المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مامفهوم الصداقة لديك؟!..


اللورد سما
07-10-2007, 05:23 AM
الكل منا يملك الكثير (بل الكل تقريباً)الكثير من زملاء العمل..زملاء الدراسه ...اصحاب(اكثر من الزماله)...اصدقاء..
قد يخطئ الأشخاص فيضن العدو صديق والعكس .. نعم فبين الناس يختبئ نخبه مميزه وقليله ممن يسمون أصدقاء حقاً
هل صادقت احدهم ؟!...ماشعورك نحوه؟!..
مامامعنى الصديق من عدسة منظارك ؟!...
انظر اليه من منظاري وابدي رايك..

لصـــــــــــــــــــــــــديق
هو الذي يأتيك دائما ًحتى عندما يتخلى الجميع عنك.


هذه قصة قراتها في احدى المنتديات عن الصداقة وحببت ان انقلها لكم حتى تستفيدوا..
بسم الله الرحمن الرحيم


“صديقي لم يعد من ساحة المعركة سيدي, أطلب منكم السماح لي بالذهاب والبحث عنه."
قال الجنديّ لرئيسه.


الإذن مرفوض"!!,
وأضاف الرئيس قائلاً,
“لا أريدك أن تخاطر بحياتك من أجل رجل من المحتمل أنّه قد مات".



الجندي, دون أن يعطي أهميّة لرفض رئيسه,ذهب وبعد ساعة عاد وهو مصاب بجرحٍ مميت حاملاً جثة صديقه.


كان الرئيس معتزاً بنفسه:
”لقد قلت لك أنّه قد مات! قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة للعثور على جثّة!؟!”



أجاب الجنديّ محتضراً:
”بكل تأكيد سيدي!
عندما وجدته كان لا يزال حياً وأستطاع أن يقول لي: كنت واثقاً بأنّك ستأتي!"

Colourful Hana
07-10-2007, 05:37 AM
هذا المكان لي ويسعدني أن أحتل مركز الصدارة في موضوعك اخي

لي عودة بعد ترتيب أفكاري^^:SnipeR (80):

amer11
07-10-2007, 05:50 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اول شيء الف شكر لك اخي الكريم
على طرح هذا الموضوع الاروع من رائع

واسمح لي بداية ان اعلق على القصة
فهي جميلة جدا جدا وفيها مفهوم الصداقة الحقيقة

اما عن الصداقة نفسها فهي اجمل ما قد
يملكه الانسان وخاصة عندما يكون بحاجة ماسة
الى ان يتكلم مع احد ولكي يساعده احد بحمل همومه معه

الصداقة بالنسبة لي هي اجمل واغلى ما املك
فأنا احب اصدقائي جدا ومستعد لعمل اي شيء << يرضي الله
من اجل اصدقائي

بالنسبة لي الصداقة ليست مجرد اسم وبس
مهما حاولت تفسيرها فلن اعبر عن معناها الحقيقي
الذي اشعر به

والف شكر لك اخي الكريم مرة اخرى
وانتظر ردود باقي الاعضاء حتى أرى رأيهم
بالصداقة

سلامي لك
امير11

Colourful Hana
07-10-2007, 05:53 AM
احم احم

أولا: أهلابك أخي اللورد

وشكراً لك على طرح مثل هذا الموضوع الرائع^^


:SnipeR (27):

تلألأ شعاع البهجة من طرحك الجميل^^

والآن دعنى نرى أسئلتك ^^


هل صادقت احدهم ؟!...ماشعورك نحوه؟!..

أنا لدي 3 صديقات عزيزات إلى قلبي وأحبهم بشدة ^^

إثنتان منهما قريبتاي وواحدة زميلتي في المدرسة

ولدي أخريات ايضاً ولكن التعليم فرقنا فأنا في الجامعة وهن بالكلية لذلك

أصبحت رؤيتهما شبه مستحيلة^^

مامعنى الصديق من عدسة منظارك ؟!...

