منتديات أنيدرا الدراما الكورية و اليابانية



الملاحظات

الروايات والقصص المكتملة الرّوآيات والقصَص آلمُكْتمِلة لأنيدرا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-12-2009, 11:51 PM   رقم المشاركة : 6
جنون مشآعر
أنيدراوي مجتهد
 
الصورة الرمزية جنون مشآعر





معلومات إضافية
  النقاط : 3752
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :جنون مشآعر غير متصل
My SMS


رد: impossible love =( مدرسية + رومانسية )

البارت الثالث
((( أريد ان اكون معه )))



و في صباح اليوم التالي استيقظت هيوري كعادتها مبكرة حيث لبست الزي المدرسي و اتجهت مباشرة إلى فصلها 2\ج في انتظار المعلمين .


الحصة الأولى كانت كيمياء , أتى المعلم و جلس ليرد على ملاحظات الطلاب حول البحث لكن دون جدوى لا توجد أي أسئلة , للعلم أن فصل 2\ج كان أسوء الفصول علميا و أدبيا و رياضيا مع تواجد جميع رؤساء الأندية فيه , وقف المعلم قائلا : لم يمضي سوى يوم على موعدنا لكن لا أرى أي استجابة .


عندها سألته هيوري : هل من الممكن أن يكون البحث مشترك بيني و بين زميل ؟ , أجاب عندها المعلم : افعلي ما شئتِ لا يهمني إلا أن يكون نموذجياً , لم يكن عند هيوري أي سبب يدفعها إلى السؤال لكن لأشغال وقت الحصة , بعدها خرج المومياء من الفصل و أتى بعده مدير المدرسة , اتجه إلى وسط الفصل و اخرج ورقة قرأها على مسمع من الطلاب :-


وفقاً لما وردنا من اعتراض و حسن تدبير نادي الأزياء و الموضة على توزيع الغرف بين الطلاب قررت إدارة المدرسة التالي : إعطاء زمام الأمور في يد نادي الموضة و الأزياء بما انه المسؤول عن إيصال الشكوى و سوف يتم تحديد غرف الطلاب بعد نصف ساعة من الآن



كان الخبر بمثابة الصدمة لأغلب الطلاب لأنهم لا يعرفون شيء عن هذه المكائد التي تدور من دون علمهم , قبل خروج المدير صرخت ميكا معترضة : كيف يمكن أن توزعوا الطلاب بهذه الطريقة التي سوف تؤدي إلى الإخلال بأخلاقهم ؟


عندها قالت ريزا : انظروا من يتكلم عن الأخلاق , رئيسة نادي اسكب لي الشاي من فضلك

ميكا بغضب و هي تقف على طاولتها : نيرو أعطني اسطوانة الأكسجين بسرعة , هي التي كانت يجب أن تحترق بدلاً من معلمنا

المدير : اتركوا النزاع الآن سوف يتم توزيع الطلاب بالقرعة , فمن الممكن أن يتواجد طالبين يتوحدان بالجنس نفسه فلا بأس , و من الممكن أن يحدث العكس , جميع الأمور محتملة



بعدها خرج المدير و اخذ الطلاب يتناقشون في من سوف يلازمهم في غرفهم , بعض الطلاب لا يهمهم سوا أن يكون لديه زميل مرتب لا يحدث أي مشاكل في الغرفة و البعض الآخر لا يهمهم الموضوع أصلا , لكن هيوري كانت تتمنى وجود نيرو في نفس غرفتها , بعد مرور نصف ساعة من التشاور في أمر الغرف وقفت ريزا قائلة : أنا المسؤولة عن إعطاء كل طالب مفتاح لغرفته التي سوف يقيم فيها , لكن سوف نتأخر لأن عدد الطلاب كبير قليلا , سوف تتم القرعة عند الساعة الخامسة مساءً اليوم و آسفة على التأخير و شاكرة لكم إنصاتكم .



