منتديات أنيدرا الدراما الكورية و اليابانية



الملاحظات

حـكايـا أنـيـدرا .. قصص وروايات منتدى القصص والروايات الحقيقية والخيالية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-03-2010, 10:54 PM   رقم المشاركة : 16
وداد الروح
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية وداد الروح





معلومات إضافية
  النقاط : 1131
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :وداد الروح غير متصل
My SMS ▫ῷḋẫḎ☻.


رد: نزيف آلحب لعآشقآت ألرومنسية { روأية كــورية جنآن }


تقــــييـــــــــــــمـ...



  رد مع اقتباس
قديم 29-03-2010, 11:00 PM   رقم المشاركة : 17
Lote
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية Lote





معلومات إضافية
  النقاط : 45554
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :Lote غير متصل
My SMS من يتجاوز القوانين يصبح مثل حثاله ولكن إن من يتخلى عن أصدقائه هو أسوأ من الحثاله


أوسمتي
رد: نزيف آلحب لعآشقآت ألرومنسية { روأية كــورية جنآن }

ياااااااااااي متحمسه على التكمله

بلييييييز لا تطولي




  رد مع اقتباس
قديم 30-03-2010, 04:41 PM   رقم المشاركة : 18
وداد الروح
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية وداد الروح





معلومات إضافية
  النقاط : 1131
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :وداد الروح غير متصل
My SMS ▫ῷḋẫḎ☻.


رد: نزيف آلحب لعآشقآت ألرومنسية { روأية كــورية جنآن }


يتم الآآآن تنــــزيل البآرت السآآدس




  رد مع اقتباس
قديم 30-03-2010, 04:56 PM   رقم المشاركة : 19
وداد الروح
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية وداد الروح





معلومات إضافية
  النقاط : 1131
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :وداد الروح غير متصل
My SMS ▫ῷḋẫḎ☻.


رد: نزيف آلحب لعآشقآت ألرومنسية { روأية كــورية جنآن }

(البارت السادس)




قال راي في نفسه(هل آخبرها الآن..إني خائف)
قاطعت هارو تفكيره وقالت"بالمناسبه لقد قلت أن هناك أمر هام تريديني فيه"
بلع راي ريقه وقال بأرتباك"نــ ـعم..هنا أمر مهم جداً بالنسبه لـــي"
قالت هارو"إذاً ماهـــو"
شعر راي بالتردد الشديد وقال"إسمعي هارو..سأخبرك بالأمر الذي خبأته طويلاً ولن أستطيع أن أخبئه أكثــر"
قالت هارو بإستغراب"وما هو"
قال راي بحزن"و لكن أرجوك ياهارو تفهمي موقفي ومشاعـــري"
قالت هارو بأستغراب"مشاعرك!!"
شعر راي بالخوف الشديد وبدأت تتسارع نبضات قلبه نظر للأسفل بحزن شديد ثم نظر نحو عيني هارو وقال بصوت هادئ"أحبــــــــــــــــك"


اتسع بؤبؤ عيني هارو وشعرت بقشعريره غريبه تسري في جسدها وبدأ ينبض قلبها بشده فهي غير مستوعبه لما تراه
أشرت بأصبعها نحوها (أي هل أنت تقول هذا لي؟)


قال راي بخوف"نعم..أنتـــي ..لايوجد احد سكن قلبي غيـــــــرك"
مازات هارو على وضعيتها تلك غير مصدقه لما تراه ولم تعرف مالذي تفعله!
أخذت حقيبتها الموضوعة على الطاوله وخرجت من المطعم مسرعه
لم تظهر أي ردة فعل لراي نحو تصرفها هذا ولكن أرتسمت ملامح الحزن الشديد على وجهه
وضرب بيده الطاوله بقوه وقال"توقعت هذا"


كانت هارو تركض مسرعه نحو منزلها ومازالت آثار الصدمه مرسومه على وجهها
دخلت منزلها فوجدت والدتها.. تقدمت نحوها وقبلت رأسها ثم دخلت إلى غرفتها
وضعت حقيبتها على مكتبها ورمت بنفسها على السرير وقالت "هل كان ذلك حلماً...أيعقل أن ماقاله جدي"


(في منزل تورا.)