الصديق من عدسة منظاري هو كل شيء
نتفق ولكن نختلف

ـفق معها في كثير من الأشياء لكنها ليست أنا هانا وهي صديقتي

نختلف ولكن لا نكمل بعضنا

أختلف عنها في رأيي في عاداتي ولكن لايمكن فصلها عني فهي جزء

يكملني<<<< كثير يقولون لي شكلك من دونها خاطئ^^



انظر اليه من منظاري وابدي رايك..
حسناً

الصــــــــــــــــــــــــــــــديق الحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــق
هو الذي يأتيك دائما ًحتى عندما يتخلى الجميع عنك.<<<< أعجبتني المقولة حقاً


وشكراً لك على ما أبدعت

أختك هانا:SnipeR (69):

LELO
07-10-2007, 06:41 AM
أحييك على الموضوع الرائع

لي كتابة بهذا الموضوع

سأعود لطرحها بعد ايجازها

دمت بخير

اللورد سما
07-10-2007, 08:37 PM
هذا المكان لي ويسعدني أن أحتل مركز الصدارة في موضوعك اخي

لي عودة بعد ترتيب أفكاري^^:SnipeR (80):
شكرا لك أختي هانا على مرورك

اللورد سما
07-10-2007, 08:41 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اول شيء الف شكر لك اخي الكريم
على طرح هذا الموضوع الاروع من رائع

واسمح لي بداية ان اعلق على القصة
فهي جميلة جدا جدا وفيها مفهوم الصداقة الحقيقة

اما عن الصداقة نفسها فهي اجمل ما قد
يملكه الانسان وخاصة عندما يكون بحاجة ماسة
الى ان يتكلم مع احد ولكي يساعده احد بحمل همومه معه

الصداقة بالنسبة لي هي اجمل واغلى ما املك
فأنا احب اصدقائي جدا ومستعد لعمل اي شيء << يرضي الله
من اجل اصدقائي

بالنسبة لي الصداقة ليست مجرد اسم وبس
مهما حاولت تفسيرها فلن اعبر عن معناها الحقيقي
الذي اشعر به

والف شكر لك اخي الكريم مرة اخرى
وانتظر ردود باقي الاعضاء حتى أرى رأيهم
بالصداقة

سلامي لك
امير11

شكرا لك اخي الكريم لردك


اما كلامك فأنت تلقي الدرر من فمك ((أتكلم عن نفسي فقد يخالفان الاخروون الرأي ))

اللورد سما
07-10-2007, 08:48 PM
احم احم


أولا: أهلابك أخي اللورد

وشكراً لك على طرح مثل هذا الموضوع الرائع^^


:SnipeR (27):

تلألأ شعاع البهجة من طرحك الجميل^^

والآن دعنى نرى أسئلتك ^^


هل صادقت احدهم ؟!...ماشعورك نحوه؟!..

أنا لدي 3 صديقات عزيزات إلى قلبي وأحبهم بشدة ^^

إثنتان منهما قريبتاي وواحدة زميلتي في المدرسة

ولدي أخريات ايضاً ولكن التعليم فرقنا فأنا في الجامعة وهن بالكلية لذلك

أصبحت رؤيتهما شبه مستحيلة^^

مامعنى الصديق من عدسة منظارك ؟!...

الصديق من عدسة منظاري هو كل شيء
نتفق ولكن نختلف

ـفق معها في كثير من الأشياء لكنها ليست أنا هانا وهي صديقتي

نختلف ولكن لا نكمل بعضنا

أختلف عنها في رأيي في عاداتي ولكن لايمكن فصلها عني فهي جزء

يكملني<<<< كثير يقولون لي شكلك من دونها خاطئ^^



انظر اليه من منظاري وابدي رايك..
حسناً

الصــــــــــــــــــــــــــــــديق الحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــق
هو الذي يأتيك دائما ًحتى عندما يتخلى الجميع عنك.<<<< أعجبتني المقولة حقاً


وشكراً لك على ما أبدعت

أختك هانا:SnipeR (69):




شكرا لك اختي هانا على ردك الجميل


صديقك يمكن مكالمة على الهاتف انن تتفق انت وأياه في مكان

وبرأيي انه عندما تنقطع رؤيتك عن صديك فانهذا المسمى ينمحي عنه


شكرا لك انت ايضا على عباراتك الرائعة

اللورد سما
07-10-2007, 08:49 PM
أحييك على الموضوع الرائع

لي كتابة بهذا الموضوع

سأعود لطرحها بعد ايجازها

دمت بخير
شكرا لك اختي على مرورك الكريم

Mr_Misery
08-10-2007, 02:46 PM
سؤال صعب جدًا ...

ممكن اقول اشخاص احبهم و يحبوني .. استانس بوجودي معهم ..

و ما القى حرج في اني ابوح لهم بمشاكلي و بعض اسراري ..

و افتقدهم لما يبتعدوا ..