بعد مرور بعض الحصص أتت فترة الطلاب الحرة , توجهت هيوري إلى النادي الفرنسي و هناك رأت ميكا و أومي في انتظارها


هيوري : مرحبا

ميكا و هي تصرخ : اللعنة على الحقيرة ريزا , سوف تموت اليوم لا محالة

أومي : اهدئي لم يحصل شيء حتى الآن

ميكا : أنها تكيد الآن المكائد , حتى القرعة ستكون في صالحها و سوف ترون

هيوري : ماذا تعنين ؟

ميكا : هي الآن تخطط لجعل نيرو في غرفتها بحجة أن كل رئيس نادي يجب أن يكون مع رئيسة ليتناقشوا في شؤون الأندية و طبعا الإدارة موافقة على كل طلباتها , وصلتني أخبارها عبر جواسيسي

أومي : هل أنت رئيسة النادي الحربي للمدرسة ؟

ميكا : عند الضرورات تباح المحرمات

أومي : لديك حكم قاهرة للعادة

ميكا : هذه صفة وراثية في عائلتنا

هيوري بلهفة : على هذا المنوال يجب أن أكون رئيسة أحد الأندية في أسرع وقت

ميكا و هي تطمئن هيوري : المشكلة أن جميع الأندية تم السيطرة عليها و لا اضن أن هناك فرصة لك لكن ثقي بالقدر , سوف يجلب لك الحظ السعيد

هيوري بحزن : لا ادري اشعر أني مشتتة ذهنياً و غير مستقرة , سوف اذهب إلى المكتبة لأعد بحث الكيمياء لعلي أريح نفسي من ضغوط الغرف هذه ((( شوفوا بالله كيف تريح اعصابها , بالكيمياء ما شاء الله عليها )))

أومي : أنا لا اعرف شيءً فيها لذا الرسوب علي واجب

ميكا : لا تهمني الكيمياء بقدر ما اهتم في تدمير مخطط ريزا

هيوري : حسنا سوف اذهب الآن إلى المكتبة , سوف نلتقي أمام المسرح اليوم الخامسة

أومي : حسنا



مشت هيوري إلى المكتبة و في طريقها رأت نيرو , تجمدت في مكانها و عندما اقترب منها لم تعرف ماذا تفعل فتعثرت في المشي فسقطت عليه و أوقعت ما كان بيده من كتب , شعرت هيوري بالإحراج من فعلها فساعدته في التقطت الكتب التي أوقعتها على الأرض و مدت بالكتب له .

لم يأخذها بل وضع يده على جبينها و اخذ يحدق بها بتمعن , عندها احمر جسم هيوري كله و شل عن الحركة , عندها قال بصوت ساحر : هل حرارتك مرتفعة ؟ هل أرافقك إلى ممرضة المدرسة ؟ طبعا لم يتلق أي رد لأنها تحولت إلى مجسم أثري فأخذ الكتب و انصرف على الفور .



هنا رجعت الروح إلى جسم هيوري من هول ما حدث لها , قالت في نفسها : هذا مجرد موقف بسيط فكيف إذا كان هو الذي سوف يكون في غرفتي ؟ و أكملت مسيرها إلى المكتبة .

دخلت هيوري المكتبة و طبلت من أحد أعضاء نادي المعارف العامة إحضار كل الكتب و المراجع المتعلقة بالكيمياء ثم جلست على إحدى الطاولات المنعزلة عن الناس , بعد دقائق من الانتظار وصلت جميع الكتب التي قامت هيوري بطلبها و بدأت بإعداد البحث .

بعد ساعة سمعت صوت صراخ مزعج كان صوت المومياء المعروف , فزعت هيوري فقامت من مكانها لترى ما الأمر فوجدته يبحث هو الآخر عن نفس الكتب التي تستخدمها هيوري , فنادته و طلبت منه الجلوس معها لأنها كانت للتو قد استعارتها , دُهش المعلم من منظر المراجع المتراكم على الطاولة .

لم ينطق بكلمة سوا انه أثنى عليها و على مجهودها الجبار لإعداد بحثها المأمول , استمرت هيوري بجمع و تنظيم المعلومات حتى جاء وقت توزيع الغرف و هي لا تدري .




  رد مع اقتباس
قديم 10-12-2009, 11:53 PM   رقم المشاركة : 7
جنون مشآعر
أنيدراوي مجتهد
 
الصورة الرمزية جنون مشآعر





معلومات إضافية
  النقاط : 3752
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :جنون مشآعر غير متصل
My SMS


رد: impossible love =( مدرسية + رومانسية )

البارت الرابع + البارت الخامس
((( زميل غرفتي )))






بعد مرور ساعات من القراءة جاء وقت توزيع أرقام الغرف على الطلاب , لم تشعر هيوري بالوقت لكنها عندما سمعت صوت المدير يذكر الطلاب بالذهاب إلى المسرح قامت بإغلاق الكتب و إيقاف عملها حتى تنتهي قرعة توزيع الغرف .


