منتديات أنيدرا الدراما الكورية و اليابانية



الملاحظات

الروايات والقصص المكتملة الرّوآيات والقصَص آلمُكْتمِلة لأنيدرا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-02-2011, 11:37 AM   رقم المشاركة : 11
βү MŷšếĻf
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية βү MŷšếĻf





معلومات إضافية
  النقاط : 329856
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة United Arab Emirates
  الحالة :βү MŷšếĻf غير متصل
My SMS استغفر الله


أوسمتي
رد: و بمناسبة عيد ميلاد أنيدرا الرابع ،، أقدم الرواية الخامسة من سلسلة تحقيقات أشبال



صدق انه نذل قهرني (عادل)

معا انه المهمه صعبه بس واثقة من أبطالنا هع

يسلمو لوتشيا نتريا التكملة^^




  رد مع اقتباس
قديم 24-02-2011, 07:40 PM   رقم المشاركة : 12
luchia
سايونارا
 
الصورة الرمزية luchia





معلومات إضافية
  النقاط : 19317
  علم الدولة: علم الدولة Egypt
  الحالة :luchia غير متصل
My SMS =) ... أود دائمًا أن أودعكم بابتسامة .. فتذكروني بها .. =)


أوسمتي
رد: و بمناسبة عيد ميلاد أنيدرا الرابع ،، أقدم الرواية الخامسة من سلسلة تحقيقات أشبال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة pretty girl مشاهدة المشاركة

صدق انه نذل قهرني (عادل)

معا انه المهمه صعبه بس واثقة من أبطالنا هع

يسلمو لوتشيا نتريا التكملة^^

ههههههه

هو فعلاً شخص سخيف جدًا ^^"

شكرًا على ثقتكِ بأبطالنا

تابعي التكملة القادمة




  رد مع اقتباس
قديم 24-02-2011, 07:43 PM   رقم المشاركة : 13
luchia
سايونارا
 
الصورة الرمزية luchia





معلومات إضافية
  النقاط : 19317
  علم الدولة: علم الدولة Egypt
  الحالة :luchia غير متصل
My SMS =) ... أود دائمًا أن أودعكم بابتسامة .. فتذكروني بها .. =)


أوسمتي
3- المطاردة

البارت الجديد

3-المطاردة ... :

أسرع (يـوسـف) و (رزان) إلى السطح و أخذا يركضان بأقصى قوتهما ، حتى وصلا إليه ، فأسرعت (رزان) بفتح الباب و اندفعت إليه و هي تنظر في كل اتجاه باحثة عن الطفلة الصغيرة ، و فجأة صاح (يـوسـف) محذرًا :
- احذري يا (رزان) !
انتبهت (رزان) في تلك اللحظة و قبل أن تتحرك خطوة واحدة ، رأت قدم قادمة لتركلها بقوة من أعلى ، و لكن (يـوسـف) اندفع فجأة و دفعها بعيدًا عن تلك القدم ، فأخطأت هدفها، و هبط صاحبها على الأرض و التفت إلى (يـوسـف) في حنق ، ثم التفت إلى (رزان) و استعد ليضربها مجددًا ، حينما أوقفته يد (يـوسـف) الذي قال غاضبًا :
- يالك من جبان ! تختار القتال مع الفتيات لتثبت قوتك !
ثم انهمك معه في صراع متشابك بالأيدي ، فانتهزت (رزان) الفرصة ، و نهضت تتلفت حولها باحثة عن الطفلة الصغيرة ، و فجأة لمحت طفلة صغيرة مقيدة بالأحبال ، فهتفت قائلة :
- هاهي أنتِ !
و ركضت نحوها ، و لكن الحبل جُذب فجأةً إلى أسفل ، و اندفع جسد الفتاة في الهواء ساقطًا . أسرعت (رزان) نحو السور و أمالت رأسها ، فوجدت جسد الفتاة يهوي في الظلام إلى أحد الطوابق ، فصاحت في غضب ، ثم أسرعت إلى الرجل الذي يصارع (يـوسـف) و ضربته على مؤخرة عنقه فسقط فاقدًا للوعي ، و أسرعت تهتف في (يـوسـف) قائلة :
- هيا ! لابد أن نلحق بهم !
ثم أسرعا يهبطان و اتصلت (رزان) بـ(هـانـي) و قالت :
- لقد وجدنا الفتاة و فقدناها مرة أخرى ! هل توصلت إلى شيء ما ؟
أجاب (هـانـي):
- نعم ، لقد كانت الإشارة القادمة من السطح مجرد تشويش ، و قد استطعت الوصول إلى مصدر الإشارة الفعلية ، إنها تصدر من غرفة في الطابق الذي يقع أسفلنا بطابق واحد...
هتفت (هـدى) في توتر :
- يا إلهي ! انظروا ! إن الشاحنة تتحرك ، يبدو أنهم سيهربون الطفلة الآن !
صاحت (رزان) في غضب :
- يا إلهي ! علينا أن نسرع !
ثم التفتت إلى (يـوسـف) قائلة :
- يبدو أننا سنضطر للحاق بالشاحنة !
ثم عادت إلى الهاتف ، و صاحت في (هـانـي):
- (هـانـي) ! مهمتنا الأولية الآن هي إنقاذ الطفلة ، و سأترك بقية المهمة عليك أنت و أختك، اتفقنا !؟
صاح كلا من (هـانـي) و (هـدى) في صوت واحد :
- اتفقنا !
ثم أنهوا المكالمة .
* * *
زفر (هـانـي) في توتر و هو يضع هاتفه المحمول على الطاولة و فكر بأنها المرة الأولى التي يُعتمد فيها عليه و على أخته للإمساك بالقاتل ، و شعر بثقل المسئولية و لكنه تحملها بشجاعة ، و فجأة ، فُتح باب الغرفة و أطلت والدة (رزان) منها و هي تقول في هدوء :
- دع الطفلان الآخران يلاحقان الشاحنة ، و لنقبض نحن هنا على الجاني !
نظر إليها (هـانـي) و (هـدى) في دهشة ، فابتسمت قائلة :
- سنمسكه معًا هذه المرة ، حسنًا ؟!
* * *
كان كلا من (يـوسـف) و (رزان) يصارعان للوصول إلى الطابق الأرضي ، و صاح (يـوسـف) و هو يلهث :
- لماذا لا يمكننا استخدام المصعد ؟!
قالت (رزان):
- لن أتحمل المصعد الآن ، فهو مزدحم كما انه يسمح للأعداء باكتشاف موقعنا و الهرب سريعًا !
ثم أسرعت في العدو و تبعها (يـوسـف) حتى وصلا إلى الطابق الأرضي ، و هنا اتصلت (هـدى) فأجابت (رزان) و هي تلهث ، فصاحت (هـدى) :
- (رزان) ! لقد سمع رجال الأمن ندائنا و أغلقوا البوابة و لكن الشاحنة تستعد الآن لكسر البوابة ، أمامكما خمسة ثوانٍ للوصول إليها !
صاحت (رزان) :
- تبًا !
ثم التفتت إلى (يـوسـف) قائلة :
- علينا أن نسرع قليلاً !
ثم أخذا يركضان بقوة و سرعة ، حتى لاح أمامهما شبح الشاحنة ، و قبل أن يقتربا منها ، اندفعت ناحية البوابة ، فجذب (يـوسـف) (رزان) من ذراعها و صاح قائلاً :
- ابتعدي !
و قبل أن يُكمل جملته ، كانت الشاحنة قد اقتحمت البوابة و كسرتها و مرت من خلالها ، و لكن كلا من صديقينا استطاعا حفظ رقم الشاحنة ، فأسرعت (رزان) تتصل بالمفتش قائلة :
- سيارة المختطفين ، بيضاء نصف نقل بصندوق مغلق ، تحمل لوحة السيارات رقم (...) و تتجه شرقًا!
ثم صاحت في (يـوسـف):
- هيا بنا ! علينا أن نطاردها نحن أيضًا !
أومأ (يـوسـف) برأسه موافقًا و أسرع يركض بجانبها مرة أخرى !