كانت تورا تجلس على سريرها وهي تبكي بشده وتقول في نفسها(بالتأكيد انها ايمو لايوجد غيرها..ولكن لماذا فعلت هذا بصديقتها هل يعقل أن أظلمهــــا)




في شوارع المدينه كان راي يمشي وهو يفكر وقد ارتسمت عليه ملامح الحزن الشديد موجهاً نظره للأسفل
ويقول في نفسه(لماذا تسرعت؟لماذا أخبرتها؟حقاً أني أحمق)
نظر راي أمامه فرأى أنه أقترب من البحـــــر..





الساعه 5:30 وفي منزل هارو


كانت هارو مازالت تفكر بالأمر وهي حزينه وقلقه جداً نظرت نحو الهاتف الذي فوق المكتب فتقدمت نحوه ورفعته وضغطت على عدة ارقاام...


في منزل لويس كانت لويس تمسح السيراميك فسمعت رنة الهاتف وتقدت نحوه وعندما رفعته..


لويس"اهلاً..من معي؟"
هارو بنبره حزينه"لويس انا هارو..كيف حالك؟"
لويس مبتسمه"انا بخير..كيف حالك انتِ؟"
صمتت هارو قليلاً وقالت"لويس ارجوكِ أريدك في أمر ضروري جداً"
لويس بتعجب"أنا!"
هارو"ارجوك لويس انا اريدك انت الآن أريد ان اقابلك في المجمع"
لويس"ولكن..عمتي اكلفتني بآشغال كثيره هذا اليوم"
هارو"ارجوك حاولي يا لويس انا في مأزق"
لويس بقلق"ياآلهي! حسنناً عزيزتي سأحاول قدر الإمكان أن انهي عملي بسرعه وأقابلك هناك"
هارو"شكراً..سأكون في أنتظارك"
لويس"إلى اللقاء"


اغلقت هارو السماعه واتصلت مرة آخرى على صديقتها ايمو وطلبت منها نفس ماطلبت من لويس ولم تترد ايمو في الموافقه...وفعلت هذا ايضاً مع بريس و تورا ولكن تورا لم ترد عليها..


في المجمع وتحديداً في الكوفي شوب كانت هارو وايمو وبريس يجلسون على إحدى الطاولات


قالت هارو"لقد تأخرت لويس !"
قالت ايمو"انني أشفق عليها تعمل عند عمتها كالخادمــه!"
قالت بريس بحزن"مسكينه ..إن قصتها مثل قصة سندريلا"
قال ايمو"يبدو انك تتأثرين بالقصص كثيراً!"
قالت بريس"ولكنها حقيقه فسندريلا عملت عند زوجة ابيها كالخادمة وكانت زوجة ابيها لديها ابنتان يكرهان سندريلا و لويس تعمل كالخادمة لدى عمتها وابنتا عمتها يكرهانها ويغيران منهــا "
قالت ايمو بحزن"نعم..وغير ذلك انها انسانه هادئه و كتـــومه جداً ودائماً تخفي حزن قلبها بأبتسامتها وايضاً هي تحب ستان ولكن ستان لايلقي لها بال ابداً إنه يغيظني"
قالت بريس"لم أرها يوماً تتحدث عنه إنها ايضاً تحاول إخفاء حبها عنــــا"
قالت ايمو"ربما ..ولكن أذكر مرة فتحت لها موضوع ستان وقالت لي أنها تحاول أن تبعد قلبها عنه لأنه لايوجد آمل بأن يحبها ولكنها لاتستطيع..إنها المرة الوحيده التي تكلمت عنه!"
قالت بريس بحزن شديد"ياللمسكينه"
قالت هارو وهي تنظر نحوهم بحزن"مابكم ألم تسألون لماذا طلبت منكم ان نتقابل"
قالت ايمو"آه نعم.. مالموضوع المهم الذي تريدين ان تقولينه؟"
قالت هارو"راي"
قالت ايمو"مابه؟!"
ردت هارو بنبره حزينه"إنه....يحبنـــي"




في هذه الأثناء أسرعت لويس وخرجت من المنزل وأقفلت الباب ثم ركضت مسرعه نحو المجمع...