القصة جميلة و مؤثرة اخوي لورد ^_^

الموضوع رائع ^_^

شكرا لك ^_^

××مجــــ الانمي ـنـون××
09-10-2007, 06:50 AM
الكل منا يملك الكثير (بل الكل تقريباً)الكثير من زملاء العمل..زملاء الدراسه ...اصحاب(اكثر من الزماله)...اصدقاء..
قد يخطئ الأشخاص فيضن العدو صديق والعكس .. نعم فبين الناس يختبئ نخبه مميزه وقليله ممن يسمون أصدقاء حقاً
هل صادقت احدهم ؟!...ماشعورك نحوه؟!..
مامامعنى الصديق من عدسة منظارك ؟!...
انظر اليه من منظاري وابدي رايك..

لصـــــــــــــــــــــــــديق
هو الذي يأتيك دائما ًحتى عندما يتخلى الجميع عنك.


هذه قصة قراتها في احدى المنتديات عن الصداقة وحببت ان انقلها لكم حتى تستفيدوا..
بسم الله الرحمن الرحيم


“صديقي لم يعد من ساحة المعركة سيدي, أطلب منكم السماح لي بالذهاب والبحث عنه."
قال الجنديّ لرئيسه.


الإذن مرفوض"!!,
وأضاف الرئيس قائلاً,
“لا أريدك أن تخاطر بحياتك من أجل رجل من المحتمل أنّه قد مات".



الجندي, دون أن يعطي أهميّة لرفض رئيسه,ذهب وبعد ساعة عاد وهو مصاب بجرحٍ مميت حاملاً جثة صديقه.


كان الرئيس معتزاً بنفسه:
”لقد قلت لك أنّه قد مات! قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة للعثور على جثّة!؟!”



أجاب الجنديّ محتضراً:
”بكل تأكيد سيدي!
عندما وجدته كان لا يزال حياً وأستطاع أن يقول لي: كنت واثقاً بأنّك ستأتي!"


اللورد ساما اجمل موضوع و احلى طرح و أروع قصه يمكن ادراجها بين الثنايا......

اسمح لي و كما يقول الغربيون ان ارفع لهذا العمل قبعتي تعبيرا عن شدة اعجابي !!!

الصداقه الحقة هي اصفى ما يمكن البحث عنه في هذه الحياة....

حتى جد عدنان لما جاء يموت وصى ان يجد صديقا له !!!<<< ابي انرفزك بس...

بجديه اذكر انني في المرحلةالمتوسطة تعرفت على صديقي الحقيقي ...

تقابلت و اياه في المكتبة المدرسية فقد كان كلانا يعد ارضة الكتب في عائلته !!<<حقيقه

و كنت و قتها اظن انني قرات اكثر ممن هم في مثل عمري ....حتى قابلته ...

و عرفت يومها انني ساصبح تلميذه ...و لازلت ...و ارجو ان استمر....

صديقي هذا فرقتني عنه الحياه فلم اعد اراه .......

و لكن لشدة محبتنا لبعضنا لازلنا نتراسل و نتناقش حول اخر ما قرأنا و مادارت بنا الدنيا ....

احزنني كثيرا بعدي عنه في لحظات وفاة شقيقه الاصغر [كان يحتضر بسبب اللوكيميا ]

ولم يكن امامي سوى ان ابكي معه عبر الاثير و انا احاول مواساته ...

مؤخرا اصبحت علا قتي به رسائل قصيره و ان كانت كل رسال منه تنقلني الى ذلك اليوم ..

اليوم الذي تقاتلنا فيه بالمكتبه على كتاب( الاعجاز العلمي للقرآن) ....

ان كان صديقي يقرأ ردي هذا اليوم فارجو ان يقرا ما بين السطور كما اعتدت منه ...

و لايظن ان الدنيا عندما تنقلب على المرء تقلب اهلها كلهم عليه ....

فانا والله لا زلت احبه بالله كاشد اخوتي معزة لي و لا زالت رؤيته من اشد امانيي...

بعده لن يكون ابدا حائلا بيني و بينه فان لم يتمكن من المجئ و رؤيتي سآتي انا اليه ...

يبدو انني قد اطلت الحديث و لكن بعضا من مواجعي قد تفتحت ...

و عندما اتكلم فلا استطيع التوقف و لذا فمن الافضل ان اتوقف عند هذا الحد ....

كان الرئيس معتزاً بنفسه:
”لقد قلت لك أنّه قد مات! قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة للعثور على جثّة!؟!”



أجاب الجنديّ محتضراً:
”بكل تأكيد سيدي!
عندما وجدته كان لا يزال حياً وأستطاع أن يقول لي: كنت واثقاً بأنّك ستأتي!"