اتجهت هيوري على الفور إلى مسرحة المدرسة الذي هو نادي الفنون المسرحية الذي يترأسه هيجي سيد التمثيل في المدرسة , بحثت هيوري عن ميكا و أومي بين الجمهور لكن الحشد كان كبير جدا , بعد تعب وجدتهما تجلسان في المقاعد الأمامية وهناك مقعد فارغ ينتظرها , جلست هيوري مترقبة للحدث الكبير , من سوف يزاملها في الغرفة .



ظهرت ريزا بثوب ناصع البياض متلألئ و كان هيجي يرتدي درع فضي اللون لامع , كانت ملابس القرن السابع عشر و مع ذلك كانا يشكلان ثنائياً رائع حيث كان هيجي الأمير و ريزا الأميرة .

ريزا : أعزائي طلاب و طالبات ثانوية هوكايدو أرحب بكم في هذه المناسبة العظيمة و هي من سوف يكون رفيق دربك حتى تتخرج من هذه المدرسة , قبل أن ابدأ سوف تجرى قرعة رؤساء النوادي على انفراد ؛ لأنه يجب على رؤساء النوادي أن يقيموا مع شريك يكون من نفس المكانة التعليمية حتى يكون هناك ترابط بين الأندية و باقي الطلاب سوف يتم اختيارهم عشوائياً كما هو المعتاد لنبدأ , و بدأت ريزا بالسحب و السحب حتى انتهت الأوراق و بدأت الإعلان عن التوزيع




كانت القرعة على الشكل التالي :-


<< الرؤساء >>
نيرو – ريزا غرفة ((111)) , هيجي – ميكا غرفة ((222))

أومي – هانكو غرفة ((333)) , ماري – أوتاني غرفة ((444))

زورو – توشيرو غرفة ((555)) , أوران - تاشكي غرفة ((666))

و هناك الرئيس ناتو الذي رضي بعد عملية إغراء من ريزا بأن يكون اسمه مع باقي الطلاب , فرحت ريزا لوجود أوسم فتيان المدرسة في غرفتها بينما اعترضت ميكا على كون هيجي معها في نفس الغرفة



ريزا بتودد : نيرو الحظ جمعنا أخيراً

نيرو : اللعنة عليك و عليه

ميكا و هي تصرخ : لن أرضى بأن يكون هذا المجنون في غرفتي ؟

هيجي باسلوب ساحر : يا أميرتي الحسناء لا تأخذي الأمور بعنفوان , كوني أكثر رقة

ميكا بغضب : سوف اقطع عنقك بسيفك أيها الفارس المتملق

أما بالنسبة لأومي فكانت سعيدة بوجود هانكو رئيس المعارف العامة معها في نفس الغرفة

أومي : هانكو , هل لديك بعض الكتب التي تنفعني في تحسين مستوى الفريق الرياضي ؟

هانكو : بالطبع , يجب أن نتعاون في تحسين مستوى طلاب المدرسة

ميكا و هي تشد شعرها : ما هذا الجنووووووووون لن أرضى بهذه الحال لااااااااااااااااااااا



كانت هيوري حزينة جدا بقرار ريزا المتهض لحقوق الطلاب لأنها كانت تتمنى من كل قلبها أن تكون شريكة نيرو في غرفته , و لكن بعد هذه الفوضى العارمة جاء المدير و معه مدرس الكيمياء , اسكت المدير الجميع و تقدم نحو المسرح و في أثناء مشي المدير عرض معلم الكيمياء على هيوري أن تكون رئيسة نادي الكيمياء المدرسة لما رآه منها من اهتمام و رعاية بمادته في المكتبة فما كان منها سوا أن فرحت بالدعوة و وافقت على الفور على عرض المعلم ثم أخذت قلادة الرئاسة التي تمنح لكل رئيس و هي عبارة عن قلادة معلق في طرفها رمز الأكسجين الذي هو رمز الحياة .