في البحر وعند غروب الشـــــمس مازالت ملامح الحزن على وجه راي فنظر للخلف ورأى سوبر ماركت يبعد عنه عدة أمتـــار فذهب إليه وعندما دخل قال للبائع "لوسمحت أريد الهاتف"
ابتسم البائع وقال"تفضل"
رفع راي سماعة الهاتف وإتصل على صديقه جاك
رد جاك قائلاً"اهلاً من معــــــي"
راي"جاك انا راي"
جاك"اهلاً راي"
راي"جاك أرجوك اريد مقابلتك الآن في المجمع "
جاك"مقابلتي الآن...لماذا ..هل أعترفت لهارو"
راي"قابلني هناك وسأخبرك بكل شئ"
جاك"حسناً..أنتظرني سأتيك حالاً"
راي"ستجدني عند باب المجمع انتظرك..إلى اللقاء"
أغلق السماعة وشكر البائع ثم خرج متجه نحو المجمع التجــــاري..


(وفي المجمع وتحديداً الكوفي شوب...)


قالت هارو"هذا الذي حصل!"
قالت ايمو بتعجب"يا آلهي من يتوقع ان راي وقع في حبك!"
قالت بريس"مسكين ولكن يا هارو ماهو شعورك إتجاهه؟"
قالت هارو بحزن"لا أعرف"
قالت ايمو"كيف لاتعرفين؟بالتأكيد ان سيطلب مواجهتك مرة آخرى مالذي ستقولين له؟"
ردت هارو"انتم ساعدوني مالذي افعله برأيكم؟"
قالت بريس"برأي ان تبادليه ولا تجرحي مشاعـــره"
قالت ايمو"وانا ايضاَ لأن جرح المشاعر صعب جداً "
قالت هارو"كان الله في عوني إنني لا أشعر بأنجذاب نحوه..لم أتوقع يوماً انه سيحبنـــي"
قالت بريس"أنه يثير شفقتي ارجوك لاتجرحي مشاعره وبادليه المشاعر ربما مع الوقت تحبينه"
قالت هارو"حسناً سأفعل ولكنني...خائفه جداً"
في هذه اللحظه وصلت لويس لهم وألقت عليهم التحيه
قالت لويس"أخبريني هارو ما الأمر الضروري الذي أخبرتني عنه"




كانا راي وجاك يمشيان في ممرات المجمع الواسعه المليئه بالنــــــــاس


قال جاك"هكذا إذاً..إنك تستحق مافعلته معك"
قال راي بغضب"انا لم اطلب مقابلتك لكي توبخنـــي..أريد حلاً ماذا افعل الآن"
قال جاك "لقد تسرعت كثيراً..ولكن يوجد هناك حل واحد"
قال راي"ماهو؟"
قال جاك"أن تواجهها وتطلب ردها نحو شعورك إتجاهها"
قال راي"وان كان ردها سلبي"
قال جاك "في هذه الحاله يجب ان تتقبل ردها بأحترام"
قال راي بحزن"لا أستطيـــــــــــع"
في هذه اللحظة اقتربوا من الكوفي شوب ورأى جاك الفتيات بداخله فتوقف وقال"راي أنظر هناك"
نظر راي امامه فأندهش عندما رأهم ورأى هارو معهم
قال جاك"هذا من حسن حظك"
قال راي"إن هارو معهم"
قال جاك"رائع اذا ما رأيك ان تقابلها الآن"
قال راي"الآن..ولكن.."
لم يصغي له جاك فركض مسرعا بأتجاه الفتيات وعندما اقترب منهم كانو منسجمات في الحديث
قطع عليهم جاك عندما ضرب بيده على الطاوله قائلاً"صدفه رائعه أليس كذلك"
قال ايمو بغضب"لقد افزعتنا"
لم يلقي لها بال فوجه نظره نحو هارو وقال"هارو إن راي يريد ان يتحدث معك في موضوع خاص"
قالت هارو بأندهاش"الآن.."
قاطعها جاك"لا..الوقت مناسب الآن.."
شعرت هارو بالخوف وبلعت ريقها وقالت"حسناً"
قال جاك"انظري انه هناك اذهبي إليه .."ثم جلس في إحدى الكراسي مع الفتيات..
قامت هارو وذهبت إليه وكان راي ينظر لها وهي قادمه بأبتسامة خــــوف
و كانت تشعر بأن كلما اقتربت منه ازدادت نبضات قلبها
قال راي عندما توقفت هارو امامه مباشره"اشتقت لكِ"
شعرت هارو بالخجل الشديد ولم تستطيع إلا أن تقول بصوت يكاد يسمع"شكراً"
قال راي وهو ينظر إلى عينيها مباشره بينما هي موجهه نظرها للأسفل"اريد ان اتحدث معك في مكان آخر"
قالت هارو "حسناً"
امسك راي بيد هارو واصطحبها معه وكانت هارو تشعر بأن يديه بارده جداً(من شدة الخوف)
بينما هو كان يشعــر بسعاده لا توصف..





