منتديات أنيدرا الدراما الكورية و اليابانية



الملاحظات

وَحْـيُّ الـقَـَـلـَــمِ ما روته قلوبنا وسطرته أقلامنا ...

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-09-2008, 03:58 AM
الصورة الرمزية Shy moon
Shy moon Shy moon غير متصل
أنيدراوي جديد
 
معلومات إضافية
الانتساب : May 2008
رقم العضوية : 30495
المشاركات : 77
   الجنس: الجنس: female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
Icon (17) ((Under The Mask I )) الطفولة المسلوبة

((Under The Mask I )) الطفولة المسلوبة


لإزالة كل الأعلانات، سجل الآن في منتديات أنيدرا

((Under The Mask I )) الطفولة المسلوبة,أنيدرا

أقدم لكم أول رواية من تأليفي و كنت قد وضعتها في منتدى آخر

و لكنني أحب أن تقرأوها و تخبروني بأرائكم


و الآن لنبداء

((Under The Mask I))
الطفولة المسلوبة


نوعها

دراما ، كوميديا ، رومانسيه

العمر المناسب لقرأة القصة

أظن أنها مناسبة لجميع الأعمار

الشخصيات الرئيسية في الجزء الأول


يوكي

الأسم : يوكي براون

العمر : 7 سنوات

لون بؤبؤ العين : أزرق

لون الشعر : أحمر

نبذه عنه : يوكي هو بطل الجزء الأول من روايتي و بالرغم من صغر سنه إلا أن فائق الذكاء مقارنة باللذين في مثل عمرة ، فتى غامض و كتوم لا يتحدث كثيراً إلا في الأمور المهمة ...

.
.

تييرا

الأسم : تييرا فاندوم

العمر : 17 سنه

لون بؤبؤ العين : عسلي

لون الشعر : بني غامق

نبذه عنها : تييرا فتاة يلتقي يوكي بها فيتعلق بها كثيراً وهي فتاة لطيف و مشاكسة لكنها محبوبة جداً ، شخصيتها دراميه فعلى الرغم من ابتسامتها التي لا تفارقها تجدها احيانا تفاجئك بدموعها التي تنهمر من عينيها...
.

.

فلورانز

الأسم : فلورانز كريس

العمر : غير معروف

لون بؤبؤ العين : بني

لون الشعر : أسود

نبذه عنها : فلورانز امرآة طيبة تحب مساعدة الناس و تتحمل المسؤلية و الجميع يثق بها ...

.

.

سايمون

الأسم : سايمون راسل

العمر : 17 سنه

لون بؤبؤ العين : رمادي

لون الشعر : أسود

نبدة عنه : سايمون فتى غريب جداً فهو مزعج في نظر الكثيرين من الناس و لكنه ي الحقيقة يملك قلباً طيباً و لكنه لا يستطيع التعبير عن مشاعره ...


((هذه الشخصيات الرئيسية إلى جانب الكثير من الشخصيات الرائعة ))

سوف أضع أول فصول روايتي في الرد القادم و ستكون بعنوان { أرجول لا تقلها } و أتمنى أن تعجبكم =)


تقبلو تحياتي

shy moon

الموضوع الأصلي : ((Under The Mask I )) الطفولة المسلوبة || الكاتب : Shy moon || المصدر : منتديات أنيدرا


قديم 06-09-2008, 05:29 AM   رقم المشاركة : 2
Shy moon
أنيدراوي جديد
 
الصورة الرمزية Shy moon





معلومات إضافية
  النقاط : 12
  الجنس: الجنس: female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :Shy moon غير متصل
My SMS DON'T cry over anyone who won't cry over you


(Under The Mask 1 Part 1)


