساعة ....
راي وهي نعسانة : شوي شوي يا آيا بليز ....
آيا : قومي يا راي يله عشان نتغدا ونروح ...
راي تغطي نفسها : كم الساعة ؟؟
آيا : 5 العصر .... ما يكفيك 8 ساعات نمتيها ....
راي تفز : 5 العصر .... واااااه حفلة اراشي ما يمدينا نوصل ....
آيا : وانتي هذا همك .... قومي يالله غيري ملابسك وانزلي عشان ناكل ...
راي : طيب طيب ...
ثم يتغدون ولما خلصو آيا جمعت اغراضها اللي جاية عشان تاخذها وتركبها في سياتها ....
يوكي : يا الله اكره هالموقف ...
آيا : مو قلتي انك بتجين تودعيني في المطار ..
يوكي : اخاف اصيح ....
آيا : لا لا انتي قويه وما تصيحين ...
يوكي : ما اصدق بقي يومين وتروح آيا لبريطانيا .... آآه والله سنتين كثير ...
آيا : مو انتي اللي حمستيني اني اروح من قبل والحين تبيني اكنسلها ...
يوكي : انا ما قلت كنسليها ... انا بس اطلّع اللي في خاطري ..
آيا : يالله اشوفك بعدين ...
يوكي مبتسمه : مع السلامة .....
تركب آيا للسياره وتروح ..
راي : يالله يا يوكي نروح الحين ؟؟
يوكي : طيب بس بروح اغير ملابسي ونطلع ....
راي : يالله انتظرك في الصاله ..
يوكي : طيب ...
وبعدين توصل آيا لبيتهم وتدخل وتشوف ابوها جالس في الصاله .... تروح له وهي مبتسمه ...
آيا : انا هناااااا .....
الابو يلتفت عليها ويبتسم : هلا حبيبتي ...
آيا : ليه البابا جالس لحاله ....
الابو : اقرا الجرايد ...
تجلس آيا جنبه وتطل في الجريده ..
آيا : ما فيه اخبار حلوه في الجرايد .... انا اكرهها ....
الابو : على مين انتي طالعه ؟؟ انا وامك نحب نقرا .....
آيا : يمكن اذا صرت في مثل عمركم اهتم لها .....
الابو : يمكن ...
آيا تتلفت : وين ماما ؟؟
الابو : تتحمم ...
آيا : اها ... وجولي ؟؟
الابو : فوق ....
آيا : اها ... طيب بابا انا باصعد فوق وادخل اغراضي ...
الابو : طيب ....
تروح آيا وتاخذ اغراضها وتدخل للغرفه وتشوف ان الغرفه متغير ترتيبها .....
آيا تتلفت وتحط الكرتون اللي معها على الارض ....
آيا : يا حبيلك يا ماما ....
وتروح وتفتح درجها وتشوف كل الدفاتر موجوده الا دفتر يومياتها ...
آيا : وين امي حطته ... ؟؟
تسكر الدرج وتتلفت في الغرفه وتشوف الدفتر على الكمدينه اللي جنب السرير ....
تروح آيا وتمسكه وتشوف موقف جوا الدفتر وتفتح عليه ... وتشوف ان كثير من يومياتها كأنها مقروئة ...
آيا : احد قاريه ؟؟ واضح ... فيه احد قاري ....
تطلع آيا وتروح لغرفه جولي وتطق الباب وتدخل ....
جولي : آيا جيتي ؟؟
آيا تبتسم : ايه توني جاية .....
تجلس آيا على سرير جولي ...
آيا : جولي انتي داخله لغرفتي ؟؟
جولي : لا ابدا ...
آيا : امي ؟؟
جولي : ايه امي طول الوقت كانت في غرفتك ....
آيا انصدمت : امي ؟!
ونزلت عيوها للارض ..
جولي : آيا فيه شيء ؟
آيا تصرف : لا لا ما فيه شيء ...
آيا تحاول تغير الموضوع ..
آيا : اليوم بروح للسوق تجين معي ؟؟
جولي : ايه انا ما عندي شيء ابدا .....