رفع المعلم يده و هو يصرخ على المدير : سعادة المدير هناك رئيس جديد . المدير : دعه يأتي إلى المسرح . صعدت هيوري على المسرح تلبية لرغبة معلمها , بعدها أمر المدير بإعادة قرعة الرؤساء لأن ناتو كان خارجها و بسبب إضافة هيوري كرئيسة لنادي الكيمياء و اخبرهم بأنهم يستطيعون تبديل غرفهم على عكس بقية الطلاب و أتت القرعة الجديدة كما كآتي :-




نيرو – ميكا ((111)) , أومي – هانكو ((222))

توشيرو – تاشكي ((333)) , زورو – ماري ((444))

ريزا – أوتاني ((555)) , أوران – ناتو ((666))

هيجي - هيوري ((777))


و لتوضيح أكثر :-

نيرو : نادي الفيزياء , ميكا : الأدب الفرنسي

أومي : نادي كرة القدم , هانكو : نادي المعارف العامة

توشيرو : نادي الأحياء , تاشكي : نادي الرسم

زورو : نادي الفنون القتالية , ماري : نادي التنسيق المدرسي

ريزا : نادي الموضة و الأزياء , أوتاني : نادي كرة السلة

أوران : نادي الجيولوجيا , ناتو : نادي الرياضيات و الإحصاء

هيجي : نادي الفنون المسرحية , هيوري : نادي الكيمياء




نظر المدير إلى رؤساء النوادي و قال : تملكون عشر دقائق لتبديل غرفكم بعدها لن يسمح لكم بالتغيير ابدءوا التبديل الآن


أومي : ها نحن مرة أخرى سوياً يا هانكو

هانكو : هذا يسعدني جدا

ريزا : كيف يمكن أن يحدث هذا , أنا مع رئيس كرة السلة

أوتاني : ريزا , هل يمكنك تصميم أزياء جديدة لفريق كرة السلة الذي أدربه ؟

ريزا و هي تشد شعرها : أنا في الجحيم لاااااااااااااااااااااااااااااااااااا

هيجي : هيوري , يسعدني أن تكوني زميلة غرفتي

هيوري بحزن : شكرا لك

ميكا : لا أنا مع هذا الكئيب , سوف أبكي كل يوم , سوف أموت قبل أن أكمل يومي الأول معه

ريزا بتودد و لطف : إذاً ما رأيك يا ميكا أن تأخذي مكاني مع أوتاني و أنا مع نيرو

فكرت ميكا و قالت : هناك من يستحق نيرو أكثر منك أيتها المغرورة , رمت مفتاحها لهيوري قائلة : خذي مفتاحي و أعطني مفتاحك

هيوري : كيف ؟ , أنت تكرهين هيجي كثيرا لن أرضى أن تعاني معه

ميكا : أعاني مع هيجي و لا أموت مع نيرو , بعدها غمزت لها و همست في أذنها قائلة لها : لا بأس أنت من كنت تتمنين أن تكوني مع نيرو و ها أنا أحقق لك هذه الأمنية , لا تخافي تستطيعين فعلها

هيوري وقد نزلت دموع الفرح من عيناها : شكرا لن أنسى لك هذا المعروف

المدير : انتهى الوقت , يبدوا أن القرعة كما هي التغيير الوحيد هو

هيوري – نيرو ((111)) , ميكا – هيجي ((777))


و الباقية كما هم , حسنا حسم الأمر الآن تمتعوا بغرفكم مع تمنياتي لكم بالإقامة السعيدة مع شركائكم الجدد , بعدها هذا الحدث انطلقت صيحات الطلاب معلنة انتهاء القرعة .




توجه كل الطلاب إلى غرفهم الجديدة , بالطبع لأنها مزدوجة فهي كبيرة و مريحة , حظي بعض الطلاب بمكان مطل على حديقة المدرسة و البعض الآخر بغرف بدون شبابيك أما الرؤساء الذين هم محور حديثنا الرئيسي فكانت غرفهم اكبر من غرف الطلاب العاديين بخمسة مرات , إضافة إلى ذلك فهي مطلة على البحيرة التي تبعد عن المدرسة مسافة أمتار ليست كثيرة عنهم , كان المنظر بهياً لوجود الجبال و المروج خلف البحيرة .

الغرفة 111 التي هي غرفة هيوري و نيرو كانت من أفضل الغرف حيث يوجد فيها حوض لأسماك الزينة و أصيص كبير للأزهار و بعض الحيوانات المحنطة لدرجة أن بعض المعلمين حاولوا مع المدير بشتى الطرق الاستحواذ عليها لكن دون جدوى
.


