المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إرشاد في بعض الألفاظ المتداولة


بتووول
23-03-2008, 09:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

الحمد لله نحمده و نستعينه و نستهديه من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له و صلى الله على نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين ..

و بعد ..

أحببت أن أجمع لكم فتاوى في بعض الألفاظ التي نقولها في حياتنا و نتسائل كثيراً أجائزٌ ما نقوله أمر محرمٌ أم شركٌ أم ... ؟!..

بحثت في منتديات الإرشاد و الفتاوى الشرعية للشيخ / عبد الرحمن السحيم – حفظه الله - / إرشاد العقيدة و التوحيد ..



بسم الله نبدأ :

(( الله يسمع منك ))

السؤال :

الشيخ عبدالرحمن ..

بعض الناس عندما تدعو له بشئ يحبه يقول ( الله يسمع منك ) فما أدري هل يجوز أن يقول ذلك..حيث أن الله يسمع كل شئ...فكانت هذه حجتي فقال لي هذا مجاز عن الإستجابة ,,,,

فماالحكم في ذلك؟؟ مع التفصيل في السبب.

الـجـواب :

أولاً : أهل السنة يُثبِتون لله السمع والبَصَر ، كما يُثبِتون له سائر الصفات .

ثانياً : ثبت عنه عليه الصلاة والسلام أنه كان يقول في دعائه : اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ، ومن قلب لا يخشع ، ومن نفس لا تشبع ، ومن دعوة لا يستجاب لها . رواه مسلم .

وفي حديث أبي هريرة قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : اللهم إني أعوذ بك من الأربع : من عِلم لا ينفع ، ومن قلب لا يخشع ، ومن نفس لا تشبع ، ومن دعاء لا يُسْمَع . رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه .

وفي حديث أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : اللهم إني أعوذ بك من نفس لا تشبع ، وأعوذ بك من صلاة لا تنفع ، وأعوذ بك من دعاء لا يُسْمَع ، وأعوذ بك من قلب لا يخشع . رواه ابن حبان .

فهذا أصل في قول القائل : الله يسمع منك . وهو يقصد إجابة الدعاء . فإن السَّمَاع قد يُقصد به سماع إجابة ، ومنه قول المصلِّي : سمع الله لمن حمده ، فإنه مُتضمِّن معنى الإجابة ، أي : استجاب الله لمن حمده .

وقد يُقصد به السماع وحده ، كما في قوله تعالى : ( قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ ) .والله أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم

عضو مركز الدعوة والإرشاد

(( عز الله ))

السؤال :


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يجزاكم خير

ماحكم قول ( عز الله ) وهي كلمه وارده في المجتمع

وارجوا منكم افادتنا بالالفاظ العاميه التي لا يجوز قولها

شكرا لكم


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا

كأنه يُقصد بها القسم بِعِزّة الله .

أي : إن الله عَزّ ليكونن كذا .

ويجوز الحلف بِصِفات الله عزّ وَجَلّ .

قال الإمام البخاري في صحيحه : باب الحلف بِعِزَّة الله وصِفاته وكَلماته . وقال ابن عباس : كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول : أعوذ بِعِزَّتِك .

وعقد باب آخر قال فيه : ومَن حَلف بِعِزَّة الله وصِفاته .

وأما الإفادة بالألفاظ التي لا تجوز فهذا يطول .

وأحيلك على كتاب " مُعجم المناهي اللفظية " للشيخ العلامة بكر أبو زيد حفظه الله

وهو هنا :
http://www.almeshkat.net/books/open....t=14&book=1453

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد


(( ساقتها الأقدار ))



السؤال :

قرأت لإحدى الأخوات موضوعاً .. و كانت تتحدث فيه عن قصة إمرأة .. و لفت إنتباهي قول الكاتب : ساقتها الأقدار ..

فما حكم قولنا لتلك العبارة ؟


الجواب/ القدر لا يُنسب إليه فعل ولا مشيئة . ولذا من الخطأ قول بعض الناس : شاءت الأقدار . فلا يجوز استعمال مثل هذا التعبير . وهذا لا يُعرف في كلام السلف .


والله تعالى أعلم

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد

(( يا دنيا لا تقسي عليا ... كفايا جروح و عذاب ليا ))


السؤال :


السلام عليكم


بارك الله فيكم وفي عمركم ووقتكم فضيلة الشيخ الوالد ..


عندي سوال لك شيخنا الفاضل ..هناك انشودة يكررها العامة من الناس تقول بعض كلماتها ..