آيا : طيب ... خلاص بقولك اذا جيت اروح ...
جولي : متى ؟؟
آيا : بعد المغرب ...
جولي :خلاص ...
تطلع آيا من عند جولي وتوقف قدام الباب وتتسند عليه ....
آيا ترفع راسها وتقول في نفسها : ياااااه امي عرفت كل شيء ... ما كان ودي انها تقرا كلامي عشان ما تحزن ....
ترجع لغرفتها وتدّخل اغراضها اللي كانت جايبتها معها ....
ثم تطلع وتنزل لتحت ... وتشوف امها وابوها في الصاله يتفرجون على التلفزيون ويتكلمون ....
قطعت آيا عليهم الكلام وهي نازله متوجهه لامها : ماما خلصتي من الحمام..
الام تلتفت على بنتها: هلا حبيبتي متى جيتي..
آيا تسلم على امها: قبل شوي وكنتي مشغوله تتحممي..
الام: آها .. تعالي اجلسي..
تروح آيا وتجلس معهم ولا تحط عينها بعين امها ...
الام ترجع تكلم الاب : متى بترجع ؟؟
الابو : بكره ..
آيا : وش عندكم ؟
الابو : بروح اليوم لصديق عندي شغل معه وهو يبيله سفر وبنوم اليوم هناك وارجع بكره ....
آيا : آها .....
الام : متى بتروح ؟؟
الابو : بعد شوي وبالقطار ...
الام توقف بروح اعد لك الشنطه وجهز اغراضك اللي تحتاجها..
الاب يوقف معها طيب انا بسبقك لفوق..
صعد الاب لفوق وتلتفت الام على آيا ....
الام : بتروحين اليوم للسوق ؟
آيا : ايه يلزمني بعض الجاكيتات والوقت تأخر ...
الام : كتبت لك بعض الاشياء ابيك تجيبينها معك اذا رحتي .....
آيا : طيب.. انا بروح بعد المغرب وباخذ جولي معي .. ليه ما تجين معنا ....
الام : مالي نفس سوق ....
آيا : طيب براحتك ..
ابتسمت الام لبنتها وصعدت فوق لغرفتها تجهز اغراض زوجها..وآيا جلست تتفرج على التلفزيون ..
وبعد 10 دقايق نزل الاب بشنطته ووراه الام ودعت آيا ابوها هي واختها .
يمر الوقت وتروح آيا وجولي للسوق ومعهم يونا .... ثم يرجعون الساعة 10 .... ومعهم يونا ... يقعدون يفرجون الام وش شرو وكذا يعني .. ثم تعشو سوا وراحت يونا لبيتهم ... صعدت جولي لغرفتها لانها كانت نعسانه وتبغى تنوم وآيا راحت لغرفتها عشان تسفط وترتب اللي توها شاريته .... تدخل للحمام وتفرش اسنانها .. تشوف نفسها في المراية وتتذكر ان امها قرت يومياتها ... تطلع وتاخد مخدتها وتروح لغرفة امها .... تطق الباب ...
الام : مين ؟؟
آيا : انا ...
الام : ادخلي يا آيا .....
تدخل آيا بهدوء وتوقف ....
آيا : ماما ... عادي انوم عندك اليوم ؟؟
الام تبتسم : اكيد عادي ....
تجي آيا وتروح تنوم في مكان ابوها وتخم المخده ....
لحظة صمت ثم نطقت آيا ...
آيا : ماما ... شفتي مذكراتي وقريتيها صح ؟؟
الام : ايه قريتها ...
آيا : ما كنت اقصد اني اخبي عليكـ...
الام تقطع كلامها : اعرف ... اعرف انك ما تبين تضيقين صدري عليك .... لكن كنت ابي اكون معك في محنتك آيا .....
آيا تسكر عسونها وهي تضغط على المخده بقوة : آسفه ماما لكن كان صعب ... صعب كثير ...
الام تلتفت على آيا وتحط يدها على شعرها وتمسحه .....
الام : آيا ... ودي اسألك ؟؟
آيا ترفع عيونها على امها : قولي .....