وصلت هيوري إلى غرفتها في وقت الغروب الذي هو موعد الذهاب إلى الغرف , فتحت هيوري النافذة لترى غروب الشمس لأن شكله كان عظيماً من الغرفة الجديدة , يظهر الشفق الأحمر على أطراف الجبال فينعكس على ضفاف البحيرة مكوناً لوحة فنية في غاية الجمال , دخل نيرو إلى الغرفة فوجد هيوري تشاهد الغروب فلم يزعجها بل اتجه إلى دولاب الملابس ليبدل ملابسه , التفتت هيوري للوراء وجدته بدون قميص و شارعاً في نزع البقية لم تتمكن من السكون فصرخت



هيوري بغضب : أيها الوقح كيف تبدل ملابسك و أنا هنا ؟

نيرو ببرود : و ما المشكلة ؟

هيوري : أنا فتاة و لست كالفتية التي كنت معهم في السابق

نيرو : أنا آسف لم اقدر وجودك




و خرج على الفور , أحست هيوري أنها أخطأت لكن هذه طبيعة أي فتاة فقررت الاعتذار إلى نيرو عند عودته , حل الليل بظلامه و نيرو لم يأتي مرت الساعات و نيرو خارج الغرفة عندها قررت هيوري ارتداء ملابس النوم لأنها تعبت من الانتظار و في أثناء تبديلها لثيابها دخل نيرو الغرفة .

نظرت إليه هيوري و نظر في عينها , عشر ثواني من السكوت التام و بعدها صرخة مدوية من قوتها هرع كل من كان في نفس الطابق , أغلق نيرو بالباب وانتظر سكوتها , كانت الغرفة 222 هي المجاورة لهما التي هي لــ هانكو و أومي



هانكو : ما الذي جرى ؟

نيرو بثقة : لا شيء

هانكو : و ما هذا الصراخ ؟

نيرو : قلت لا شيء


فما كان من هانكو إلا أن دخل الغرفة و وجد هيوري على حالها فتلقى هو الآخر صيحة كادت أن تحطم زجاج النوافذ لم يستطع تحملها فأغلق الباب بعدها خرج توشيرو المقيم في الغرفة 333 هو و تاشكي


توشيرو : ما بكم يا جماعة هل بدأتم التشريح من أول ليلة ؟

تاشكي : لالالا , لا استطيع الرسم في هذه الضجة

نيرو : هذا ما كان ينقصنا حامل الريشة و صائد الحشرات

هانكو و بحزم : لا مشكلة يا رجال فليذهب كل واحد إلى غرفته فقد حلت المشكلة

تاشكي : و كيف حللتها يا ذكي لا اضمن نفسي من هذه الصيحات المرعبة

نيرو : الحل بسيط

طرق نيرو الباب فردت هيوري : ادخل فلقد انتهيت

نيرو : أرأيتم ؟

هانكو : و لما لم تفعلها من قبل ؟

نيرو : كنت واقفاً أمام الباب فهل تريدني أن اطرق رأسك بدله ؟




بعدها عاد الرؤساء إلى غرفهم , دخل نيرو الغرفة فوجد هيوري تمسك ببعض الملفات و تقلب صفحاتها , وقف بجانبها و قال


نيرو : بعد انتهائك من أوراق عملك أريد التحدث معك

هيوري : حسنا

جلس نيرو أمام حوض السمك يتأمل في حركاتها و ألوانها البديعة , نظرت إليه هيوري و هي على مكتبها و أخذت تتمتم في نفسها : هل هذا نيرو الذي يتحدث عنه كل الطلاب بالسوء ؟ لا أرى فيه ما يعيبه , يبدو أن الناس هذه الأيام يكرهون الشخص الناجح , انتهت هيوري من الأوراق التي كانت بحوزتها و أرادت الحديث مع نيرو لكن رأته مشغول بالحوض فلم تعرف ماذا تفعل , قالت في نفسها : لابد من خطوة جريئة ماذا افعل ماذا افعل وجدتها , تقدمت هيوري إليه و جلست بجانبه و شاركته التأمل بعد دقائق