تبدأ احداث القصه في مستشفى السعاده وتحديدا في غرفه العمليات حيث كان الضوء الاحمر مضاءً بينما خارج الغرفه كان يجلس رجل والى جانبه ابنه الذي لم يتجاوز الخامسه من العمر كان الرجل متوتر بشده الى حد الجنون بينما كان الأبن محافض على هدوءه التفت على اباه و قال : سوف تخرج امي قريبا اليس كذالك ؟؟
ابتسم الاب وقال : نعم بعد قليـ........
لم يكمل كلمته وقد بدأ يسمع صوت ضعيف وكأنه صوت بكاء و اخذ صوت البكاء يتعالى شيئا فشيئا......
اتت الممرضه الى الأب وهي فرحه فقالت له : مبارك يا سيد (براون) لقد رزقت بفتاتين فائقتا الجمال
الأب : هل يمكنني روئيتهم ؟
الممرضه : اجل تستطيع ولكن بعد ان تتم الفحوصات الصحيه الآزمه
ابتسم الأب وقال: لا بأس لكن ماذا عن سوزان كيف هي حالتها ؟
الممرضه : اااه اتقصد السيده (براون ) يؤسفني ان اخبرك انها فاقده لوعيها الان ولكن يمكنك رؤيتها غدا
التفت الأب على ابنه وقال : يوكي هيا فلنذهب الى البيت
قال يوكي بكل هدوء : حسنا ....ثم نزل من كرسيه و ذهب إلى والده
اخذت الممرضه تتأمل يوكي و تقول بداخلها : غريب أمر هذا الفتى ..ظننت انه لا يتكلم فشكله يدل على صغر سنه ...
بعد أن خرجوا من المشفى و في طريق العودة ...
يوكي : ابي هل يمكنني ان اسألك سوأل ؟
الأب : نعم بكل سرور
يوكي : ماذا ستسمي اختاي ؟
الاب: لا أدري من شده سعادتي بهما لم افكر بالموضوع على كلا سأدع امر تسميتهما لماما (لم يدرك الأب الى الأن ان ابنه يتحدث بشكل اكبر من سنه بكثير)
يوكي : يستحسن بك ان تفكر بالموضوع
(في المطعم )
يوكي: ابي انتهيت من تناول عشائي هل تسمح لي باللعب ؟
الاب : اذهب
أخذ الاب يفكر مالذي اسميهما؟؟؟؟؟ مالذي اسميهما فجأه تذكر يوكي عندما قال له ( يستحسن ان تفكر بالموضوع)
اخذ ينظر الى يوكي وعلامات الذهول على وجهه وهو يقول بداخله : كيف ؟؟ كيف لم انتبه لهاذا
(في اليوم التالي)
بالمستشفى سأل الأب الأم ان كانت قد رأت الطفلتي فأجابت : نعم كانتا جميلتين جدا
الأب : انهما متشابهتين جدا وهذه مشكله
الأم : وما المشكله في تشابهما ؟؟؟
الأب : المشكله هي انك لن تستطيعين التفريق بينهما
الأم : معك حق ولكن لدي الحل
تسائل الأب : ماهو ؟
الأم : ليس من الصعب التفكير بالحل فمعضم التوائم المتشابهين يفرق اهلهم بينه بأستخدام اشاره معينه الأشاره ستكون ......قلائد
الاب: قلائد؟
الام : نعم سوف نلبسهم قلائد بلونين مختلفين سيكونان الابيض و الاسود
الاب: لكن يجب علينا قبل كل شيء ان نسميهما
نظرت الام الى أحدى الفتاتين فقالت : نوي .....لطالما احببت هذا الاسم ستكون صاحبه القلاده البيضاء اما الأخرى سنسميها........
قاطعها يوكي قائلاً : نومينا
قالت الام بفرح : اجل نومينا . يالك من ولد ذكي تعال واقترب ...ماما تريد ان تعانقك
فرح يوكي و اتجه الى امه ليعانقها
اقترب الأب من الأم وقال لها بصوت منخفض : الم تلاحظي شيءً غريباً
الأم : اجل منذ زمن يوكي ولد ذكي يختلف عن اقرانه الذين في نفس عمره
مسح الأب على رأس يوكي وهو يبتسم
( بعد مرور أسبوعين )
كان يوكي ينظر الى الفتاتين بشكل غريب ...
ثم ذهب الى امه و الغيظ يملاء عينيه وقال لها : لماذا نوي ونومينا لديهم قلاده وانا ليس لدي واحده ؟
ابتسمت الأم بعد ان علمت ان يوكي يحس بالغيره من اختيه وهذا أمراً طبيعي فوضعت يديها على كتفه وقالت : هذا لانك مميز
يوكي: لاااااااااااا اريد قلاده .... ارجوكي وآحده فقط
الام: لا تتصرف هكذا امام اختيك ...... لاتنسى انك الاخ الاكبر ويجب عليهم احترامك
أتجه يوكي نحو أختيه ثم قال بصوت منخفض : أذاً يجب عليكما احترامي
فرحت الام بعد أن شعرت أن صغيرها فهم الأمر و قالت بداخلها : من المؤكد أن يوكي فهمـ...
لم تكمل جملتها حتى صرخ يوكي بأعلى صوته في وجه اختيه النأئمتين (( هل فهمتم ما اقوووول؟ >_< ))
بدأت الطفلتين في البكاء بشكل صاخب
حينها جاءة الأم وأنبت يوكي وقالت : انت ولد سيء
كان يوكي غير مهتم ابدا، لكنه عاجلا ام آجلا سيعتاد على وجودهم في حياته .