To♥oma} ...
28-04-2010, 01:57 PM
الام : اكيرا ... صدق يحبك ؟؟
آيا تفاجئت من سؤالها وباجابه سريعه : هذا اكيد .... هو كم مره قال لي انه يحبني ....
الام : تثقين فيه ؟؟
آيا : اثق ..... اثق كثير .... لانه هو يثق فيني .... اكيرا اروع انسان ... هو وفي لي مثل ما انا وفيه له ...
الام بابتسامه : ريحتيني ....
آيا : ماما ليه هالسؤال ؟؟
الام : آيا .... تمسكي باكيرا ولا تحاولين تبعدين عنه في أي حال .... مهما حصل ثقي فيه ....
آيا : راح اسوي هالشيء .... انا احب اكيرا كثير وراح اتمسك به ...
الام : انتي تكرهين اهله ؟؟
آيا : لا ما اكرهم .. بس ابو اكيرا واخوه نيزو يكرهوني .... لانهم .. لانهم ..
وبدت تتحجر الدموع في عيونها ....
آيا : لانهم يعتقدون اني طمعانه في اكيرا ..... ولاني خدعتهم يوم اقول اني من عائلة غنيه ...... انا ما كنت مرتاحه بذيك الحاله ..
الام : اعرف ... اعرف يا آيا ... لا تكملين .. كنت كثير متفاجئة .... كيف بنتي تحب ولد الشخص اللي انا حبيته ....
آيا متفاجئة : ساسو ؟؟
الام : ايه ساسو .... اسمعي هذا الشيء يا آيا .... هذي قصه قديمه .. حصلت في وقت بعيد .... لكن هذا الشيء راسخ في راسي ... يوم كنت في الثانوية كانت درجاتي عاليه عشان كذا دخلت لمدرسه فيها عوائل غنيه ..... حبني شخص وكان هذا الشخص هو ساسو ... بادلته هذا الشيء .. وعدني باشياء كثيره وكانت ايام ورديه .... لكن ما دامت كثير ... لما عرفـّني على عائلته ... عائلته ما بغتني لاني مو من طبقتهم ..... لكن ساسو كان متعلق فيني ورفضهم كلهم واختارني .... كان ذكي ونبيه عشان كذا كان ابوه يحبه كثير وكان بيغاه يمسك كل شيء من بعده ... فذاك اليوم ناداني ابوه وجلست معه كانت اتعس جلسه في حياتي ... لانه كان يبي ساسو يكرهني ... قال انه بيضيق على ابوي في عمله ... وكانت حالة عائلتي في ذاك الوقت صعبه ... فكرت فيها وقلت عائلتي اهم مني ...... ووافقت على اللي قاله لي ..... قال ..... روحي لساسو ... وقولي انك ما تحبينه وانك طمعانه في فلوسه واني امثل عليه .... كان صعب ... لكن كنت مجبوره ..... وسويتها ورحت لساسو وقلت له اني ما احبه .... واني كنت اخدعه بنظرتي البريئة .... واني طمعانه فيه ... ساسو ما صدقني لانه كان صدق يحبني .... لكن رحت وهجرته وانتقلت انا واهلي من بيتنا ورحنا لحي ثاني ... انقطعت كل اتصالاتي به .... وكرهني ..... قابلت ابوك في الجامعه وصار هو قدري ... وحبيته مع العشره ......
آيا في وجهها الاستفهام والتعجب : ماما .... انتي وابو اكيرا ؟!
الام : اعتقد انه بعد ما عرف انك انتي بنتي كرهك لانك تشبهيني كثير .. واكيد في داخله انعادت نفس الصوره .... هو ابعدك عن اكيرا مو لانك غير طبقتهم ..... انا اعرف ساسو ... خاف انك تكونين مثل امك ..... لانه ما يعرف الحقيقه ....
آيا : وليــه ..... ليه ما علمتيه الحقيقه ؟؟ ...... ليه خليتيه كذا .... ؟؟
الام : ذاك الوقت مختلف يا آيا .... الاوضاع كانت مختلفه ..... كل شيء كان صعب ... وانا فقيره ما بيدي شيء اسويه .....
آيا : ما توقعت هذا الشيء ابدا .....
الام : آيا .... حبيبتي بعد بكره وانتي متجهه لبريطانيا ... راح تكونين لوحدك ... عشان كذا ... آيا تمسكي باكيرا وقولي دائما الحقيقه حتى لو هددوك باي شيء ... انتي معك اكيرا ... وراح يكون في صفك .... اضمني هذا الشيء .... ما راح يعملون شيء يخسرهم ولدهم ...
آيا تناظر امها وتحس انها في حلم ...
آيا في نفسها : كيف كيف توصل الامور لهالحد ....؟؟ امي وابو اكيـــرا ....
الام تحضن آيا وتمسح على شعرها ....
يمر الوقت ونامت الام .. اما آيا كانت في عالم ثاني تسترجع كل شيء ....
آيا في نفسها : لو كنت اعرف .. لو كنت ادري عن هالقصه ..... لو لو لو .. ما راح يتغير الواقع اللي انا فيــه .... اكيرا ... خلك في صفي ارجوك ...
وياسرع ما مر الوقت ومن بكره آيا تجهز كل اغراض السفر واللي يلزمها عشان السفره بكره الساعة 8 الصباح ....
وآيا في نفسها : هذا اليوم اللي كنت انتظره من وقت طويـــل ... انا راح ارجع لهم وانا قويه وقدهم ...... راح امشي قدام على طريق مستقيم وما راح احد يقدر يصدني ...... هذا قراري .... وانا قربت للنهايــــة ........
في اليوم التالي :.
الساعة 8 في المطار .... الكل واقف عشان يودع آيا .... الا اندو ...
"" نداء"" (... يرجى من حضرات ركاب طائرة طيران اليابان رحلة رقم 6 والمتوجهة للندن هيثرو الرجاء التوجه للطائرة من خلال البوابة رقم 2 )