نيرو : هيوري

هيوري : نعم

نيرو : أنت الآن شريكتي في الغرفة و يجب علي البوح بكل ما يجب البوح به

هيوري : تكلم أنا أسمعك

نيرو : أنا لا أحب الكلام الغير مفيد و لا أحب العلاقات و لا الأصدقاء و لا الأعزاء و لا حتى الأحباء , اعرف انك لن تتقبلي الموضوع في البداية و لكن هذه طبيعتي

هيوري : و لماذا أنت هكذا ؟

نيرو : لا ادري , لكني أرى دائما أشخاص بذلوا جهد كبير في الوصول إلى احد و لكن لا يجازون إلا بالنكران و الجحود و تدمير نفسياتهم بسبب رغباتهم , كنت في مكان يعيش سكانه على النهب و النصب و الاحتيال , لم يكن هناك اهتمام بشعور الطرف الآخر أبدا لهذا مشاعر ميتة الآن

هيوري : ليس كل الناس هكذا فهناك من وصل لما يصبو إليه

نيرو : لا اهتم فأنا مرتاح في حالتي هذه , الوحدة أسلوب الحياة الأفضل , راحة تامة من الحياة و خرافاتها و علاقاتها الزائفة

هيوري : سوف تتغير مع الزمن صدقني , المعذرة لكن الوقت تأخر أريد النوم تصبح على خير

نيرو : تصبحين على خير , سوف أنام بعد أن انهي شيء ما

خرج نيرو من الغرفة و ذهبت هيوري إلى سريرها للاستعداد ليوم الغد
.




  رد مع اقتباس
قديم 10-12-2009, 11:54 PM   رقم المشاركة : 8
جنون مشآعر
أنيدراوي مجتهد
 
الصورة الرمزية جنون مشآعر





معلومات إضافية
  النقاط : 3752
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :جنون مشآعر غير متصل
My SMS


رد: impossible love =( مدرسية + رومانسية )

هنا نتوقف و نكمل معكم في الغد ان شاء الله



اتمنى اشوف ردود اكثر من قبل رد: impossible love =( مدرسية + رومانسية ),أنيدرا




  رد مع اقتباس
قديم 11-12-2009, 09:02 AM   رقم المشاركة : 9
M!KaaN
أنيدراوي جديد
 
الصورة الرمزية M!KaaN





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  الجنس: الجنس: female
  علم الدولة: علم الدولة United Arab Emirates
  الحالة :M!KaaN غير متصل
My SMS


رد: impossible love =( مدرسية + رومانسية )

ارييقاتووو ع القصة الروعه
و ننتظر التكملة

سي ياا




  رد مع اقتباس
قديم 11-12-2009, 06:22 PM   رقم المشاركة : 10
جنون مشآعر
أنيدراوي مجتهد
 
الصورة الرمزية جنون مشآعر





معلومات إضافية
  النقاط : 3752
  الجنس: الجنس: Female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :جنون مشآعر غير متصل
My SMS


رد: impossible love =( مدرسية + رومانسية )

البارت السادس
((( طريق الألف ميل تبدأ بعرقلة )))




في الصباح استيقظت هيوري مبكراً و لبست الزي المدرسي و قبل خروجها نظرت خلفها , كان نيرو لا يزال نائماً فذهبت لإيقاظه لكن عندما نظرت إلى وجهه و هو نائم لم تستطع حتى لمسه كان وجهه يتلألأ مثل الزمرد و كان يبدو عليه انه مستمتع بالحلم فتركته و ذهبت إلى فصلها .


مرت الحصة الأولى و الثانية و الثالثة و نيرو لم يأتي قلقت هيوري عليه , بعدها طلب معلم الجيولوجيا ( علم الأرض) من رؤساء الفصول التوجه إلى غرفهم لأنه علق في غرفة كل واحد منهم صخر ملون و يريد من كل واحد التعرف على نوع هذا الحجر و الرجوع إلى الفصل ليخبره بذلك النوع , تحركت هيوري مسرعة إلى غرفتها فتحت الباب فلم تجد نيرو موجود ناسية أمر الحجر .



