المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رمضان وصايا وغفله ^*


hee chul princesse
17-09-2007, 11:24 PM
http://www.yy44.net/up6/ab1f8216e1.jpg

موضوع غفلنا عنه جميعا... ما رأيكم بالمسلسلات الرمضانية ؟ هل أنتم موافقون عليها ؟ هل ما يعرض لنا في رمضان من مقالب وضحك على عقولنا تحت مسميات الكاميرا الخفية أو صادوه أو أي إسم آخر يفيدنا ويكثر حسناتنا ويثقل موازيننا ؟ لماذا تكثر المسلسلات والاعلانااات والمقالب في الشهر الكريم ؟ ومن له مصلحة في ذلك ؟ لا نريد أن يضيع منا رمضان فى أشياء لن تفيدنا بشئ .. إنه موسم الخير ووالله الخاسر من خرج منه دون أن يغتنم من خيره ويُعتق من النار إنها فرصة تأتى إلينا مرة كل عام للعودة والتقرب إلى الله عز وجل وقد لا تأتى علينا العام القادم فلنغتنم الفرصة هذا العام وليكفي ماضيعناه في السنيين الماضيه اخواني.... اخواتي.... الا تلاحظوون ان مسلسلات رمضانتزدحم في اوقات الصلاه.... الا متئ هاذه الغفله... ((رسالتي)) ليكفي ماضيعناه ولنغتنم العبادات والقرب الئ الله عزوجل.. ((جدول لختم القرآن الكريم خلال شهر رمضان)) بعد الفجر جزئين لمده ساعه بعد الظهر جزء لمده نصف ساعه بعد العصر او صلاة التراويح جزئين لمده ساعه بعد المغرب او خلال قيام الليل جزء لمده نصف ساعه 6اجزاء يوميا الختمه في 5 ايام :::: :::: :::: الهمم المتوسطه: بعد صلاة الفجر جزء لمده نصف ساعه بعد صلاة الظهر جزء لمده نصف ساعه بعد صلاة العصراو صلاة التراويح جزء لمده نصف ساعه بعد صلاة المغرب او خلال قيام الليل جزء لمده نصف ساعه 4اجزاء يوميا الختمه في 7ايام :::: :::: :::: الهمم العاديه: بعد صلاة الفجر جزء لمده نصف ساعه بعد صلاة الظهر جزءلمده نصف ساعه بعد صلاة العصر او صلاة التراويح جزء لمده نصف ساعه 3اجزاء يوميا الختمه في 10 ايام :::: :::: ::::: جدول مقترح لمن اراد ختم القرآن خلال 3 ايام: بعد الفجر جزئين لمده ساعه بعد الظهر جزئين لمده ساعه بعد العصر جزء لمده نصف ساعه بعد المغرب جزء لمده نصف ساعه بعد العشاء جزئين لمده ساعه قيام الليل جزئين لمده ساعه :::: :::: :::: ((فضائل شهر رمضان (كنوز قد ماندفنت)) (فل نسترجعها)))))))) خص الله عز وجل شهر رمضان بالكثير من الخصائص والفضائل، فهو شهر نزول القرآن والكتب السماوية. قال تعالى:﴿ شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدىً للناس وبينات من الهدى والفرقان﴾( البقرة 185)، وعن واثلة بن الأسقع رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( أنزلت صحف إبراهيم عليه السلام في أول ليلة من رمضان، وأنزلت التوراة لست مضين من رمضان، والإنجيل لثلاث عشرة خلت من رمضان، وأنزل الفرقان لأربع وعشرين خلت من رمضان ) رواه أحمد. وهو شهر التوبة والمغفرة، وتكفير الذنوب والسيئات، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان، مكفرات لما بينهن إذا اجتنبت الكبائر ) رواه مسلم، من صامه وقامه إيماناً بموعود الله، واحتساباً للأجر والثواب عند الله، غفر له ما تقدم من ذنبه، ففي الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من صام رمضان إيمانا واحتسابا غُفِر له ما تقدم من ذنبه )، وقال : ( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه) وقال : ( من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ). ومن أدركه فلم يُغفر له فقد رغم أنفه وأبعده الله، بذلك دعا عليه جبريل عليه السلام، وأمَّن على تلك الدعوة نبينا صلى الله عليه وسلم، فما ظنك بدعوة من أفضل ملائكة الله، يؤمّن عليها خير خلق الله. وهو شهر العتق من النار، ففي حديث أبي هريرة رضي الله عنه : قال صلى الله عليه وسلم : ( وينادي مناد : يا باغي الخير أقبل، ويا باغي الشر أقصر، ولله عتقاء من النار وذلك كل ليلة ) رواه الترمذي. وفيه تفتح أبواب الجنان وتغلق أبواب النيران، وتصفد الشياطين، ففي الحديث المتفق عليه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة، وغلقت أبواب النار، وصفدت الشياطين )، وفي لفظ ( وسلسلت الشياطين )، أي أنهم يجعلون في الأصفاد والسلاسل، فلا يصلون في رمضان إلى ما كانوا يصلون إليه في غيره. وهو شهر الصبر، فإن الصبر لا يتجلى في شيء من العبادات كما يتجلى في الصوم، ففيه يحبس المسلم نفسه عن شهواتها ومحبوباتها، ولهذا كان الصوم نصف الصبر، وجزاء الصبر الجنة قال تعالى : ﴿ إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ﴾ (الزمر 10). وهو شهر الدعاء المستجاب، قال تعالى عقيب آيات الصيام : ﴿وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان ﴾ ( البقرة 186)، وقال صلى الله عليه وسلم : ( ثلاثة لا ترد دعوتهم : الصائم حتى يفطر، والإمام العادل، ودعوة المظلوم ) رواه أحمد. وهو شهر الجود والإحسان ولذا كان صلى الله عليه وسلم أجود ما يكون في شهر رمضان. وهو شهر ليلة القدر، التي جعل الله العمل فيها خيراً من العمل ألف شهر، والمحروم من حرم خيرها، روى ابن ماجه عن أنس رضي الله عنه قال : دخل رمضان، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن هذا الشهر قد حضركم، وفيه ليلة خير من ألف شهر، من حرمها فقد حرم الخير كله، ولا يحرم خيرها إلا محروم ). هذه بعض فضائل هذا الشهر الكريم، وغيرها كثير لم يذكر، فحري بالمسلم أن يعرف له حقه , وأن يقدره حق قدره، وأن يغتنم أيامه ولياليه، عسى أن يفوز برضوان الله، والله لا يضيع أجر من أحسن عملاً. اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ارجو نقل الموضوع في المنتديات وجزاكم الله خيرااا

knouh
18-09-2007, 02:49 AM
السلام عليك

أختي الفاضلة جزاااااك الله كل الخير و جعل كل حرف كتب في ميزان حسناتك

طبعا هذا ملاحظ فشياطين الإنس تستعد قبل رمضان و تجهز الحرب الإعلامية و غيرها مما يفسد على الناس العبادة / إلا أن الله لن يضيع عباده .

و نفس الشيء في ما عدا رمضان / فبجب جعل رمضان قدوة للكل السنة نبدل جهدنا لنصل الى عايتنا و هي الجنة و رأيت الرحمان. اللهم اجعلنا من أهلها و لاقنا بخير عبادك فيها

تقبلي مروري ^_^