المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : :: فــضــل صــيــام سـتـة من شوال::


ياقوت
30-10-2007, 06:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: {من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام

الدهر} [رواه مسلم وغيره].

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif

أخي المسلم أختي المسلمة: صيام هذه الست بعد رمضان دليل على شكر الصائم لربه تعالى

على توفيقه لصيام رمضان، وزيادة في الخير، كما أن صيامها دليل على حب الطاعات، ورغبة في

المواصلة في طريق الصالحات.

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif

فليس للطاعات موسماً معيناً، ثم إذا انقضى هذا الموسم عاد الإنسان إلى المعاصي!


بل إن موسم الطاعات يستمر مع العبد في حياته كلها، ولا ينقضي حتى يدخل العبد قبره..


إن صيام رمضان يوجب مغفرة ما تقدم من الذنوب، وأن الصائمين لرمضان يوفون أجورهم في يوم

الفطر، وهو يوم الجوائز فيكون معاودة الصيام بعد الفطر شكراً لهذه النعمة، فلا نعمة أعظم من

مغفرة الذنوب، كان النبي يقوم حتى تتورّم قدماه، فيقال له: أتفعل هذا وقد غفر الله لك ما تقدم من

ذنبك وما تأخّر؟! فبقول: {أفلا أكون عبداً شكورا}.

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif


وكان بعض السلف إذا وفق لقيام ليلة من الليالي أصبح في نهارها صائماً، ويجعل صيامه شكراً

للتوفيق للقيام.

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif

فكل نعمة على العبد من الله في دين أو دنيا يحتاج إلى شكر عليها، ثم التوفيق للشكر عليها نعمة

أخرى تحتاج إلى شكر ثان، ثم التوفيق للشكر الثاني نعمة أخرى يحتاج إلى شكر آخر، وهكذا أبداً

فلا يقدر العباد على القيام بشكر النعم. وحقيقة الشكر الاعتراف بالعجز عن الشكر.

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif
فتاوى تتعلق بالست من شوال

سئل سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز - رحمه الله -: هل يجوز صيام ستة من شوال قبل صيام ما

علينا من قضاء رمضان؟

الجواب: (قد اختلف العلماء في ذلك، والصواب أن المشروع تقديم القضاء على صوم الست، وغيرها

من صيام النفل، لقول النبي : {من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر}. [خرجه مسلم في

صحيحه]. ومن قدم الست على القضاء لم يتبعها رمضان، وإنما أتبعها بعض رمضان، ولأن القضاء فرض، وصيام

الست تطوع، والفرض أولى بالاهتمام). [مجموع فتاوى الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز:5/273].

وسئلت اللجنة الدائمة للإفتاء: هل صيام الأيام الستة تلزم بعد شهر رمضان عقب يوم العيد مباشرة، أو يجوز بعد

العيد بعدة أيام متتالية في شهر شوال أو لا؟

الجواب: (لا يلزمه أن يصومها بعد عيد الفطر مباشرة، بل يجوز أن يبدأ صومها بعد العيد بيوم أو أيام، وأن يصومها

متتالية أو متفرقة في شهر شوال حسب ما تيسر له، والأمر في ذلك واسع، وليست فريضة بل هي سنة).

[فتاوى اللجنة الدائمة: 10/391 فتوى رقم: 3475].

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif


وسئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز - رحمه الله -: بدأت في صيام الست من شوال، ولكنني لم أستطع

إكمالها بسبب بعض الظروف والأعمال، حيث بقي عليّ منها يومان، فماذا أعمل يا سماحة الشيخ، هل أقضيها

وهل عليّ إثم في ذلك؟

الجواب: (صيام الأيام الستة من شوال عبادة مستحبة غير واجبة، فلك أجر ما صمت منها، ويرجى لك أجرها

كاملة إذا كان المانع لك من إكمالها عذراً شرعياً، لقول النبي : {إذا مرض العبد أو سافر كتب الله له ما كان يعمل

صحيحاً مقيماً}. [رواه البخاري في صحيحه]، وليس عليك قضاء لما تركت منها. والله الموفق) [مجموع فتاوى

سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز: 5/270].

http://www.u11p.com/folder1/U11P_oZbOHxfiOk.gif


أخي المسلم أختي المسلمة: تلك بعض الفتاوى التي تتعلق بصيام الست من شوال، فعلى المسلم أن

يستزيد من الأعمال الصالحة، التي تقربه من الله تعالى، والتي ينال بها العبد رضا الله تعالى..

وكما مرّ معك بعض الفوائد التي يجنيها المسلم من صيام الست من شوال، والمسلم حريص على ما ينفعه في

أمر دينه ودنياه..