تلفتت حولها فسمعت صوت باب الحمام قد فتح نظرت خلفها فوجدت نيرو خارج من الحمام و هو يضع منشفته حول وسطه , لم تنطق بكلمة واحدة أو تحرك حبلاً صوتياً واحد بل أغمي عليها على الفور , في هذه الأثناء خارج الغرفة كانا الثنائي توشيرو و تاشكي مارين من عند الغرفة فسمعا صوت نيرو و هو يصرخ : هيوري استيقظي لا يوجد ما يقلق , فعلى الفور فتح توشيرو و تاشكي الباب فوجداه معها



توشيرو : الم اقل لكم بدأ التشريح من أول يوم ؟

تاشكي : اخرج يا توشيرو أعطهم بعض الخصوصية

نيرو : ليس الأمر كما تضنون

توشيرو: نحن في الفصل , خذ وقتك

و أغلقا الباب

نيرو : هذان أحمقان فعلاً ماذا افعل الآن




تابع نيرو محاولة إيقاظ هيوري حتى استيقظت , فتحت هيوري عينها فوجدت نفسها بين ذراعي نيرو
هيوري : هل أنا احلم , لماذا لونك اصفر , ألا تزال عار..............

و أغمي عليها من جديد , جن جنون نيرو فارتدى ملابسه و حملها إلى ممرضة المدرسة و تركها هناك لأنه رأى ما يكفيه اليوم و اتجه إلى الفصل , اكتشف أنها الحصة الخامسة كانت كيمياء (( راحة )) , عندها خرج نيرو ليطمئن على هيوري فوجدها قد استعادت عافيتها فتقدم نحوها و جلس بجانبها




نيرو : كيف حالك الآن هيوري ؟ هل أنت بخير ؟

أدارت هيوري وجهها و بغضب : نعم


لم يستطع نيرو البقاء أكثر فخرج من عند الممرضة , لم تعرف هيوري كيف تواجه نيرو فانتظرت حتى انتهاء وقت الدراسة و جاء وقت الأنشطة , توجهت هيوري إلى النادي الفرنسي كما هي عادتها و انتظرت مجيء ميكا حتى وصلت و جلست معها على النفس الطاولة




ميكا : ما بك هيوري ؟ , خرجت للبحث عن الحجر و لم ترجعي

هيوري : بحثت عنه عند طبيبة المدرسة

ميكا : لماذا ما الذي جرى اخبريني ؟

هيوري بتردد : عندما خرجت من الفصل كنت قلقة على نيرو لأنه لم يحضر الحصص الأولى دخلت غرفتي و كان نيرو خارجاً من الحمام و ...و.....و.. فأغمي علي حتى الآن

ميكا : آه أنا آسفة من أجلك لكن بما انه شريكك فلا بد من حدوث مثل هذه المواقف

هيوري : المشكلة انه هو الذي حملني إلى عيادة المدرسة و هو الوحيد الذي أتى لزياتي و لكن لم اعره أي اهتمام

ميكا : لا يجب أن تغضبي عليه بهذا الشكل فهو لم يقصد , إذا عدتي إلى غرفتك فتصرفك و كأنه لم يحدث شيء حتى لا يقلق نفسه في التفكير عليك , يجب أن تغيري من نفسك يا هيوري بما انه شريكك , و بالمناسبة ما الذي تفعليه هنا ؟ ألا تملكين نادي لتترأسيه ؟ ----> (( طردة ))

هيوري : انظري إلى ملف النادي

فتحت ميكا الملف و كان المكتوب كله



من عام 1999 - 2008

أعمال : لا يوجد عمل مذكور

أعضاء : لم يتم اختيار أي أعضاء

رؤساء : لم يقم احد بترأس النادي من قبل

نقاط : صفر

انجازات : لا يوجد أي انجاز

أوسمة : غير مذكور انه تم الحصول على احدها

الأهداف المستقبلة : الحصول على جائزة أفضل نادي




هيوري : كيف تريدني أن أدير مثل هذا النادي و أنا أصلا لا املك الخبرة ؟

ميكا : معك حق سوف تعانين , أنت في مرحلة تأسيس

هيوري : أريد منك و من أومي بعد أن تنهيا عملكما أن تساعدني في تنظيف نادي الكيمياء , لأن له 9 سنين لم يفتح و احضري معك البنادق لأني لا استبعد وجود حيوانات مفترسة هناك

ميكا بضحك : لا تقلقي نلتقي بعد الغداء

هيوري : حسنا




خرجت هيوري من النادي إلى حديقة المدرسة , لأنها لم تكن تريد أن تثقل على ميكا لأن لديها نادي تديره ----> (( فهمتها )) , جلست هيوري بالقرب من النافورة تنظر إلى الطيور التي كانت تشرب منها و إذا بيد تغطي عينها و لدقة على نظارتها في بداية الأمر لم تعرف من هو , اعتقدت هيوري بأنها أومي فأمسكت بيدها و أبعدتها برفق ثم نظرت خلفها و إذا بنيرو هو الفاعل , احمر وجه هيوري لأنه لا يوجد احد و هي الآن تمسك بيده



نيرو : ماذا تفعلين هنا لوحدك ؟

هيوري : لا شيء

نيرو : هيوري , أنا اعتذر و بشدة على ما بدر مني هذا اليوم في الصباح و .......