(وبعد مرور ثلاث سنوات تقريبا )

كانا الوالدين كثيرا المشاكل والخلافات ، دائما يتشاجران أما يوكي كان يحاول ان يوقفهما ولكن للاسف بلاجدوى
غالبا ماتنتهي المشكله بخروج الاب من المنزل و بكاء الام حينها كان هم يوكي الوحيد ابعاد اختاه عن هذه المشاكل كان يتصرف بعقلانيه ورجاحه عقل...
في يوم من الايام كان خارجا للتنزه مع عمه لكن عندما عاد الى البيت وجد امه واباه يتشاجران وصوت بكاء نوي ونومينا قادم من غرفه نومهما ...
ترك والديه واسرع الى اختاه اللتان جفت دموعهما من البكاء و كان يفكر كيف يمكن ان يهداء من روعهما فجاءه تذكر كلمات اغنيه كانت تغنيها له امه منذ زمن .....
وصل شجار الأم والأب الى منعطف حاد حيث كان الأب يريد ان يصفع الأم على وجهها ولكن فجأة سمعا صوتاً عذباً قادم من غرفه نوم الصغيرتين ...
هما لا يعلمان بوجود يوكي في المنزل فأسرعا الى غرفة النوم و عندما وصلا إلى هناك كانت المفاجأه...!
كان يوكي يمسح دموع اختيه ويغني ليهدئهما احس كلاً منهما بالخطاء اللذي ارتكبه في حق هؤلاء الاطفال .
التفت الأب للأم وقال لها : اريد ان اتحدث معك .....
ثم خرجا إلى غرفة المعيشه ...
قال الأب بحزن مخاطباً زوجته : صدقيني لازلت احبك و لكن تصرفاتك في الاونه الاخيره لا تطاق والأكثر من هذا اطفالنا لا اريدهم ان يعتادوا العيش وسط المشاكل والخلافات التي تحدث بيننا ..
الأم صامت لاتنظر الى الاب تحس بالذنب الشديد.......
اسف سوزانا ولكن ...
رفعت الام راسها : ارجوك... لا تقلها..
الاب : انت طالق ...
سقطه الام من الصدمه واجهشت بالبكاء
الاب : ساتصل بالمحامي لعمل الاجرائات الآزمه ، نريد ان ننتهي من الموضوع بأسرع مايمكن لا نريد اي مشاكل هل فهمت ؟؟
الام: ل....لماذا؟

(( كانت هذه نــهاية الفصل الأول و أتمنى أن تكون قد نالت رضاكم ))

ترقبوا الفصل القادم بعنوان { من أنا }

و الآن أنتظر ردودكم الرااائعه فلا تخيبوا ظني

تحياتي



 
قديم 06-09-2008, 07:23 AM   رقم المشاركة : 3
Mr_Misery
إداري متقاعد
 
الصورة الرمزية Mr_Misery





معلومات إضافية
  النقاط : 2073827
  الجنس: الجنس: Male
  الحالة :Mr_Misery غير متصل
My SMS الجد الفخور


أوسمتي

اهلا و سهلا بك اختي شاي مون ^^

قصة جميلة بالفعل و الاحداث تتحرك بسرعة ^^


ما توقعت أنه نهاية الفصل راح تكون طلاق ^^"

لكن لا بأس ، اعتقد ان هذه ستكون قصة اجتماعية جميلة بالفعل ، و يكاد البطل يكون هو يوكي بالفعل ^^

اقتباس:
سوف أضع أول فصول روايتي في الرد القادم و ستكون بعنوان { أرجول لا تقلها } و أتمنى أن تعجبكم =)
اختيار ممتاز لعنوان الفصل من احدى اهم الجمل الواردة فيه ^^