عند الفتيات..قال جاك"هل دائماً تأتون هنا"
قالت ايمو"لا..احياناً.."
قال جاك"انا ايضاً"
قالت ايمو"جاك احقاً راي يحب هارو"
قال جاك"اوو..جداً جداً"
قالت بريس"ومنذ متى؟"
قال جاك"من أول ما رأهــا"
قالت ايمو"جاك..أنظر خلفك نحو ذلك الفتى ذو الشعر المعكرون"
نظر جاك خلفه فرأى فتى ذو شعر برتقالي..وقال"مابه؟!"
قالت لويس"إنه يضايقنا كثيراً"
قال جاك بغضب"حقاً..ومالذي فعله بكم"
قالت بريس"يقول لنا كلمات غير لائقه واحياناً يزعجناً كثيراً..يمشي خلفنا إلى أن نصل لمنزلنا"
قالت ايمو"نعم..وكل ماأتينا المجمع نجده هنا "
قال جاك"حسناً سأتصرف معه بطريقتي"
قالت ايمو بأبتسامه"اشجعك على هذا"
قالت لويس"لا ياجاك لاتتسرع"
قام جاك وتوجه نحو ذلك الفتى..




في إحدى المطاعم الموجوده بالمجمع..جلس راي و هارو مقابل بعضهمــا
قال راي "لماذا؟..لماذا تهربتي مني؟"
قالت هارو"لم يكن بأرادتـــي"
قال راي"تفاجأتي أليس كذلك"
قالت هارو"جداً"
قال راي"هارو..."
نبض قلب هارو عندما سمعت إسمها وتأكدت انه سيقول شيئاً صعباً
قال راي بأرتباك وخوف"هـ ـل..تحبينـ ـ ــني؟"
شعرت هارو بالخوف ولكن في نفس الوقت شعرت بأنجذاب غريب نحوه وقالت"..لا.."
صُدم راي عندما سمعها..


وقالت هارو بأبتسامة خجل"راي..أنت تعرف بأنني اكذب..!"





في منزل ستان...أتى صوت لطرق الباب..تقدم ستان نحوه وعندما فتحه وجد ليون
قال ليون بأبتسامه"مساء الخير"
قال ستان بملل"اهلاً..تفضل"


وفي داخل حجرة الضيوف..


قال ستان بغضب"إنها تضايقني كثيراً..كل مافتحت كتاب لي وجدت رسالة منها..حقاً فتاه سخيفة"
قال ليون"ولكنها تحبك"
قال ستان بأبتسامه استهزائية"تحبني !..أي حب يا ليون .."
قال ليون"أرحمها يا ستان إنها تحبك منذ طفولتها"
قال ستان "منذ الطفوله..هذا لايهمني المهم هو ان أضع حد لهذا الإزعـــاج"
قال ليون"إذاً عليك مواجهتها.."
قال ستان"مواجهتها!"
قال ليون"نعم ..وتخبرها بأنك لا تكن بأي مشاعر إتجاهها"
قال ستان"هذا أفضل "
نظر ليون نحو ساعته والتي تشير إلى الساعه السابعه مساء وقال"إذاً ما رأيك الآن؟"
قال ستان"حسناً.. سيكون مزعجـــــــاً "
قال ليون "إذا هيا بنا إلى منزلها..."



(في المجمع التجاري)


أتى راي وهارو نحو الكوفي شوب الذي يتواجد به الفتيات..وكان راي في غاية سعادتـــــــــه
وطوال الوقت كان ينظر نحو هارو وقال في نفسه(إنها تزداد جمالاً كم أحبهــــا)
وعندما دخلا الكوفي شوب تفاجأ راي وقال"من فعل بك هذا جاك؟"
كان جاك عيناه منتفختان وملونه وتدور حول رأسه العصافير..
قالت ايمو موجه نظرها لجاك"انا آسفه جاك ظننت انك ستنتصر عليه"
قال راي "ينتصر على من؟"




(في منزل لويس ..)