هيوري : لا تكمل اعتذارك مقبول , و أيضاً أنت لم تقصد فعلها أنا التي يجب أن تعتذر لأني لم أقم بشكرك عندما زرتني عند .......

نيرو : لا تكملي اعتذارك مقبول

نظرا الاثنين إلى بعضهما و ضحكا , نظرت هيوري إلى نيرو باستغراب , هذه هي المرة الوحيدة التي رأته فيها يبتسم , كان كالقمر المتلألئ

نيرو : ما رأيك أن تري نادي الفيزياء ؟

هيوري بخجل : هذا من دواع سروري



اتجاه كلا من هيوري و نيرو إلى النادي , كان كبيراً جداً و يحوي 100عضواً للعلم أن نادي الفيزياء هو اكبر النوادي في المدرسة من كل النواحي في حجم المكان و المعدات و عدد الطلاب حيث لا يختار إلا الطلاب الأوائل و المتفوقين علمياً


هيوري : ماذا يفعلون ؟

نيرو : اليوم هو يوم المسائل يقوم كل عضو بكتابة 20 مسألة و إعطائها للعضو الذي بجانبه لحلها و في نهاية فترة النادي يقومون بتصحيحها سوياً

هيوري : عمل رائع من رئيس رائع

نيرو : شكرا



بقيت هيوري في نادي الفيزياء حتى وقت الغداء فستأذنت من نيرو لأنها كانت تريد الخروج فقام بدعوتها للغداء معه في النادي , خجلت في بداية الأمر لكن بعدها وافقت على دعوته , بدأا الأكل سوياً و بعد الغداء شكرته و ودعته لأنه كان لديها عمل مهم ( تنظيف نادي الكيمياء ) , خرجت هيوري من نادي الفيزياء و السعادة تغمرها و اتجهت نحو ناديها مباشرة , ميكا و أومي كانتا منتظرتان هناك



ميكا : لم تتأخري جئت في وقتك

أومي : مع من تناولت الغداء اليوم ؟ لم أرك في الجوار

هيوري : مع نيرو

أومي : هل تمزحين معي ؟

هيوري : لا , لقد دعاني إلى ناديه و جاء وقت الغداء و أكلنا سوياً

ميكا : عمل رائع أنت تحرزين تقدماً باهراً , لكن متى سوف تفتحين الباب ؟

هيوري : الآن , آسفة





أدخلت هيوري المفتاح في الباب لكنها ترددت , كانت تشك في وجود احد في الداخل لأن إحدى الشائعات في المدرسة تقول انه كان هناك طالبان هربا إلى نادي الكيمياء و لم يتم العثور عليهما حتى الآن , لكن بعد تشجيع من أومي فتحت الباب ببطء شديد و إذا بعاصفة من الغبار و تل من الرمال يسقط عليهم

ميكا و الغبار يغطيها : هذه البداية , الطريق لا يزال طويلا

بدأ الجميع في التنظيف كان الغبار قد عم المكان لدرجة أن بعض الرمال قد تولت إلى صخور , وجدت ميكا بقايا أحفورية لبعض الفراشات الميتة بينما عانت هيوري في إزالة شباك العناكب , و بعد هذا العمل الشاق انتهوا من إزالة الغبار و ترتيب المكان , بعدها اتجهت كل رئيسة إلى غرفتها , كانوا جميعاً منهكات فناموا فور وصولهم إلى الغرف .





  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مدرسية, impossible, love, رومانسية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
 
الانتقال السريع


الساعة الآن 05:50 AM.
ترتيب أنيدرا عالمياً
Rss  Facebook  Twitter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd

منتديات أنيدرا An-Dr للدراما الآسيوية و الأنمي

منتديات أنيدرا