آيا تلتفت على الناس وهم متوجهين ...... ثم ترجع نظرها لاهلها .....
آيا بابتسامه: كلها سنتين ... او اقدر اقول انه اقل من كذا .... سنه وسبع شهور ..... بتمر بسرعه .... انا متأكده ....
آيا توجهت لامها وابوها وحضنتهم بددت تتحجر دموعها : شكرا ماما ..... شكرا بابا ...
وتلتفت وتشوف اختها جولي حاطه يدها على فمها تكتم بكاها على فراق اختها الغاليه هالمره بتبعد كثير وما راح تزورهم مثل قبل .. تقدت لها آيا وضمتها : بتوحشيني يا جولي..
جولي اطلق العنان لدموعها وطلعت شهقاتها: آ..آآيـ.. آآييا راح افقدك وربي .. زادت من ضمتها لاختها وصارو الثنتين يبكون و صديقاتها يشاركونهم البكاء..
آيا بعدت عن اختها وحاولت تمسح دموعها وتتمالك نفسها لازم تكون قويه التفتت على صديقاتها : شكرا لكم كلكم ..... لانكم افضل صديقات ... لانكم الصديقات الحقيقيات....
يونا بدت تتحجر دموعها وراي مثلها .... وجولي تبكي بهدوء ...
آيا : ماري ... معليش ما حصل اني اشوف اندو .... لكن ... لكن ابيك توصلين له سلامي واني اشكره من اعماق قلبي ....
ماري ضمت آيا وبدت تصيح عليها ثم يوكي وكل البنات كلهم ضمة وحده ....
آيا : لا لا ما اتفقنا كذا ... ما ابي ابكي مره ثانيه لا تبكوني .... ارجوكم بنات ....
ثم يبعدون عنها ...
آيا تمسح دموعها وتحاول ترجع طبيعيه ...
"" نداء"" (... يرجى من حضرات ركاب طائرة طيران اليابان رحلة رقم 6 والمتوجهة للندن هيثرو الرجاء التوجه للطائرة من خلال البوابة رقم 2 )
آيا تضم امها ....
الام : آيا ثقي في نفسك .. آيا .... كوني قويه ...
آيا : راح اكون قويه .....
ثم تبعد عن امها وتضم ابوها ....
الابو : انتبهي على نفسك آيا .... وكلمينا كثيــــر .....
آيا : راح اكلم .... راح اتواصل معكم دائماً ....
تبعد عن ابوها وتضم جولي ....
جولي وهي ميته من الصياح : راح اشتاق لك آيـــا .....
آيا : وانا اكثر ...
ثم تبعد آيا عنها وتشوف الكل بنظره عامه ....
آيا : مع السلامة .....
ثم تبتسم وتمشي متجهه للبوابه ... شوي شوي بدت تركض وتدخل للبوابه ثم تلتفت عليهم وتقول بصوت عالي : احبـــــــــــكم ..... اهلي , اصدقائي ... احبكم كثـــــــير ....
ثم تدخل وتختفي عن انظارهم ....
يجي اندو وهو يركض ويشوفهم كلهم مجتمعين .....
ماري تنتبه له : وين كنت ؟؟ آيا راحت ....
اندو بابتسامه : انا رايح وراها .....
الكل يشوفه وهم متفاجئيــــــن ....
اندو : راح اوصّل امانتي بكل اخلاص ....
ماري تشوفه وهي متعجبه .....
اندو : لكن ما راح اتأخر في الرجعه ....
مشى قدامهمبعدين التفت عليهم ....
اندو : ام آيا , ابو آيا .... بنتكم في ايدي امينه ....
الام ابتسمت وفي نفسها : مثل ما كتبتي عنه يا آيا .... اندو الشخص الرائع .....
ثم راح اندو عشان يلحق على الطياره ....
في الطياره آيا تدور مكانها وتجلس فيه وكان جنب الدريشه جلست وهي تطل على المطار .. يوقف اندو وراها وبدون ما تنتبه .....
اندو : تسمحين لي اني اجلس جنبك ؟؟