طريقة وصف الشخصيات غريبة بعض الشيء ^^

اقتباس:
يوكي

الأسم : يوكي براون

العمر : 7 سنوات

لون بؤبؤ العين : أزرق

لون الشعر : أحمر
أحسست و كاني أقرأ تقرير لأنمي ما ^^


بداية موفقة جدا ^^

واصلي ابداعك ^^

و في امان الله




 
التوقيع
,أنيدرا

تسلم ايدينك الفنانة على أجمل توقيع و رمزية يا أطيب هارت
في الدنيا
[/size][/font][/b] [/center]
آخر مواضيعي

[أكاديمية أنيدرا] دورة الترجمة للمبتدئين : الدرس العاشر : كيفية الحصول على ملفات الترجمة الإنجليزية
برنامج تحميل الملفات و استكمال التحميل Internet Download Manager - نسخة كاملة
تفضل بتحميل خطوطي المفضلة في الترجمة من هذا الموضوع (الخطوط+ طريقة تثبيتهم في جهازك)
[دورة اعداد المترجمين الجديدة] الموضوع الرئيسي (آخر تحديث : الأربعاء 17 - 9 - 2014)
هل تريد تتعلم تترجم دراما أو أنمي أو أغاني بأسهل الطرق ؟ تفضل بالتسجيل معنا

 
 
قديم 06-09-2008, 05:15 PM   رقم المشاركة : 4
Shy moon
أنيدراوي جديد
 
الصورة الرمزية Shy moon





معلومات إضافية
  النقاط : 12
  الجنس: الجنس: female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :Shy moon غير متصل
My SMS DON'T cry over anyone who won't cry over you


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Mr_Misery مشاهدة المشاركة
اهلا و سهلا بك اختي شاي مون ^^


قصة جميلة بالفعل و الاحداث تتحرك بسرعة ^^


ما توقعت أنه نهاية الفصل راح تكون طلاق ^^"

لكن لا بأس ، اعتقد ان هذه ستكون قصة اجتماعية جميلة بالفعل ، و يكاد البطل يكون هو يوكي بالفعل ^^




اختيار ممتاز لعنوان الفصل من احدى اهم الجمل الواردة فيه ^^

طريقة وصف الشخصيات غريبة بعض الشيء ^^




أحسست و كاني أقرأ تقرير لأنمي ما ^^


بداية موفقة جدا ^^

واصلي ابداعك ^^

و في امان الله
شكراً لك أخي Mr_Misery على الرد الرائع

و الأطراء الأروع

صحيح أن أحداث القصة متسارعة و لكنها البداية فقط ...

ربما تبدو القصة حزينه منذ البداية لكنها ليست كما تبدو

تحياتي



 
قديم 07-09-2008, 05:54 AM   رقم المشاركة : 5
Shy moon
أنيدراوي جديد
 
الصورة الرمزية Shy moon





معلومات إضافية
  النقاط : 12
  الجنس: الجنس: female
  علم الدولة: علم الدولة Saudi Arabia
  الحالة :Shy moon غير متصل
My SMS DON'T cry over anyone who won't cry over you


(Under the mask 1 part 2)


بعد أن تمت إجراءات الطلاق اتفق الأب و الأم على أن يأخذ نوي ونومينا و أن يتنازل لها عن يوكي و هذا ما حدث ...
( بعد مدة و في المنزل )
كان الأب يجهز حقيبة سفره لأنه ينوي الانتقال بعيدا عن هذه المدينة ...
دخلت عليه الأم و هي تصرخ قائله: لماذا تفعل هذا بي !
فصدمة عندما رأته يجهز حقيبته و أدركت انه ينوي الذهاب وأخذ بنتيها بعيدا عنها فبكت

سألته و الدموع تنهمر من عينيها : هل تنوي السفر ؟
الأب : نعم
الأم : ومتى ؟
قال الأب ببرود و غضب : في اسرع وقت ربما الأن ....
الأم : وسوف تأخذ نوي ونومينا .....
أبتسم بسخرية ثم قال : وماذا تظنين
قالت الأم و هي تثور غضباً : انت لا تريدني ان اراهما أليس كذالك أجبني ؟
قالها و الشر يملاء عينيه : أجل إلى الأبد
ردت عليه الأم وهي تبكي بحسرة : لكني أمهما
الأب : إذا ؟