<<< اعجبني هذا الجزء بشده

اللورد سما
09-10-2007, 07:43 PM
سؤال صعب جدًا ...

ممكن اقول اشخاص احبهم و يحبوني .. استانس بوجودي معهم ..

و ما القى حرج في اني ابوح لهم بمشاكلي و بعض اسراري ..

و افتقدهم لما يبتعدوا ..

القصة جميلة و مؤثرة اخوي لورد ^_^

الموضوع رائع ^_^

شكرا لك ^_^
شكرا لك أخوي مسيري على ردك

فعلا ولكن هناك من فعلا تصفون بما تقول في لحظات على اتفة الاسباب يتخلى عنك ..

يترك تسائل لماذا ؟؟ أمن اجل هذا ؟؟..

شكرا لك مرة اخرى على مرورك

اللورد سما
09-10-2007, 11:33 PM
اللورد ساما اجمل موضوع و احلى طرح و أروع قصه يمكن ادراجها بين الثنايا......

اسمح لي و كما يقول الغربيون ان ارفع لهذا العمل قبعتي تعبيرا عن شدة اعجابي !!!

الصداقه الحقة هي اصفى ما يمكن البحث عنه في هذه الحياة....

حتى جد عدنان لما جاء يموت وصى ان يجد صديقا له !!!<<< ابي انرفزك بس...

بجديه اذكر انني في المرحلةالمتوسطة تعرفت على صديقي الحقيقي ...

تقابلت و اياه في المكتبة المدرسية فقد كان كلانا يعد ارضة الكتب في عائلته !!<<حقيقه

و كنت و قتها اظن انني قرات اكثر ممن هم في مثل عمري ....حتى قابلته ...

و عرفت يومها انني ساصبح تلميذه ...و لازلت ...و ارجو ان استمر....

صديقي هذا فرقتني عنه الحياه فلم اعد اراه .......

و لكن لشدة محبتنا لبعضنا لازلنا نتراسل و نتناقش حول اخر ما قرأنا و مادارت بنا الدنيا ....

احزنني كثيرا بعدي عنه في لحظات وفاة شقيقه الاصغر [كان يحتضر بسبب اللوكيميا ]

ولم يكن امامي سوى ان ابكي معه عبر الاثير و انا احاول مواساته ...

مؤخرا اصبحت علا قتي به رسائل قصيره و ان كانت كل رسال منه تنقلني الى ذلك اليوم ..

اليوم الذي تقاتلنا فيه بالمكتبه على كتاب( الاعجاز العلمي للقرآن) ....

ان كان صديقي يقرأ ردي هذا اليوم فارجو ان يقرا ما بين السطور كما اعتدت منه ...

و لايظن ان الدنيا عندما تنقلب على المرء تقلب اهلها كلهم عليه ....

فانا والله لا زلت احبه بالله كاشد اخوتي معزة لي و لا زالت رؤيته من اشد امانيي...

بعده لن يكون ابدا حائلا بيني و بينه فان لم يتمكن من المجئ و رؤيتي سآتي انا اليه ...

يبدو انني قد اطلت الحديث و لكن بعضا من مواجعي قد تفتحت ...

و عندما اتكلم فلا استطيع التوقف و لذا فمن الافضل ان اتوقف عند هذا الحد ....

كان الرئيس معتزاً بنفسه:
”لقد قلت لك أنّه قد مات! قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطرة للعثور على جثّة!؟!”



أجاب الجنديّ محتضراً:
”بكل تأكيد سيدي!
عندما وجدته كان لا يزال حياً وأستطاع أن يقول لي: كنت واثقاً بأنّك ستأتي!"

<<< اعجبني هذا الجزء بشده


شكرا لك أخوي مجنون انمي

وشكرا وأسمح لي ان ارد لك رفع قبعتك برفع قبعتي دليلا من ي على تقبل رأيك بصدر رحب<< اتحداك لو ماتسويها

الصداقه الحقة هي اصفى ما يمكن البحث عنه في هذه الحياة....
فعلا صح لسانك ياأبو الشباب

حتى جد عدنان لما جاء يموت وصى ان يجد صديقا له !!!<<< ابي انرفزك بس...

اماهذي صراحة شيئ لا وأزيدك من الشعر بيت عدنان صدق كلامة و لاصادق إلا واحد بس<<<ناس تفهم بالمقلوب



بجديه اذكر انني في المرحلةالمتوسطة تعرفت على صديقي الحقيقي ...