آيا التفتت عليه بدهشة : آندو ؟!!
اندو ابتسم : ما تبين مرافق ...
آيا بابتسامه فرح : انت جيت .. كنت حزينه اني ما شفتك ......
اندو يجلس جنبها ...
اندو : راح تملّين مني ....
آيا تبتسم وبدا عليها الراحة ...... اقلعت الطياره باتجاه بريطانيـــــا وفي آيا كان باتجاه اكيــــــرا ......
في الطياره آيا بدت تحس بالملل لان اندو مطلع بعض الاوراق وطول الوقت وهو يشتغل عليها .....
آيا : وش قاعد تسوي ؟
اندو : اشتغل
آيا : تبي اساعدك في شيء ؟؟
اندو : ما راح تفهمين ...
آيا : طيب علمني
اندو :لا لا انا كذا مرتاح .....
ثم التفت عليها وسكر اللي معه ....
اندو : تبين نسولف .....؟؟ شكلك مليتي ...
آيا ابتسمت باحراج : تقدر تقول ...
اندو : يالله قولي عندك شيء ؟
آيا : متى بترجع لليابان ؟؟
اندو : بعد يوم ...
آيا : ليه ؟؟
اندو : انا جاي عشان اقابل شخص عندي عمل معه ...
آيا : يعني مو عشاني عشان العمل ....
اندو : هههه يا الله منك .... الواحد لازم يشرح كل شيء لك
آيا : يعني عشان العمل ؟؟
اندو : اسمعي ... انا فيني فيني اروح لبريطانيا لكن المفروض انه الاسبوع الجاي ..... لكن انا قدمت المقابله لهذا اليوم عشان اصير معك ... فهمتي .؟؟
آيا : اهاا ... طيب ليه بترجع علىطول ؟؟ اقعد شوي ...
اندو : انا عندي شغل وعمي ما عطاني الا يوم ... هذا شغل يعني كل شيء محسوب ....
آيا بوجه كئيب : اهاا ....
اندو : وبعدين انتي اصلا بتروحين تباشرين في الجامعه .. يعني حتى وجودي ماله داعي .... واذا بغيتي شيء .... خلاص عندك اكيرا بكبره ..
آيا ابتسمت : هههه حلوه عندي بكبره ....
اندو رد لها البسمة وبدو يسولفون سوالف عاديه الى ان النوم اخذ آيا ورجع اندو يكمل شغله .....
وصلوا للندن وانقسمو لان آيا تبع الجامعه وسكنو في فنادق غير بعض .. وقالو لهم انهم بيروحون لسكن الجامعه وبيباشرون بعد يومين ... راح اندو لآيا في الصباح من بكره ... وعطاها رقم جديد .....
اندو : يمكن يطولون عليكم لكن انا مستعجل ...
آيا : شكرا اندو ....
اندو : وش عندك اليوم ؟؟
آيا : الحين الساعه 10 ونص ..... لما اوصل ذاك المكان راح القاه ....
اندو : مين ؟؟
آيا : ولد صغير تعرفت عليه ذيك المره ووعدته اني اقابله لما اجي ...
اندو : اها ...
آيا : تجي معي ؟؟
اندو : وين ؟؟
آيا : تشوف هالولد ..
اندو بابتسامه : طيب ...
آيا : يالله ...
وهم يتمشون متجهين لذاك المكان ...
اندو : ما اشتقتي تقابلينه ؟؟
آيا ابتسمت : تشك في هذا الشيء ... لكن اكيرا الحين اكيد مشغول ..
وتكمل آيا مشيها ثم توقف وتأشر لشخص وتقول : اندو .... مو هذا كأنه اكيرا ؟؟
اندو يناظره : الا ... بس وش عنده هنا ؟؟
آيا : عندي حركه ...
اندو : وشو ؟؟
آيا تحط سبابتها على فهمها : اشششش بكل هدوء طيب
اندو يناظرها يعني وش عندها ذي ... وطاوعها ...
تمشي آيا بكل هدوء وتوقف ورا اكيرا ثم تحط يدينها على عيونه ....
اكيرا يحط ايدينه فوق ادينها وبابتسامه : انتي جيتي ؟!
آيا توقفت بدون حركه ....