تـُرى أوجدوا الصغيرة حقًا !؟ و ما هو موقف أبطال القصة هذه المرة ؟!

تابعونا الأسبوع القادم لمزيد من الحقائق




  رد مع اقتباس
قديم 24-02-2011, 10:02 PM   رقم المشاركة : 14
βү MŷšếĻf
أنيدراوي مبدع
 
الصورة الرمزية βү MŷšếĻf





معلومات إضافية
  النقاط : 329856
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة United Arab Emirates
  الحالة :βү MŷšếĻf غير متصل
My SMS استغفر الله


أوسمتي
رد: و بمناسبة عيد ميلاد أنيدرا الرابع ،، أقدم الرواية الخامسة من سلسلة تحقيقات أشبال

لا يالوتشيا ليش وقفتي هني تحمست

بلييييييييييز كملي بسرعة


تـُرى أوجدوا الصغيرة حقًا !؟ اعتقد لا كانت خدعة من الخاطفين

و ما هو موقف أبطال القصة هذه المرة ؟!
اكيييييييييد بيقدرون يردون الطفلة




  رد مع اقتباس
قديم 31-03-2011, 09:54 PM   رقم المشاركة : 15
luchia
سايونارا
 
الصورة الرمزية luchia





معلومات إضافية
  النقاط : 19317
  علم الدولة: علم الدولة Egypt
  الحالة :luchia غير متصل
My SMS =) ... أود دائمًا أن أودعكم بابتسامة .. فتذكروني بها .. =)


أوسمتي
رد: و بمناسبة عيد ميلاد أنيدرا الرابع ،، أقدم الرواية الخامسة من سلسلة تحقيقات أشبال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة pretty girl مشاهدة المشاركة
لا يالوتشيا ليش وقفتي هني تحمست

بلييييييييييز كملي بسرعة


تـُرى أوجدوا الصغيرة حقًا !؟ اعتقد لا كانت خدعة من الخاطفين

و ما هو موقف أبطال القصة هذه المرة ؟!
اكيييييييييد بيقدرون يردون الطفلة
معلش ،، لزوم الحبكة

جاري التكملة الأخيرة ...



  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أشبال, الخامسة, القصة, تحقيقات, سلسلة, شهيرة, طفلة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
 
الانتقال السريع


الساعة الآن 11:13 PM.
ترتيب أنيدرا عالمياً
Rss  Facebook  Twitter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd

منتديات أنيدرا An-Dr للدراما الآسيوية و الأنمي

منتديات أنيدرا