تقابلت و اياه في المكتبة المدرسية فقد كان كلانا يعد ارضة الكتب في عائلته !!<<حقيقه

و كنت و قتها اظن انني قرات اكثر ممن هم في مثل عمري ....حتى قابلته ...

و عرفت يومها انني ساصبح تلميذه ...و لازلت ...و ارجو ان استمر...


وحقا الناس هنا بالذات نحن العرب نادر ماتجد من يقرء(معذرتي للجميع ولكن هذا معروف نحن امة لاتقرء )


ثم سؤال هامشي (ماله علاقة بالمضوع ):: انت كشخص متى تلحق تقرء تكتب المواضيع في المنتدى تلعب في امنتدى تصور غرفتك و تشوف انمي وأخير ولا اظنه اخر (باقي الطالعات والروحات) تقعد مع اهلك 5-9 ساعات؟؟؟ام انك اهملت بعضها في الوقت الراهن ؟؟ <<<واحد ناوي يفتح العيون عليك :SnipeR (80): :SnipeR (80): :SnipeR (80): (امزح لاتزعل )



صديقي هذا فرقتني عنه الحياه فلم اعد اراه .......

و لكن لشدة محبتنا لبعضنا لازلنا نتراسل و نتناقش حول اخر ما قرأنا و مادارت بنا الدنيا ....

احزنني كثيرا بعدي عنه في لحظات وفاة شقيقه الاصغر [كان يحتضر بسبب اللوكيميا ]

ولم يكن امامي سوى ان ابكي معه عبر الاثير و انا احاول مواساته

اللهم اغفرله وارحمه وغسله بالبرد والشهد



مؤخرا اصبحت علا قتي به رسائل قصيره و ان كانت كل رسال منه تنقلني الى ذلك اليوم ..

اليوم الذي تقاتلنا فيه بالمكتبه على كتاب( الاعجاز العلمي للقرآن) ....

ان كان صديقي يقرأ ردي هذا اليوم فارجو ان يقرا ما بين السطور كما اعتدت منه ...

و لايظن ان الدنيا عندما تنقلب على المرء تقلب اهلها كلهم عليه ....

فانا والله لا زلت احبه بالله كاشد اخوتي معزة لي و لا زالت رؤيته من اشد امانيي...

بعده لن يكون ابدا حائلا بيني و بينه فان لم يتمكن من المجئ و رؤيتي سآتي انا اليه ...

يبدو انني قد اطلت الحديث و لكن بعضا من مواجعي قد تفتحت ...

و عندما اتكلم فلا استطيع التوقف و لذا فمن الافضل ان اتوقف عند هذا الحد ....



طبعا الدنيا مصاعب وكل شيئ لكن ماتوقع يكون فيه مانعبما أن كل شخص من كما معة سيارته تتلاقون ولو في مكان عام (ولا ماعندك وقت) وإن كان خارج المدينه تلطع انت ورفقاك أو تقول لاهلك اني ناوي امشيكم وابغى اشوف صديقي فلان (ماعتقد راح يعترضون خصوصا ان افراد اسرتك من اللي ذكرت عنهم يحبون الطلعات والسفرات)



يبدو انني قد اطلت الحديث و لكن بعضا من مواجعي قد تفتحت ...

و عندما اتكلم فلا استطيع التوقف و لذا فمن الافضل ان اتوقف عند هذا الحد ....


بالعكس والله كلاماتك كانت اكثر من رائع ولو مايتكلم الشخص عن الشيئ الحبيس في صدرة
لما شعر بالسعاده ولكان الناس في عالمهم وهو يعيش في عالمه المليئ بالمشاكل والوهموم فحتى الابتسامة تكون من الصعب ان يرسمها على وجهه وان فعل فلا يتضح ذلك في وجهه



<<< اعجبني هذا الجزء بشده


انت اللي عجبتني فعندما انظرا إلى كاتاباتك في هذا القسم فانني لايمكن ان افعل إلا ان ارسل لك رساله خاصة لاسائلك عن منزلك حتى ارفه لك من نفسك ولكن عندما انتقل إلى قسم الالعاب فأن لا ارى إلا انسان اعطة الحياة كل خيراتها ولايمكن ان تكون الحياة قد المتك ولو قيلا(لايمكن ان يوجد ناس هاكذا ولكن يختلف الناس بشعورهم طريقة شعورهم نحو الحزن وإظهاه او عدمه )
فهنيئنا لك روح الرياضيه


وفي الختام شكر جزيلا لك على ردك الرئع