يــادنيا لا تقسي علــيا ... كفايــا جــروح وعـــذاب ليا


تعبت من كثر ما اداريك ... أمــــشي وراك وراعــــيك



السؤال .. هل الدنيا هي من يقدر الامور ام الله ... ؟ وايضا كلمات اغنيه عافانا الله واياكم بتداولها الناس وخصوصا في الزفات (زفات الافراح ) تقول كلماتها .. يا ارض احفظي ما عليكي ....اوكل الحفظ للارض ونسي الله جل في علاه .. ؟


فهل هذه الالفاظ تجوز وخصوصا ان الله هو الحافظ سبحانه وليس الارض ..نرجوا منكم اطال الله بقائكم ان تفتونا ماجورين في حكمها ...والسلام عليكم ورحمة الله ...


الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


وجزاك الله خيرا .ووفَّقَك الله لِكُلّ خَيْر .


لا يجوز نِسبة الأفعال إلى الدنيا ولا إلى الدهر . ونسبتها إلى الدهر أو إلى الجمادات خطأ من جهتين :


الأولى : نسبة الأفعال إلى الزمان ، وهذا قد يصِل بصاحبه إلى الشرك ، إذا اعتقد أن الزمان يفعل كذا . وهذا كَحَال الذين قالوا : (مَا هِيَ إِلاَّ حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلاَّ الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلاَّ يَظُنُّونَ) .


والثانية : أنه مُتضمّن لِسَبّ الدّهر المنهي عنه ، كما قال تعالى في الحديث القدسي : يَسُبّ بنو آدم الدهر ، وأنا الدهر بيدي الليل والنهار . رواه البخاري ومسلم .



وكما في قوله صلى الله عليه وسلم : قال الله عز وجل :يؤذيني بن آدم يقول : يا خيبة الدهر . فلا يقولن أحدكم يا خيبة الدهر ، فإني أنا الدهر ، أقلَّب ليله ونهاره ، فإذا شئت قبضتهما . رواه البخاري ومسلم .


قال ابن القيم رحمه الله : في هذا ثلاث مفاسد عظيمة : إحداها : سَـبّه مَن ليس بأهل أن يُسَبّ ، فإن الدهر خَلْق مُسَخّر مِن خَلْق الله ، مُنْقَاد لأمْرِه ، مُذَلّل لتسخيره ؛ فَسَابّـه أولى بالذم والسب منه .


الثانية : أن سَـبّه مُتَضَمّن للشرك ، فإنه إنما سبه لظنه أنه يَضُرّ وينفع ، وأنه مع ذلك ظالم قد ضَرّ مَن لا يستحق الضرر ، وأعطى من لا يستحق العطاء ، ورفع من لا يستحق الرفعة ، وحَرَم مَن لا يستحق الحرمان ، وهو عند شاتميه مِن أظلم الظَّلَمة . وأشعار هؤلاء الظلمة الخونة في سَـبّه كثيرة جدا ، وكثير مِن الْجُهّال يُصَرّح بِلَعْنِه وتَقْبِيحِه .


الثالثة : أن السبّ منهم إنما يَقَع على مَن فَعل هذه الأفعال التي لو أتبع الحق فيها أهواءهم لَفَسَدَتِ السماوات والأرض ، وفي حقيقة الأمر فَرَبّ الدهر تعالى هو المعطي المانع ، الخافض الرافع ، الْمُعِزّ الْمُذِلّ ، والدهر ليس له من الأمر شيء ؛ فَمَسَبّتهم للدهر مَسَبّة لله عز وجل . اهـ .


وبناء عليه فلا يجوز قول : ( يا أرض احفظي ما عليك ) لأن الأرض من جُملة الجمادات ، ولا تُنسب الأفعال إلى الجمادات ، هذا من جهة .


ومن جهة ثانية فإن الحافظ هو الله تبارك وتعالى ، ولذا قال يعقوب عليه الصلاة والسلام لِبَنِيه : (فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) .والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد



إنتهى

أتمنى من الله العلي القدير أن يفيد كل مطلعٍ على هذا الموضوع ..

و الحمد لله و الصلاة و السلام على أشرف الأنبياء و المرسلين سيدنا محمد رسول الله و على آله و صحبه و من تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين ..


أختكم و محبتكم
بتول

.. الله ..
.. الحمد لله ..
.. سبحان الله ..
.. لا إله إلا الله ..
.. لا حول و لا قوة إلا بالله ..

بتووول
26-03-2008, 07:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


أمة "اقرأ" أهذا هو حالك مع القراءة؟؟؟؟

حتى أنني أصبحت أشك آلموضوع ظاهرٌ لهم أم لا؟!..


محبتكم
بتول

.. لا إله إلا الله ..

بتووول
26-03-2008, 07:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم




تم التقصير من الموضوع ><"


يا ليت يتم حذف هذا الرد ..

تحطمت زيادة عن اللزوم ..

أمة اقرأ لا تقرأ ؟؟؟؟؟؟؟


اللهم افتح على عقولنا و نورها بنورك يا رحمن ..



أختكم
بتول

.. لا إله إلا الله ..