سمعت ابنة عمة لويس (كارين:العمر 17 سنه)طرق الباب فتقدمت نحوه وعندما فتحته وجدت ليون و خلفه ستان..
قالت بملل"نعم!"
ابتسم ليون وقال"هذا منزل لويس أليس كذلك"
قالت كارين"لا.."
تقدم ستان من خلف ليون وقال"انا متأكد ان هذا منزلها"
عندما رأت كارين ستان عيناها تحولت إلى قلوب وقالت في نفسها(إنه جذاب)
ثم قالت له"إنه منزل عمــة لويس"
قال ستان بغضب"لا تستخفي بنــا"
قالت في خجل"انا آسفه كنت أمــزح فقط"
قال ليون"هل هي موجوده..؟"
قالت كارين"لا لقد ارسلتها امي لإحضار بعض الأغراض من المجمع"
قال ليون"المجمع!"
قالت كارين"نعم..ولكن بإمكانكم إنتظارهــــا هنا في الداخل"
قال ليون"شكراً لك ..لاداعي"ثم تركها ولم يصغي لها بال وذهبـــا
اغلقت كارين الباب وقالت"يااااااااه(تقصد ستان) إنه وسيم..وسيم جداً..ممم ولكن ماذا يريدان من لويس..!"
إبتسمت بخبث وقالت"لابد ان اخبر أمـــــــــي"





(في المجمع التجاري)


نظر جاك نحوهما وقد نسى آلامـــه وقال"راي هارو..ماهي الأخبـــــــــار؟"
خجلت هارو ولم تنطق بكلمه بينما قال راي مبتسمــاً"لا تقلق الأمور استقرت.."
أتى صوت تصفيــــــــق حـــــــار من جميع الفتيات بينما قام جاك بالتصفير بفمه بصوت عالي جداًَ
إزداد خجل هارو فأشاحت بوجهها عنهم
بينما راي سحبها بيده نحوه وقال بأبتسامه عريضه"مابك عزيزتي إنها مجرد فرحـة صغــــرى"
في هذه اللحظه قالت لويس"حسناً لقد تأخرت سأذهب لأحضر بعض الأغراض التي طلبتها مني عمتي"
قالت ايمو"ولكن تورا!"
قالت بريس"نعم..لابد أن نذهب إليها لقد خرجت اليوم من المدرسه وهي حزينه"
قالت لويس"إنني قلقه عليها جداً لكن لا أستطيع الحضور معكم ان عمتي بإنتظاري وبالتأكيد انها ستوبخني"
قالت ايمو"لا تقلقي سنبلغها سلااامك"
نظرت ايمو نحو هارو و راي وقالت موجه حديثها للفتيات"آنظرو أنهما في عالم آخــــر"
ثم تقدمت نحوهم وقالت"هييي..انتما"
قال راي بغضب"لقد أفزعتنا"
قالت ايمو"ليس جميلاً أن تغضب أمامها"
تراجع راي وشعر بالخجل
قالت ايمو"هارو هيا بنا سنذهب إلى تورا"
قالت هارو بحزن"اتمنى ان اذهب معكم ولكن امي طلبت مني ألا اتأخر وإلا عاقبتني"
قالت ايمو"يا آلهي اذا لن يذهب إلا انا وبريس فقط!"
قال راي بأبتسامه"إذاً ياهارو سأوصلكِ للمنزل"


عند باب المجمع دخلا كلا من ستان و ليون وكانت في هذه اللحظه لويس خارجه وهي مسرعه وبيدها بعض الأكياس
قال ليون"ستان ..أنظر انها هناك.."






  رد مع اقتباس
قديم 30-03-2010, 04:57 PM   رقم المشاركة : 20
وداد الروح
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية وداد الروح





معلومات إضافية
  النقاط : 1131
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :وداد الروح غير متصل
My SMS ▫ῷḋẫḎ☻.


رد: نزيف آلحب لعآشقآت ألرومنسية { روأية كــورية جنآن }

اذا لقيت ردود كملت ..

ماعندي مشكلة بس ابغى شئ واحد وهو : التقييم




  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
لبنى, ربى, صديقات, هود

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
 
الانتقال السريع


الساعة الآن 01:43 PM.
ترتيب أنيدرا عالمياً
Rss  Facebook  Twitter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd

منتديات أنيدرا An-Dr للدراما الآسيوية و الأنمي

منتديات أنيدرا