وهذا الشهر يمر سريعاً، فعلى المسلم أن يغتنمها فيما يعود عليه بالثواب الجزيل، وليسأل الله تعالى أن يوفقه

لطاعته..


وفقني الله وإياكم لما يجبه ويرضاه

knouh
30-10-2007, 06:27 AM
جزاااااااااك الله كل الخير

و جعل الله كل حرف ب 100 حسنة و أكثر << طماعين ههه

لا تحرمينا جديدك

amer11
30-10-2007, 07:35 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكي الله خيرا اختي الكريمة

لقد اعجبني الموضوع
والتسلسل في طرح هدف الموضوع مع الفتاوي

جعله الله في ميزان حسناتك
ان شاء الله

سلامي لك
امير11

بــو خــلــيــل
30-10-2007, 07:45 AM
تمااااااااااااااااااااام

رائع أختي ياقوت ^_^

وجزاك الله خيراً

LELO
31-10-2007, 04:59 AM
بارك الله فيك جدآآآآآآآ قيم الموضوع

اعاننا الله واياك لمافيه خير

لاحرمنا نبض قلمك ^^

تقييمي لك وتقديري

تحيتي

ياقوت
31-10-2007, 05:52 AM
جزاااااااااك الله كل الخير

و جعل الله كل حرف ب 100 حسنة و أكثر << طماعين ههه

لا تحرمينا جديدك


ويجزاك ربي كل خير


واسأل الله ان نكون ممن ارضاه

ياقوت
31-10-2007, 05:54 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكي الله خيرا اختي الكريمة

لقد اعجبني الموضوع
والتسلسل في طرح هدف الموضوع مع الفتاوي

جعله الله في ميزان حسناتك
ان شاء الله

سلامي لك
امير11


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


ويجزاك ربي كل خير


كل ما أريده هو أنكم استفدتوا من الموضوع


شاكره لك زيارتك

ياقوت
31-10-2007, 05:55 AM
تمااااااااااااااااااااام

رائع أختي ياقوت ^_^

وجزاك الله خيراً


^^


شكرا خاي الفاضل


وجزاك الله بالمثل

ياقوت
31-10-2007, 05:56 AM
بارك الله فيك جدآآآآآآآ قيم الموضوع

اعاننا الله واياك لمافيه خير

لاحرمنا نبض قلمك ^^

تقييمي لك وتقديري

تحيتي


اللهم آمين


شكرا لك عزيزتي


وأسأل الله يوفقنا لم ايحبه ويرضاه


لك خالص شكرا وامتناني

Mr_Misery
01-11-2007, 01:19 PM
خدمة التقييم كالعادة ما تريد تشتغل ^^"

و الرد مش قادر اكتبه الحين ..

فما بقى لي الا ان اشكرك على موضوعك الرائع ..

و ادعو الله ان يجعله في ميزان حسناتك ^^

river love
01-11-2007, 01:33 PM
جزاكي الله خير ع الموضوع و ان شا الله كتبه الله في ميزان حسناتك ...

وفقك الله و سدد خطاك .....

ياقوت
02-11-2007, 08:42 PM
خدمة التقييم كالعادة ما تريد تشتغل ^^"


و الرد مش قادر اكتبه الحين ..

فما بقى لي الا ان اشكرك على موضوعك الرائع ..


و ادعو الله ان يجعله في ميزان حسناتك ^^




هههههههههههه


ميسري لازم تقيم غيري بعد آخر تقييم منك لي^^


مشكور اخوي


يكفي وقفتك لقراءته بدون الرد


وجزاك الله خير

ياقوت
02-11-2007, 08:51 PM
جزاكي الله خير ع الموضوع و ان شا الله كتبه الله في ميزان حسناتك ...

وفقك الله و سدد خطاك .....


ويجزاك ربي كل خير


ويوفقك لما يحبه ويرضاه

Colourful Hana
02-11-2007, 10:48 PM
فليس للطاعات موسماً معيناً، ثم إذا انقضى هذا الموسم عاد الإنسان إلى المعاصي!


بل إن موسم الطاعات يستمر مع العبد في حياته كلها، ولا ينقضي حتى يدخل العبد قبره..




صدقت في قولك حبيبتي

فكثيرون هم الذين أغفلوا هذه الحقيقة و قصروا العبادات على رمضان

بئس القوم هم الذين لا يعرفون حقوق العبادة إلا في رمضان فقط

سلمت يمناك على ماخط قلمك الذهبي المبدع

جعله ربي في ميزان حسناتك

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم