المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نهاية ذئب شجاع {الموضوع السابع لمسابقة : الكتابة الابداعية }


Colourful Hana
27-02-2008, 06:33 AM
http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/sada.gif


مرحباً أحبائي الأعضاء

هذه القصة جميلة أيضاً ولها طابعها الخاص والمميز ^^

أترككم مع السطور ...


http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dedv.gif

ولدت في كهف مظلم مع اخي في ليله كانت جميله كان نسيمها رائعا ، اسمي كان برق اما اخي فكان رعد.
كان فرح والدي بنا كبيرا اذ كان ابي زعيم المجموعه الذئاب ، و قد اراد ان يكون من صلبه من هو جدير بحمل اسمه .
عكف والدي على تربيتنا جيدا ، اذ كان دائما يأخذننا الى الصيد و مع اننا كنا في سن مبكره الا اننا اثبتنا جدارتنا بكوننا ابناء الزعيم .
و الحق يقال لقد كان رعد اقوى مني بكثير و لقد كان حكيما و ذكيا و كنت احترمه و احبه كثيرا و اعرف ان الزعامه ستكون من حقه فهو احق بها ، و انا لا تهمني الزعامه بقدر ما اهتم باخي .
مشت الايام و اصبح كلا منا له منزله الخاص ثم توفي والدي ، حزن الجميع عليه لانه كان زعيما عادلا .
تم اختيار اخي للزعامه و لا اخفيكم كم كنت سعيدا له و ايضا لي لانني اعرف انني احب الحريه و لا احب ان يقيدني اي احد باي مسؤوليه ، لا يعني ذلك انني لا استطيع تحمل المسؤوليه بل لا احب تحملها لما لها من اعباء .
مضت الايام بسهوله فقد كان اخي تماما كما توقعته فيه الحكمه و الذكاء و القوه .
تزوج رعد من فتاة توازيه جمالا و ذكاء و حكمه و انجبا ذئب و ذئبه ، اما انا فقد حكمت علي الدنيا ان احب ذئبه كانت رائعه و انجبنا ذئبين رائعين .
كان اولادي دائما مع اولاد اخي في مهمات الصيد و قد كنت فخورا بهم .
شاءت الاقدار ان لا تستمر الحياة كما هي ففي يوم من الايام جاء ذئب مسرع الى اخي و اخبره ان البشر يحاولون التخلص من جميع الحيوانات البريه المحيطه بهم ، و بما ان منطقتنا قريبه من البشر فانهم سيبدأون بنا ، فكرت حينها و هل البشر قاسين . لم اعرف طوال فترة حياتي اي بشري لذلك لم اعرف هل هم اقوياء ، شريرون ... ام ماذا ؟
امر اخي باننا خلال فتره اسبوع سنرحل و لكن كان القدر اسرع اذ هاجم البشر مكاننا قبل ان نرحل و بدأوا بقتل و ذبح كل شيء كان امامهم دون رحمه للصغار و كبار السن .
خبئت عائلتي و ذهبت لتفقد اخي فقد كنت قلقا عليه لسبب ما ، عندما وصلت رأيت دمائا و من الرائحه كانت تخص ابناء اخي .

يتبع ,>> http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dedv.gif

Colourful Hana
27-02-2008, 06:34 AM
التايع , >>>http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dedv.gif


تسمرت في مكاني اذ كنت اخاف مما قد اجد الا انني قررت مواصله التقدم و كانت الرائحه الدماء تزداد شيئا فشيئا ، عندما وصلت صدمت مما كان امامي ، اذا كان اخي مازال واقفا امام احد البشر و كان على الارض زوجته و اولاده الا انهم لم يموتوا الى بعد ان قتلوا و اصابوا عدد من البشر .
كان اخي محاصرا بشخصين مصابين من خلفه كانا قد التفا من وراءه و امامه كان هناك شخص غير مصاب .
في تلك اللحظه هجمت على الشخص الذي كان خلف اخي مباشره و قتلته و هجم اخي على الذي امامه و قتله ايضا لكن مع بعض الاصابات و بقي شخص قد توليت امره بسرعه .
كان حزن اخي لا يوصف اذ انه فقد اغلى ما يملك ، و لم يعد يستمع الى اي شيء مما حوله .
في تلك اللحظه ذهبت اليه و امرته بالتحرك و لكنه مازال في صدمته عندها اخبرته انه الزعيم و يجب ان تكون مسؤليته كل المجموعه و ليس عائلته فقط .
كنت اقول له هذا الكلام و قلبي يتقطع ، لانني اعرف انه لو حصل اي شيء لعائلتي فأنني سأموت لا محال .
عندها ادرك اخي كلامي و بدأ بالتحرك ، خاف علي ان يحصل لعائلتي كما حصل له و طلب ان نذهب لتفقدهم .
في الطريق احسست بوخزه في قلبي ، خفت كثيرا و اسرعت الخطى .
وصلنا الى المكان المحدد لكن لا اثر لعائلتي و لكن ما يريح انه لا يوجد دماء ، واصلنا تقدمنا الى ان شممت رائحه دم مألوفه ، خفت مكثيرا ، و بدأت الرائحه تزداد قوه .
واصلنا التقدم و كانت الدماء تزداد و كلما زادت الدماء اسرعت الخطى ، وصلت ان واخي الى مكان المعركه اذ ان زوجتي و اولادي كانوا في قتال حاد مع بعض البشر .
كانت اولادي في حاله يرثى لها ، اذ في لحظه وصولي انهار الاثنين على الارض ، ذهبت مسرعا اليهم و قد نسيت ان زوجتي في حاجه للمساعده ، و لكن اخي كان هناك و رغم اصابته هب لمساعدتها .
في تلك اللحظه التي كنت مصدوما بها سمعت عواء اخي نظرت و اذا به يحميني من طلقه غادره ، نظر الي و ابتسم كأنه يقول لي لقد انقذتك ، و سقط على الارض مقتولا .
زادت صدمتي الى ان مناداة زوجتي لي ايقظني ، هرعت لمساعدتها و بعد ان تخلصنا منهم جميعا سقطت زوجتي على الارض .
نظرت اليها خائفا ان افارق ما بقي لدي في هذه الدنيا لاعيش من اجله ، ارادت ان تخبرني بشي و لكن كان الموت اسرع .
نظرت من حولي و رأيت جثه اولادي و اخي و زوجتي كل ما احب قد فارق الحياه امامي ، تسألت ماذا فعلنا للبشر حتى يكونوا بهذه القسوه . كان قلبي قد تحطم و عوائي يملأ المكان كأنه بكاء شديد ، بقيت طوال الليل اعوي بسبب حزني .
قرت ان انتقم بحيث اذا رأيت اي بشري في طريق فانني سأقتله .
بدأت في الرحيل لانه لم يعد لي اي شيء هنا ، كما انني لا اريد تذكرك موتهم بل اريد تذكر وجودهم حولي فقط .
لم يكن العيش سهلا بلا مجموعه اذ انني عرفت انني يجب ان اكون بلا قلب حتى استطيع العيش في هذه الدنيا ، كما انني قتلت عددا كبيرا من البشر كما وعدت نفسي .
اراد بعض البشر امساكي حيا لانني قوي ويبدو سأفيدهم في النزالات مع حيوانات بريه .
و قد حصل ما لم يكن في الحسبان ، اذ ان البشر نصبوا لي فخا و قد امسكوا بي ، لقد كانوا يجوعونني حتى اكون شرسا جدا ، و لم اخيب امالهم اذ انني كنت افوز دائما لكن كنت في معظم الاحيان اخرج باصابات بالغه و لم يكونوا يعالجوني بل يرمونني في السجن كما انا مصاب و لا استطيع التحرك مما زاد كرهي للبشر .
في الفتره الاخيره كان هنا طفل يحضر لي الطعام بالسر ، طبعا لكرهي للبشر لم اكن اخذ منه شيء ، ولكن في اخر نزال لي خرجت باصابات بالغه مما منعني من التحرك ، و كالعاده يرمونني في السجن بلا علاج ، دخل ذاك الطفل دون خوف مني ، و لو كنت استطيع التحرك لهجمت عليه ، كان معه الغذاء و العلاج .
بدأت بالتكشير عن انيابي و لكنه لم يخف و كل ما كان يقوله لي :"أهدأ لن أؤذيك " . و وضع يديه علي ، شعرت براحه غريبه اذ انه كان يربت على رأسي بلطف و ليس كما الاخرين الذي كانوا يرمون الاشياء علي .
بدأ ذلك الطفل بعلاجي و قد كان ذلك مؤلما جدا و لكنه كان بكل لطف يحول ان لا يؤلمني .
بعد ان انهى العلاج وضع لي الطعام و انتظر مني ان ابدأ بالاكل ، كنت جائعا جدا و لكن مع ذلك شمممت رائحه الطعام و لم يكن هناك شيء يدعوا للخوف .
بعد ان انهيت الطعام ربت الطفل على رأسي و غادرني ، فكرت في نفسي يبدو انه ليس كل البشر اوغاد متعطشين للدماء .
استطعت في ليله من الليالي الهرب من السجن ، اذ ان الطفل مر متعمدا و فتح الباب و اشار لي بالهرب ، و ها انا عدت للطريق مرة اخرى .
و لكن البشر كانوا عنيدين اذ بعثوا بالكثير للامساك بي و لم يفلح اي منهم ، و لكن في يوم من الايام جاء شخص ورائي و معه الكثير من الذئاب الشرسه المروضه و كان عددها كثير .

يتبع , >>> http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dedv.gif

Colourful Hana
27-02-2008, 06:38 AM
التابع ,>>>http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dedv.gif

اطلق هذا الشخص ذئابه ورائي و قد كانت مواجهه عنيفه اذ انهم كانوا اقوى مما يبدون عليه ، حاصروني و سألتهم كيف يمكن ان يخونوا اخوتهم بالدم بهذه الطريقه و لكن كل ما حصلت عليه هو الهجوم منهم و بدأ كل واحد منهم يحدث لي جرحا عميقا و بدوري لم استسلم لذلك العدد او لانهم ذئاب ، بل كانت اصاباتهم بالغه ايضا .
و لكن كما يقال " الكثره غلبت الشجاعه " و كان نصيبي ان اسقط على الارض من كثره النزف .
في تلك اللحظه تقدم كبير هذه المجموعه و قال لي :" اتريد ان تعرف لماذا ؟" , نظرت اليه و دون ان ينتظر مني جوابا اكمل " لاننا في هذه الدنيا لسنا الاقوى بل هم ، أتعرف ايضا لقد كنا السبب في هلاك معظم المجموعات الذئبيه ".غضبت جدا و قلت:" كيف تجرأت على فعل هذا ، حتى اذا لم نكن نحكم العالم او اذا لم نكن اقوى المخلوقات لا شيء يغفر لك خيانتك لبني جنسك " .
ضحك بضحك استهزائيه و قال :" بني جنسي ، اين كانوا عندما احتجت الى حمايه و اين كانوا عندما قاربت على الموت من شده الجوع و اين كانوا عندما اردت صديق ، لقد قدم لي البشر كل هذا فلماذا افضل بني جنسي على من يطعمني ". قلت له :" قد ما تقوله صحيح ، لكن السعر كان غاليا فلقد خسرت اهم شيء في هذه الحياه ".
سألني :" و ما هذا ؟". قلت له :" أو تريد ان تعرف . سأخبرك . لقد خسرت حقك ان تكون ذئبا حرا ".
صدم القائد و قال بعد تفكير عميق و قد بدى عليه التأثر :" لـ.. لقد صدقت . لكن ما حصل حصل و لا تراجع الان . فلو انني التقيتك قبل البشر لكنا اصدقاء على ما اعتقد ... لذلك ارجو منك ان نكمل نزالنا كذئبين حرين . و سأمرهم بعدم التدخل ، لا تخف " . قلت :" نعم ، لو اننا التقينا قبل الان لكنا اصدقاء . و انا اقبل نزالك كذئب حر " .
حاولت الوقوف على قدمي بكل ما اوتيت من قوه ، و بدأ النزال بيننا و كان نزال لم اخض مثله من قبل ، و لكن لا ادري كيف استطعت ان اجرحه في منطقه مميته و سقط من فوره على الارض .
ذهبت الى مكان جثته و بدأت بالعواء حزنا على ذئب اخر شجاع مات بسبب البشر .
و فجأه لم تعد اقدامي تحملني و اصبحت رؤيتي مشوشه و وقعت على جثه القائد احسست بالنسيم الرائع في هذه الليله نظرت الى اعلى و اذا بالقمر يشع خيوطه الفضيه الجميله و بدأت بالتدريج اغلق عيني ثم انضممت للقائد في المكان الذي ذهب اليه .
في تلك اللحظه بدأت الذئاب بالعواء وداعا لقائد مقدام و ذئب شجاع .



.. انتهت القصة

http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dedv.gif

قصة رائعة بحق تجسد الشاعة ....

بذل الكاتبـــ \ ـــة كل ما بوسعه لتجسيد واقع حياة هذا الذئب

بالتوفيق له

وطبعاً الثمار تظهرها ننتائج التصويت

تحيتي للكل

هانا

http://www.an-dr.com/images/itar/Itar(slam-see_you)/images/dwsad.gif

river love
27-02-2008, 11:40 AM
قصة رااااااائعه بالفعل .. تاثرت بها حقا ...
وكم هي رائعه شجاعة ذلك الذئب و كم هي مؤثرة
شكرا لكاتب/ه القصة http://www.an-dr.com/vb/images/smilies/miss_jojo/m!ss%20(69).gif

KAITO KED
27-02-2008, 11:52 AM
لم أقرأ موضوع رائعا مثل هذا الموضوع من قبل :)

ابداع ما بعده ابداع :SnipeR (37):

أتمنى لكاتب/ه القصة بالنجاح ^^

فالقصة واقع حقيقي للأسف :SnipeR (15):

شكرا لك ^^

KAITO KED

katren
27-02-2008, 02:05 PM
المسابقة أصبحت تزداد روعة بالفعل ...

وتحولت تدريجياً إلى مادة قصصية ...

حياة هذا الذئب المليئة بالمصاعب ونظرته البطولية !

الكاتب هذا رجل بحق !

اختار الذئب كموضوع له ...

طبعاً وإن كانت فتاة فهي شجاعة إلى الحد الأعلى ... ^^

الكلمات مترابطة ومختارة بعناية ...

الفكرة قوية و واضحة ..

النص بالكامل شدنا حتى آخر الأسطر !

رائع ! وابداع !

عشنا الجو بالكامل ^_^

بالتوفيق للكاتبـ/ه

katren

لمسات التلي
29-02-2008, 10:39 PM
تبدو جميلة القصة^^

لي عودة بإذن الله

ماكي كون
21-03-2008, 05:55 AM
شكرا لهذا القلم المبدع :happy_1:

ANGELINA
22-03-2008, 05:37 AM
أحي لكاتب/ه....

القصــة مشوقة شدتني الى النهاية

^ـــــــــــــ^

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


سلامي

انجل

Sano_San
25-03-2008, 11:00 PM
ما شاء الله ......... ربي يحفظ الكاتبـ / ــة...............

ابداع في التأليف وفي استخدام الأساليب .................

بالتوفيق.....................^_^