لم تستطع كتم مشاعرها و رغبتها بالصراخ فصرخت في وجهه قائلة : انت وحش ... وحش خالي من أي مشاعر
(فعلا لقد صدمت الأم من ردة فعل الأب فأين ذهب ذاك الإنسان الهادئ اللطيف لقد تحول فجاءه إلى وحش مرعب أمامها لا يعرف الرحمة )
أبتسم الأب بكل ثقة و قال : أتذكرين بالأمس عندما أردت أن اصفعكي على وجهك لقد قلت نفس الكلمه...حينها لم تكوني على حق فيما قلته ...ولكنك اصبتي الآن... اتمنى ان اصفعكي على وجهك الأن ولكن للأسف لايحق لي فعل ذالك .
ما زالت الأم في صدمه !
الأب : جهزي الفتاتين .. سآتي في تمام العاشرة و أخذهما هل فهمتي ؟
حمل الأب حقيبته و مر من جانب الأم وابتسم ابتسامه خبيثة
لكن بعد ما تجاوزها عاده إليه نظراته الحزينة وقال في داخله : أنا آسف يا سوزانا
كانت سوزانا واقفة في مكانها بلا حراك مصدومه بشده لكن بعد برهة قليل سمعت صوت يوكي وهو يناديها : مامااااااااا
مسحت الأم دموعها وقالت : آتيه
ذهبت فوجدت يوكي يمسك بزجاجه الحليب و يقول: كيف أحضر الحليب الطفلتان ......جائعتين

في نفس هذا الوقت احست الأم ان ابنها يكبر في عينها فركضت نحوه وحضنته
كان يوكي مندهش ويقول : ماما.... ما اللذي يحدث ؟
أبتسمت الأم ثم قالت : لن تحضر الحليب وحدك سأساعدك هل انت موافق ؟
أوماء يوكي برأسه مشيراً بـ نعم
( في تمام العاشرة )
جاء الأب لأخذ نوي ونومينا
فوجد الأم قد جهزت الفتاتين و ألبستهما فقال : جيد
اخذهما الأب الى السيارة كانت الأم وآقفه بجانب الباب لتودع ابنتيها ويوكي أيضا .
لكن الأب أخذ شيئا من سيارته وعاد إليهما
وقف امام الام وقال لها : سوزانا اهتمي بنفسك جيداً ..
ونزل الى مستوى يوكي و أخرج شيئا من جيبه..

كانت علبه سوداء مربعة الشكل ...
تسائل يوكي بداخله : ..ماهذه ..... ما هذه العلبه؟
ارتسمت على وجه الاب ابتسامه دافئه و قال : اتعلم ما هذه ؟
يوكي : لا
الاب : لطالما اردتها .... فتح الاب العلبه فإذا هي قلادة مشابهه لقلادة نوي ونومينا لكنها باللون الذهبي
ابتسم يوكي أبتسامه عريضه و قال : وااااه قلادة لي انا

الاب : اريدك ان تبحث عن اختيك اذا كبرت لا تنساهما ابداً سوف تكون هذه القلادة هي العلامه التي تدلك عليهما انا اعتمد عليك يا يوكي
فرح يوكي كثيرا عندما سمع هذه الكلمات على الرغم من انه لم يفهم معناها جيداً ... لم يفهم ان الاب وضع على عاتقه مسؤولية لم شمله باختيه ...
كان يوكي يمسك بالقلادة فأحس بقطرات ماء تسقط على يديه التفت للخلف و رفع رأسه للأعلى فوجد أمه تبكي وخلت الى البيت ثم أخذت تبكي واستمرت على هذا الوضع الى ان تلقت اتصالاً من هاتفها المحمول فأجابت : نعم سوزانا تتحدث
؟؟؟؟ : سوزانا عزيزتي كيف جرى الموضوع معك ؟
قالت سوزانا بدهشة : آشلي !... ولكن من أخبرك ؟
آشلي : لقد أخبرني المحامي صباح هذا اليوم كنت قلقة عليك....
سوزانا : آسفة لأني لم أخبرك ولكن كل شيء حدث بسرعة ...
آشلي : لا تتأسفي أنت مثل أختي تماماً ...
تأثرت سوزانا كثيرا من كلام آشلي هذا فأخذة تبكي بشده
آشلي : كفي عن البكاء توقفي هيا...هَي سوزان لما لاتأتي عندي ...
سوزانا : ماذا هل تقصدين ان أأتي لزيارتك ... لكنك تعلمين جيدا انني لا استطيع ذالك
آشلي : هيا اسبوع واحد فقط ... ثقي بي الريف هنا جميل جداً .. سوف ترتاح نفسيتك فلقد قضيت ليله عصيبة ..ويوكي ايضاً احضريه لكي يلعب مع اطفالي فهو ايضا يحتاج للراحة
سوزانا : هاه ... يوكي .... حسناً لقد اقنعتني سوف أأتي
آشلي : اجل كنت اعلم اني سوف اقنعك ... سوف انتظرك ... باي
اقفلت سوزانا هاتفها المحمول ورمته بعيدا وأخذة مفتاح سيارتها و خرجت لتنادي يوكي ...

ذهبت لغرفته فلم تجده هناك خافت وصارت تبحث عنه و تصرخ : يوكي...
وهي تبحث وجدت ضوء يخرج من غرفة نوي ونومينا وكان الباب شبه مغلق ذهبت ونظره من فتحت الباب فوجدت يوكي جالس على فراش أختيه وينظر إلى ألعابهما ويقول : لن يطول غيابكما أعدكم ....
فتحت الأم الباب وقالت : يوكي أحزر إلى أين سنذهب ؟
يوكي : إلى اين ؟
الأم إلى بيت العمة آشلي
يوكي: لكنه بعيد جدا من هنا انه بالمدينة المجاورة
الأم: الا تريد الذهاب
يوكي: بلى اود ذالك
( في الطريق )
عندما كانوا بالسيارة كان يوكي دائما ينظر الى قلادته و يتأملها بسعادة ...
أخذت سوزانا القلادة منه بقوة ...
يوكي : لاااا أعيديها لي ...ماما أرجوك
أبتسمت سوزانا ابتسامه جنونية ...

ادرك يوكي وقتها ان امه قد فقده أعصابها ولا تتحكم بنفسها
قالت سوزانا و الدموع تخرج من عينيها : لا مستحيل لن أعيدها أريدك أن تنساه لقد دمر حياتنا واخذ أبنتاي....
يقاطعها يوكي وهو يصرخ : ماما انظري أمامك ...
نظرت الأم أمامها فوجدت سيارة مسرعه في هذا الوقت استعادت الأم وعيها
تتحدث الأم إلى نفسها : أما أنا أموت وأما يوكي يموت وأما كلانا نموت الخيار سهل ...
(...)
اغمض يوكي عينيه من شده خوفه وعندما فتحها وجد أمه غارقة بدمائها نظرت له وابتسمت ابتسامه حنونه
عندما رأها يوكي بهذه الحال صرخ من اعماق قلبه صرخة الم
فيما بعد فتح يوكي عينيه فوجد نفسه في غرفه مضاءة وهو مستلقي على الفراش بعد قليل دخلت عليه أمراه يتضح من شكلها انها طبيبه وقالت له : هل استيقظت ....
يوكي : اجل ولكن من أنت وأين أنا ؟
الطبيبة: اسمي كيم ،أنا طبيبه في مستشفى على حدود قرية سان لقد أجبت على أسئلتك أما الآن حان دورك من أنت ؟
قال يوكي بكل برود: صحيح من أنا؟
كيم : كما توقعت ...
يوكي : ماذا ..؟
كيم : لا تهتم ولكن أخبرني مالذي تتذكره ؟
يوكي : كل شيء أحمر ....
كيم : كل شيء أحمر ..؟؟؟
يوكي : أجل كان كل شيء بلون الدم أحساس مخيف ... كدت أموت من الخوف ....

(( نهاية الفصل الثاني من الجزء الأول ))

ترقبوا الفصل القادم بعنوان { غريبة الأطوار و الغامض } ...

تقبلوا تحياتي



 
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
 
الانتقال السريع


الساعة الآن 01:15 AM.
ترتيب أنيدرا عالمياً
Rss  Facebook  Twitter

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

منتديات أنيدرا An-Dr للدراما الآسيوية و الأنمي

منتديات أنيدرا