ينتهي البارت الى هنا ونلقاكم الاسبوع القادم
مع الفصل 14 إن شاء الله ....

m3kronh
28-04-2010, 01:57 PM
محجوووووووووووووووووز ..
لي رجعة بعد قراااءة الرواااااية ..

ίţάςнi ♥
28-04-2010, 02:34 PM
http://store0.up-00.com/Mar10/qVM78740.gif (http://www.up-00.com/)

يووووه ايش هالنهاايه
مره تحمست << مليت من التكفيخ ..:mixed-smiles-310:
يوووووه مره تفاجأت ان يوكي تحب [ آراشي ] ..!!؟
بس والله أنـا مثل[ رااي ] أكثر شي يعجبني فيهم هو [ شو - كون ]
<< أعتقد كذا بالعربي [ Kun ] صح؟
والله أعجبتني [ ايا ] يوم قالت لـ[ راي ] عند [ توما ] أنها معجبه بـ [ شو ] ..:mixed-smiles-150:
حـلـوووووه يـا [ آيا ]^^
ولا يوم ركب [ أندو ] مع [ آيا ] أخر شي ..
يوم قال لها تبي تملين مني ^^ << والله ماينمل منك أحد إلا الغبي :mixed-smiles-278:
والله ونـااآآسه كذا بارتين حق أسبوعين ..
بس قهر عشان ننتظر أسبوعين مره حتى يوم خرب مره انقهرت ماأقرأ روايتك هذي ولا الثانية :mixed-smiles-043:
يالله طولنا
ننتظر البارت القادم والأحلى من كل البارتات آن شاء الله ^^
جـــــآنـــآ

http://store0.up-00.com/Mar10/qVM78740.gif (http://www.up-00.com/)

نكآتسو والنعم
28-04-2010, 02:58 PM
محقووووووووووز ^ــــــــــ^

βү MŷšếĻf
28-04-2010, 03:12 PM
بسير اقرا وبرد

شروق الشمس
28-04-2010, 04:07 PM
وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااو من هنا لأخر الشارع
روووعه هالباارت بجد
em033
تصدقين البارت الي تقابلوا فيه أيا وأكيرا<<من زماان ماكتبت اسمه
كنت حاطه أغنيه واحشني زمانك حستها مناسبه للموقف
بس الحمد لله وأخيرا تقابلوا
واا فرحتاااااااااااه
:cry_4:
أريقآآآآآآآآآآآآآآآتو قوزايمشتاااااااااااا

محبهــــــleeteukـــــــــ
28-04-2010, 04:45 PM
اريقاتوا قوزايماااس توما على البارتين الحلويين والرائعين

Ĵℓқớộż
28-04-2010, 07:33 PM
آععععععععع بآآرت فصله وربي :mixed-smiles-311:

الصرآآحه البآرت خوقه ويجنن وآحس كول شيء تمآآم فييه :mixed-smiles-278:

وننظر الي بعده بس كم بقى بآآرت وتخلص الروآآيه :mixed-smiles-118: لأن من جد عآآجبتني ومآآبيهآ تخلصص :mixed-smiles-021:

وشسمه ذآ ننتظر الجآآي :mixed-smiles-213::mixed-smiles-235:

انامل
28-04-2010, 09:04 PM
يااااااااااااااااااي ونااااااااااااااااااصه

وأأأأأأأأأأأأأأأأأأأاخير قابلت اكيرا

يسلموووووووووو قلبوووووووووو ع البااااااارت الخوقاااااااااااااااااااااااااااااقي

ننتظر الجااااااااااااااااااااااااي

lovly girl
28-04-2010, 10:16 PM
يا الله لو ماتخلص الروايه بيكون احسن تحمست وايد
واشتقت لاكيرا ^_^
مشكوره حبي تسلمين
والله يصبرني للبارت الجاي

Dr.Aya
29-04-2010, 10:39 AM
اريقاااتووووو ع البارتين الجناااااااااان ..:mixed-smiles-176:
تعليقي ع البارت الاول :
الصراحة خصلت دموعي من كثر الصياح:mixed-smiles-118: وآايا قطعت قلبي :mixed-smiles-179:.. هاذي رواااية واصيح جي عيل لو كانت دراما شو كنت راح اسوي ...:mixed-smiles-277:
المهم..:mixed-smiles-191:
وتعليقي ع البارت الثاني :
الصراحة جناااااااااااااااااااااااااان واخيرا ريحتي قلبنا .. :mixed-smiles-009:
وانا انتظر البارت الجاي على احر من الجمر ..:mixed-smiles-158:
بيبـــــااايــ ..:mixed-smiles-059:

SaMr
29-04-2010, 12:42 PM
وناصــــــــــــــــة:mixed-smiles-310:
حلووووو ياعصل او عسل الي يعجبك
صراحة ابدااااااااااااع
اعجز عن التعبير >>>>>> انقلعي انتي وجهك ^^
في انتظار البارت الجاي

Ḿĭşş şђĭяŁέy•◦
29-04-2010, 02:39 PM
قلبي تومآ

موضوعك تجآوز ألف رد

يآليت تفتحي موضوع ثآني

لأني بضطر أسكره حسب القوآنين ^_^

To♥oma} ...
05-05-2010, 07:10 PM
السلام عليكم مينا سااااااان
من متابعبني
اعضاء و زوار .......:love_1:
طبعاً روايتي تعدت الحين الالف عشان كذا لازم تغلق وتفتح لها نسخه ثانية ....

وانا فتحت النسخه الثانية تقدرون عن طريقها تواصلون المتابعة ,...
لا تعتقدون اي قطعت بكم ....... :ntrouble_1:

هذا رابط الرواية التكملة .......
مميزْ /" يا دنيا لا تسكبي الدمعة على خدِ حساس " ( التكملة ) (http://www.an-dr.com/vb/showthread.php?t=29612)

واتمنى لكم طيب المتابعة...
جانئ ~
:love_1: